الرئيسية التحكم     الرسائل الخاصة الخروج
 
البحوث الأصوليةالبحوث الفقهيةالرسالة العمليةالبحوث العقائديةالمنطق وأصول الفقهالبحوث الأخلاقيةالمؤلفات الفلسفيةfp,e hgjtsdvالبحوث التاريخيةمؤلفات السلسلة
منتدى صلاة الجمعةفاصلمنتدى الحوزاتفاصلمنتدى المرجعية
شرح الحلقة الأولىشرح الحلقة الثانيةالبحث الخارج الأصولي
صفحتنا على كوكل بلسbqaspq3alm84fnuzg.jpg (160×58)قناتنا على اليوتيوبصفحتنا على تويتر

   
العودة   منتديات المركز الاعلامي لمكتب السيد الصرخي الحسني > منتديات المرجعية > منتدى المحاضرات العلمية الحديثة لسماحة السيد الصرخي الحسني (دام ظله) > منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول
 

رد
   
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
 
   
قديم 05-11-2016, 04:44 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الخليفاوي العراقي
مشرف
إحصائية العضو







الخليفاوي العراقي is on a distinguished road

الخليفاوي العراقي غير متواجد حالياً

 


المنتدى : منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول
Exclamation نصّ المحاضرة (5) من بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول

نص تقرير المحاضرة الخامسة من بحث {الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول}
لسماحة السيّد الصرخيّ الحسنيّ

بعد التوكل على العلي القدير سبحانه وتعالى نكمل الكلام وكان الكلام في العنوان السادس: اليوم الموعود في القرآن
سنذكر عدة موارد قرآنية تشير إلى اليوم الموعود وما يتعلق باليوم الموعود من مقدمات، من شروط، من أشراط، من شخصيات، من أحداث، من وقائع، ودخلنا في بعض الموارد، بعض الشواهد، وأعطينا لكل مورد عنوانًا، فقلنا:
الخلافة الإلهية ووراثة العبد الصالح وغيبة عيسى وظهور عيسى عليه السلام، والتمكين في الأرض، ووصلنا إلى العنوان الخامس ودخلنا في العنوان الخامس، أي في الشاهد الخامس، في المورد القرآني الخامس، في الشاهد القرآني الخامس، قلنا:
قوم يحبهم الله ويحبونه
قال الغفور الرحيم: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ ... يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا مَنْ يَرْتَدَّ مِنْكُمْ عَنْ دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلَا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لَائِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ (54) إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آَمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ (55) وَمَنْ يَتَوَلَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالَّذِينَ آَمَنُوا فَإِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْغَالِبُونَ (56) ... يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ وَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللَّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ) سورة المائدة
أٌقول:
أولًا: نهى الله سبحانه وتعالى عن ولاء وولاية الكافرين واعتبر ولايتهم ردة، ولعلمه سبحانه بوقوع الارتداد منهم فقد حذرهم ونهاهم عنه، (نهاهم عن ولاية الكافرين وولاء الكافرين، إذ نهاهم عن هذا الولاء للكافرين، لغير أولياء الله) وبين لهم أن الله تعالى سيبدلهم بقوم خير منهم يحبهم ويحبونه، (لا ننسى أشرنا سابقًا قلنا: الخطاب إلى المؤمنين، قال سبحانه وتعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى، بعد هذا قال: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا مَنْ يَرْتَدَّ مِنْكُمْ، وأشرنا إلى هذا الأمر. ومن هذا النص القرآني اقتبسنا عنوان: قوم يحبهم الله ويحبونه.
ثانيًا: الخطاب في الآية موجه للمؤمنين والتحذير لهم من الارتداد المتوقع منهم، وظاهر الكلام يدل على أن الخطاب شامل للصحابة مورد الخطاب، كما أنه يشمل باقي المؤمنين في باقي الأزمان إلى يومنا الحاضر، وإلى اليوم الموعود ودولة العدل الموعودة.
ثالثًا: الوعد بالتبديل (الله سبحانه وتعالى هددهم بأن يبدلهم، بأن يأتي بغيرهم، بأن يأتي بخير منهم) والإبدال وظهور الأبدال بالمعنى الظاهر في النص القرآني لا يشترط فيه المزامنة، والملاصقة بين البديل والمبدل به؛ ولهذا وردت فيهم أقوال عديدة تشير إلى أقوام مختلفة وفي أزمان متعددة (لعدم الاشتراط نجد بأن المفسرين والعلماء أتوا بأقوال مختلفة وفهموا هذا المعنى واستظهروا عدة معاني ضمن هذا النص القرآني، ومن هذه المعاني ما يشير إلى أقوام غير الصحابة، ما يشير إلى أوقات وأزمان غير زمن الصحابة وغير زمن صدر الإسلام، وعليه يقال: إن التبديل والإبدال أما أنه لم يتحقق أصلًا وسيتحقق لاحقًا، أو أنه تحقق ويتحقق وأن تطبيقاته تبقى فاعلة على طول الزمان إلى اليوم الموعود، ويشير لذلك ويدل عليه ما فهمه العلماء والأمراء بعد سنين طوال، فمثلًا الخليفة الأموي الراشد العادل عمر بن عبد العزيز عليه السلام، وبعد وفاة الرسول الأمين عليه وعلى آله الصلاة والتسليم بثمانين عامًا تقريبًا أو أكثر استفهم عمر عن أحباب الله الأبدال ودعا الله تعالى أن يكون منهم، كما في تفسير الطبري قال: عن محمد بن كعب القرضي أن عمر بن عبد العزيز (الخليفة الأموي العادل رضي الله عنه وعليه السلام) أرسل إليه (إلى محمد بن كعب القرضي) يومًا وهو أمير المدينة (عندما كان عمر أميرًا على المدينة) يسأله عن ذلك، فقال محمد: يأتي الله بقوم .... وهم أهل اليمن، قال عمر (رضي الله عنه): يا ليتني منهم، قال القرضي: آمين.
رابعًا: بعد بيان ولاية الكافرين والتحذير منها وبعد التحذير بالإتيان بالأبدال الذين يحبهم الله ويحبونه، بين سبحانه وتعالى المعنى الحقيقي للولاية بقوله: (إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا..) ويستفاد من هنا أن الولاء والولاية الحقيقية تكون خالصة نقية لا يشوبها ولا يجتمع معها ولاية باطلة، (حصر الولاية بالله والرسول والذين آمنوا ... بمواصفات خاصة ذكرها القرآن) بل لابد أن تقترن بالبراءة من الشرك والنفاق وأهل الكفر والضلال، قال تعالى: (ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه).
خامسًا: ننبه إلى أن الصحابة هم مورد الخطاب المباشر ومورد التحذير من الارتداد وولاية غير المؤمنين، وقد قارن الله تعالى ذلك بذكر وحصر الولاية الإلهية والولاء والولي بالله ورسوله الأمين عليه وعلى آله وصحبه الصلاة والتكريم وبأمير المؤمنين علي عليه السلام المعطي للزكاة وهو راكع. (لا ننسى المحاور والأفكار والنكات والفقه لما ذكرناه من شاهد قرآني.
(إذًا عندنا أحباب الله، عندنا قوم يحبهم الله ويحبونه، وعندنا هذا المعنى فهمه من سبقنا من أمراء من علماء بأن هذا له تطبيقات، له تطبيق يتحقق أو سيتحقق أو يؤمل أن يتحقق بعد العصر النبوي الشريف، بعد زمن النبي صلى الله عليه وآله وسلم وعلى هذا الأساس وعلى هذا الفهم تصرف عمر بن عبد العزيز وتصرف من كان معه أو في زمنه من علماء، وبعد هذا نقول: الخطاب حصر أعطى معنى الولاية، قال: هذه ولاية باطلة وأعطى الولاية الحقة وبين الولاية الإلهية الحقة الحقيقية الصادقة الصالحة، بعد هذا أيضًا نقول: خطوة أخرى
الخطاب كان بالمباشر وبالمشافهة مع الصحابة، والتهديد والتحذير كان موجه مباشرة إلى الصحابة والتحذير من الارتداد كان موجه مباشرة إلى الصحابة، وفي نفس المقام القرآني في نفس السورة في نفس الآيات المذكورة في نفس السياقات المطروحة في هذا الشاهد حصر فقال: إنما وليكم، بين ما هي الولاية الحقة؟ شخص الولاية حقة، حدد الولاية الحقة، التفتوا جيدًا إلى هذه النكات.
ومن الواضح أن إعطاء الزكاة بنفسه واجب وفضيلة، (ويؤجر عليه المعطي) أما حال الركوع (أنا قلت: أشير إلى أمور إن شاء الله تكون مفيدة في فهم العقيدة وفي تعميق العقيدة وفي الاحتجاج على الآخرين وفي الهداية والنصح للآخرين وفي تبرير للآخرين وفي الاحتجاج في العالم الآخر عندما نكون بين يدي الله سبحانه وتعالى، كل إنسان يأتي بدليله بحجته ببيانه، أنا أحاول أن أدفع بعض الشبهات التي تسجل أو ممكن أن تسجل فمسبقًا أفترض هذه الشبهة أطرح هذه الشبهة وأأتي بالجواب وبدفع هذه الشبهة لو طرحت عليكم عندكم الجواب حاضرًا إن شاء الله تعالى) (هل حال الركوع له فضيلة ذاتية؟ أقول: لا ليس له فضيلة ذاتية، التفت جيدًا) أما حال الركوع فليس فيه فضيلة ذاتية وإلا (لو كان له فضيلة لانتشر وشاع التصدق وإعطاء الزكاة حال الركوع وهذا لم يحصل فيه شياع، إذًا ليس فيه فضيلة، لو كان فيه فضيلة لفعل هذا كثير من المسلمين من المتشرعة ولم يفعله ولم ينتشر هذا ولم يشاع هذا، إذًا حال الركوع ليس فيه فضيلة ذاتية) أما حال الركوع فليس فيه فضيلة ذاتية وإلا لأشيع بين المسلمين إعطاء الزكاة حال الركوع، ولكن عبثًا حاول البعض من النواصب مبغضي ومعادي علي وأهل بيت النبي صلى الله عليه وآله وسلم من سلب أي خصوصية وفضيلة لعلي عليه السلام في هذه الآية متناسين وغافلين وجاهلين أن سلب فضيلة حال الركوع هو المقصود في الخطاب القرآني، (قبل قلت: إعطاء الزكاة حال الركوع، هذا حال الركوع هل له خصوصية؟ هل له فضيلة؟ أنا أقول: ليس له فضيلة، والقرآن قصد بأن حال الركوع ليس له فضيلة، ونتمسك بهذا ونؤكد على هذا ونفتخر بهذا، بل هذا هو الحجة وهذا هو البيان وهذا هو البلاغ، نحن نريد أن الركوع ليس فيه فضيلة، لو قالوا: بأن له فضيلة، نقول: ليس له فضيلة، وهو في الحقيقة وفي الواقع ليس له فضيلة) لإتمام الحجة على ذوي العقول من حيث أن سلب فضيلة حال الركوع (لماذا أتحدث عن الاستدلال وأطرح الدليل لأن كل وبالخصوص من عادى عليًا سلام الله عليه من عادى أهل بيت النبي صلى الله عليه وآله وسلم ليسوا بعلماء، هم أجهل الجهال، من شيخهم الأكبر وأنت نازل، وانزل إلى من تريد أن تذكر فاذكر، ليس عندهم أي علم، فإذا كان شيخهم جاهلًا فهم مقلدة لهذا الجاهل، فهم في الجهل وفي الظلام بمنزلة ومنازل أدنى وأدنى وأدنى، أنا أريد أن أخرج بمجموع لا بأس به منكم بالجميع، نأمل أن يكون الجميع يخرج وهو يقف أمام أكبر شيخ من شيوخ النواصب، يقف أمام ابن تيمية، ليأتِ ابن تيمية وأي شخص منكم يقف أمام ابن تيمية ويلزم ابن تيمية الحجة بما يرضي الله سبحانه وتعالى؛ الحجة التامة البالغة) يعني أن الخطاب الإلهي جاء على نحو اللغو والعياذ بالله (عندما لا يكون للركوع أي فضيلة فإذًا لماذا أتى به القرآن؟ لماذا أتى القرآن، أتى الله سبحانه وتعالى بهذا المقطع؟ لماذا أتى بهذا الوصف وهو حال الركوع؟ لا يوجد إلا اللغو، إذا حال الركوع ليس فيه فضيلة ونحن نقول: ليس فيه فضيلة إذًا لماذا أتى به؟ إذًا أتى به على نحو اللغوية والعياذ بالله وتعالى الله على ما يقول المستكبرون، وتعالى الله على ما يقول النواصب، التفت جيدًا: إذا قلنا: الإتيان بالزكاة حال الركوع وحال الركوع ليس فيه فضيلة فلماذا ذكره الله سبحانه وتعالى؟ لماذا أتى به؟ لا يبقى إلا أن أتى به على نحو اللغوية، إذًا ماذا عندي؟ إما فيه فضيلة ذاتية ونحن ننفي أن يكون له فضيلة ذاتية، والنواصب يلغون هذا يقولون: ليس فيه أي فضيلة، بل يسجلون عليه عكس الفضيلة، يقولون: هو فيه سلبية، فيه لهو، فيه انشغال عن الصلاة، ادعاءات كثيرة واستحسانات باطلة كثيرة من أجل القدح بعلي وأهل بيت النبي صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين، إذًا نحن نؤيد هذا الكلام، نؤيد بأنه ليس فيه فضيلة، انتهينا من هذا، إذًا ماذا بقي؟ ليس فيه فضيلة فلماذا أتى به الله سبحانه وتعالى؟ بقي عندنا أنه على نحو اللغوية وتعالى الله عما يقول المستكبرون، عندما ينفي النواصب الفضيلة لحال الركوع ماذا يبقى عندهم؟ إذًا يقولون: الله سبحانه وتعالى يلغو، الله سبحانه وتعالى أتى بهذا على نحو اللغو والعياذ بالله، وتعالى الله عما يقولون، إذًا كيف نخلص من هذا؟ وكيف ننتهي من هذا؟ كيف نخلص أنفسنا من هذا؟ ما هو المناص منه؟
فلا يبقى مناص من دفع اللغو إلا بالتسليم بقوانين اللغة والعرف الظاهرة والدالة على أن المقصود قضية خارجية وتشخيص خارجي وإشارة خارجية (ابن تيمية وأتباع ابن تيمية ومشايخ ابن تيمية لا يريدون من الإنسان أن يتعلم لا يريدون من الإنسان أن يقرأ، لا يريدون من الإنسان أن يقلد العالم الحقيقي، يريدون من الإنسان أن يقلد الجاهل، فقط أن يقلدهم هم فقط وفقط، تقليد أعمى، تقليد بهيمي، تقليد على نهج الجاهلية فقط باتجاههم نحوهم فقط هذا فقط وفقط، ومن هنا يحارب العقل، يحارب المنطق، يحارب أهل المنطق، يحارب الكلام، يحارب أهل الكلام، يحارب أهل الاجتهاد، يحارب أبا حنيفة، يحارب من تحدث بالقياس كمورد للاجتهاد واستنباط الأحكام، أي شيء يتعلق ويرتبط بالعقل فهم لا يستقرون أمام العقل، لا يوجد اتزان عندهم أمام العقل، فيحرمون ويكفرون، كفروا المناطقة وأهل الكلام والفلاسفة وأهل الاجتهاد من الإمام ابن حنيفة وغيره)
فلا يبقى مناص من دفع اللغو إلا بالتسليم بقوانين اللغة والعرف الظاهرة والدالة على أن المقصود قضية خارجية وتشخيص خارجي وإشارة خارجية إلى أن المراد بالولي هو هذا الشخص الذي أعطى الزكاة وهو راكع، فهو تحديد وتشخيص قرآني إلهي في أن الولاية منحصرة في شخص علي المشار إليه بأنه أعطى الزكاة وهو راكع، (إذًا حال الركوع حتى يميز هذا الشخص عن باقي الأشخاص، يميز هذا المعطي عن باقي المعطي للزكاة، يميز هذا الولي عن باقي الأولياء) فلا يبقى أي شك في الأمر وما بعد الحق إلا الضلال. صلوا على محمد وآل محمد، الله أكبر الله أكبر الله أكبر اللهم صل على محمد وآل محمد.
سادسًا: نكتة أخرى في الخطاب تدلّ على بقاء ودوام أمر الولاية حيًا وثابتًا، حيث أتى الخطاب بلفظ الجلالة (الله) بصيغة المفرد، فهو الله الواحد الأحد، وأتى الخطاب بلفظ الرسول صلى الله عليه وآله وسلم مفردًا لأنه خاتم الأنبياء والمرسلين عليه وعلى آله وصحبه الصلاة والتسليم، بينما أتى بصيغة الجمع للولاية الثالثة وأكدها في الآية التي تلتها فقال تعالى: إنما وليكم الله ورسوله (لا يوجد رسول بعده هو خاتم الأنبياء والمرسلين) والذين آمنوا (ليس الذي آمن) الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون ومن يتول الله ورسوله والذين آمنوا) وإكرامًا وتشريفًا لعلي قال: وهم راكعون (ولمن سيوصي به علي ولمن سيكون في خط الولاية مع علي وكبديل عن علي وكامتداد لعلي سلام الله عليه، بعد هذا أكد على هذا، على الإفراد وعلى الجمع قال: ومن يتول الله ورسوله والذين آمنوا فإن حزب الله هم الغالبون.
أقول: ولابد من استمرار ودوام هذا النهج والسنة الإلهية في الولاية لله وللرسول وللذين آمنوا على طول الزمان؛ لأن الحلال والحرام باقيان إلى اليوم الموعود وإلى يوم الدين، (يعني هذا دليل آخر إلى البقاء، يعني الإتيان بصيغة الجمع بالنسبة إلى الولاية الثالثة وإلى الولي الثالث أيضًا يؤكد هذا ويسند هذا ما هو ثابت بلا بدية واستمرار ودوام المنهج والسنة الإلهية في الولاية لله وللرسول والذين آمنوا على طول الزمان؛ لأن الحلال والحرام حرام إلى يوم القيامة، إلى اليوم الموعود وإلى يوم الدين.
سابعًا: صار واضحًا معنى الولاية والأولياء في القرآن وقد أكدته السنة الشريفة في مواضع عديدة دلت فيها على سيد الأبدال أحباب الله وأميرهم وقائدهم وإمامهم أمير المؤمنين علي عليه السلام وهذا هو معتقدنا ويقيننا حسب الدليل التام والحجة البالغة ومن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر، والله الحاكم وإليه المصير، لا نجبر أحدًا على ما نقول، وإنما نعطي الدليل ونحترم المقابل في اختياره، سواء اختار ما قلنا، ـو اختار ما يعتقد به وما هو حجة بينه وبين الله تعالى.
قال تعالى: (فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلَا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لَائِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ (54) إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آَمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ ... يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ وَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ)
نعم يا رسول الله بلغ ما أنزل إليك والله يعصمك من الناس، نعم الله يعصمك من بني أمية وآل مروان والتيمية وملة التكفير ومفخخاته الفكرية والمادية القاتلة، ونشهد أنك قد بلغت أبلغ التبليغ وقد كررت التبليغ وأكدت عليه، وها هو رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يشير إلى علي عليهما السلام ويناديه بالعناوين القرآنية والمعاني التي أوحاها الله إليه، فبين صلى الله عليه وآله وسلم أن عليًا أوضح وأجلى تطبيق ومصداق من مصاديق أحباب الله وأوليائه الذين يحبهم الله ويحبونه قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم يوم خيبر: لأعطين الراية غدًا رجلًا يفتح على يديه يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله. كما في البخاري، كتاب الجهاد.
المورد السادس: الخسف وأخذوا من مكان قريب
قال تعالى: قُلْ إِنَّمَا أَعِظُكُمْ بِوَاحِدَةٍ أَنْ تَقُومُوا لِلَّهِ مَثْنَى وَفُرَادَى ثُمَّ تَتَفَكَّرُوا مَا بِصَاحِبِكُمْ مِنْ جِنَّةٍ إِنْ هُوَ إِلَّا نَذِيرٌ لَكُمْ بَيْنَ يَدَيْ عَذَابٍ شَدِيدٍ (أنا أيضًا أعظكم. لا تربط نفسك بالتفكير الجمعي مع سواد الناس، مع كثرة الناس، مع المشاية مع المطبرين، مع المطينين، مع المكفرين، مع القاتلين، مع الإرهابيين، لا تجمع نفسك مع هذا، مع الناصبين مع معادي أهل البيت وأهل بيت النبي، مهما كثروا فلا تجعل نفسك معهم، مهما تكاثروا فلا تجعل نفسك معهم، كن لله بمفردك مع شخص آخر وفكر وفكرا وفكروا تدبروا) قُلْ مَا سَأَلْتُكُمْ مِنْ أَجْرٍ فَهُوَ لَكُمْ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى اللَّهِ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ (47) قُلْ إِنَّ رَبِّي يَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَّامُ الْغُيُوبِ قُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَمَا يُبْدِئُ الْبَاطِلُ وَمَا يُعِيدُ (49) قُلْ إِنْ ضَلَلْتُ فَإِنَّمَا أَضِلُّ عَلَى نَفْسِي وَإِنِ اهْتَدَيْتُ فَبِمَا يُوحِي إِلَيَّ رَبِّي إِنَّهُ سَمِيعٌ قَرِيبٌ (50) وَلَوْ تَرَى إِذْ فَزِعُوا فَلَا فَوْتَ وَأُخِذُوا مِنْ مَكَانٍ قَرِيبٍ(العنوان: الخسف وأخذوا من مكان قريب، هنا يقول النص القرآني) (51) وَقَالُوا آَمَنَّا بِهِ وَأَنَّى لَهُمُ التَّنَاوُشُ مِنْ مَكَانٍ بَعِيدٍ (52) وَقَدْ كَفَرُوا بِهِ مِنْ قَبْلُ وَيَقْذِفُونَ بِالْغَيْبِ مِنْ مَكَانٍ بَعِيدٍ (53) وَحِيلَ بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ مَا يَشْتَهُونَ (أنا أحذر بهذا النص) كَمَا فُعِلَ بِأَشْيَاعِهِمْ مِنْ قَبْلُ إِنَّهُمْ كَانُوا فِي شَكٍّ مُرِيبٍ (54)} سورة سبأ
في تفسير القرطبي، سورة سبأ قال: قَوْلُهُ تَعَالَى: (وَلَوْ تَرى إِذْ فَزِعُوا فَلا فَوْتَ) ذَكَرَ أَحْوَالَ الْكُفَّارِ فِي وَقْتٍ مَا يُضْطَرُّونَ فِيهِ إِلَى مَعْرِفَةِ الْحَقِّ. وَالْمَعْنَى: لَوْ تَرَى إِذَا فَزِعُوا فِي الدُّنْيَا عِنْدَ نُزُولِ الْمَوْتِ أَوْ غَيْرِهِ مِنْ بَأْسِ اللَّهِ تَعَالَى بِهِمْ، رُوِيَ مَعْنَاهُ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ. الْحَسَنُ: هُوَ فَزَعُهُمْ فِي الْقُبُورِ مِنَ الصَّيْحَةِ. وَعَنْهُ أَنَّ ذَلِكَ الْفَزَعَ إِنَّمَا هُوَ إِذَا خَرَجُوا مِنْ قُبُورِهِمْ، وَقَالَهُ قَتَادَةُ. وَقَالَ ابْنُ مُغَفَّلٍ: إِذَا عَايَنُوا عِقَابَ اللَّهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ. السُّدِّيُّ: هُوَ فَزَعُهُمْ يَوْمَ بَدْرٍ حِينَ ضُرِبَتْ أَعْنَاقُهُمْ بِسُيُوفِ الْمَلَائِكَةِ فَلَمْ يَسْتَطِيعُوا فِرَارًا وَلَا رُجُوعًا إِلَى التَّوْبَةِ.سَعِيدُ بْنُ جبير: هو الجيش الذي يخسف بهم فِي الْبَيْدَاءِ ( اذا من هنا صار واضحا العنوان وهو " الخسف وأخذوا من مكان قريب " أخذوا من مكان قريب اتضح إلينا من أين انتزعنا هذا العنوان، والخسف مما ذكره سعيد بن جبير) فَيَبْقَى مِنْهُمْ رَجُلٌ فَيُخْبِرُ النَّاسَ بِمَا لَقِيَ أَصْحَابُهُ فَيَفْزَعُونَ، فَهَذَا هُوَ فَزَعُهُمْ." فَلا فَوْتَ" فَلَا نَجَاةَ، قَالَهُ ابْنُ عَبَّاسٍ. مُجَاهِدٌ: فَلَا مَهْرَبَ. (وَأُخِذُوا مِنْ مَكانٍ قَرِيبٍ) أَيْ مِنَ الْقُبُورِ. وَقِيلَ: مِنْ حَيْثُ كَانُوا، فَهُمْ مِنَ اللَّهِ قَرِيبٌ لَا يَعْزُبُونَ عَنْهُ وَلَا يَفُوتُونَهُ. وَقَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ: نَزَلَتْ فِي ثَمَانِينَ أَلْفًا يَغْزُونَ فِي آخِرِ الزَّمَانِ الْكَعْبَةَ ليخربوها، وكما يَدْخُلُونَ الْبَيْدَاءَ يُخْسَفُ بِهِمْ، فَهُوَ الْأَخْذُ مِنْ مَكَانٍ قَرِيبٍ. قُلْتُ: وَفِي هَذَا الْمَعْنَى ( هذا المعنى الذي ذكره ابن عباس وهو الخسف في البيداء، وهو نزول هذا النص في ثمانين ألًفا يغزون الكعبة في آخر الزمان، ومن أجل تخريب الكعبة، لا ننسى هذا النهج الذي لا يهمه تخريب الكعبة فلا ينصرف الذهن إلى الصليب وإلى أهل الصليب، إلى اليهود، إلى الملاحدة، إلى البوذيين، إلى غيرهم، التاريخ الإسلامي ما بعد البعثة النبوية الشريفة سجّل لنا أكثر من هجوم واعتداء وغزوا للكعبة وتخريب الكعبة من حكام المسلمين، من أئمة المسلمين، من خلفاء المسلمين، من الذين أوصى بهم النبي وبشّر بهم النبي، من الاثني عشر من أئمة التيمية غزوا الكعبة وانتهكوا حرمة الكعبة) خَبَرٌ مَرْفُوعٌ عَنْ حُذَيْفَةَ وَقَدْ ذَكَرْنَاهُ فِي كِتَابِ التَّذْكِرَةِ، قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ {وآله}وَسَلَّمَ: وَذَكَرَ فِتْنَةً تَكُونُ بَيْنَ أَهْلِ المشرق والمغرب، فبيناهم كَذَلِكَ إِذْ خَرَجَ عَلَيْهِمُ السُّفْيَانِيُّ ( التفت جيدًا، من الراوي؟ في تفسير القرطبي، شيعي سني؟ سني. مَن ينقل؟ ينقل عن حذيفة، مع صحّة الرواية مع عدم صحّة الرواية الآن الكلام مع مَن يتحدّث عن آخر الزمان، عن العلامات، يتحدّث عن أشراط الساعة، يتحدّث عن الساعة، يتحدّث عن التكفير، يتحدّث عن الخوارج، يتحدّث عن المارقة، هذه روايات تذكر السفياني هل يخجلون من ذكر السفياني؟!! هل عندهم علاقة مع السفياني؟!! – من هو السفياني؟ ما هو تطبيق السفياني؟ هذا ليس محل الكلام الآن- لكن أقول لماذا هذا التحزّب حتى لعنوان السفياني؟ وردت روايات عن النبي صلى الله عليه واله ذكرت عنوان السفياني لماذا لا يُراد أن يُذكر عنوان السفياني؟ حتى شيعة علي، شيعة الحسين ممن غدر بالحسين وقتل الحسين وممن شايع علي وغدر بعلي كان يطلق عليهم أئمة أهل البيت بعنوان" شيعة أل أبي سفيان" شيعة السفياني، إذًا ما هو المحذور في ذكر السفياني وهي روايات موجودة وأنتم تأتون بكل رواية، بكل أثر له علاقة أو عندما تتحدّثون عن آخر الزمان وعلامات آخر الزمان وأشراط أخر الزمان، واليوم الموعود وأشراط الساعة ويوم القيامة؟!! سؤال وجيه يوجه للجميع) مِنَ الْوَادِي الْيَابِسِ فِي فَوْرَةِ ذَلِكَ حَتَّى يَنْزِلَ دِمَشْقَ فَيَبْعَثُ جَيْشَيْنِ ( التفت: حركة السفياني؛ يخرج من الوادي اليابس ينزل دمشق- الآن لسنا في مقام تفصيل لكن مجرد إشارة- فيبعث جيشين: جيشًا إلى المشرق وجيشًا إلى المدينة، إلى المشرق أين؟ إلى العراق ، وجيش إلى المدينة إلى الحجاز) جَيْشًا إِلَى الْمَشْرِقِ، وَجَيْشًا إِلَى الْمَدِينَةِ، فَيَسِيرُ الْجَيْشُ نَحْوَ الْمَشْرِقِ حَتَّى يَنْزِلُوا بِأَرْضِ بَابِلَ ( التفت جيدًا مجرد إشارة، عندما نقول المشرق وأهل المشرق وأشارنا إلى هذا الأمر سابقًا؛ عندما كتبنا وأصدرنا بعض البحوث وأيضًا عندما تحدثنا معكم ومع آخرين قبل سنين ودائمًا نشير إلى هذا؛ بأنّ عنوان المشرق ليس بالضرورة أن يُشير إلى البلدان الأبعد وإنّما المشاع والانصراف والارتكاز الذهني في زمن الروايات وهذا واضح وهذا منها، المشرق هو العراق، طبعًا ما بعد العراق أيضًا ضمن المشرق، بالنسبة إلى المدينة وإلى مكة أيضًا المشرق العراق والمشرق أيضًا البحرين والمشرق منطقة الخليج سواء من الجانب الشرقي للخليج أو الجانب الغربي للخليج ) فِي الْمَدِينَةِ الْمَلْعُونَةِ وَالْبُقْعَةِ الْخَبِيثَةِ يَعْنِي مَدِينَةَ بَغْدَادَ، قَالَ- فَيَقْتُلُونَ أَكْثَرَ مِنْ ثَلَاثَةِ آلَافٍ وَيَفْتَضُّونَ أَكْثَرَ مِنْ مِائَةِ امْرَأَةٍ وَيَقْتُلُونَ بِهَا ثَلَاثَمِائَةِ كَبْشٍ مِنْ وَلَدِ الْعَبَّاسِ،( إذا نحن من يصنف نقول يوجد خط صحابة يوجد خط مقابل الخط السفياني؟ حتى لو وجد أكثر من خط لكن يوجد خط في مقابل خط أو في مقابل خطوط، اسمه خط السفياني، خط المرواني، خط بني أمية، لسنا نحن مَن نقول، هذا النبي صلى الله عليه واله وسلم هو الذي يقول، يقول: يوجد سفياني يحرك جيشين جيشًا إلى المشرق إلى العراق وجيشًا إلى المدينة، جيش العراق مع مَن سيتقاتل؟ ومن سيقتل؟ جيش العراق سيقتل من ولد العباس سيقتل من الهاشميين ) ثُمَّ يَخْرُجُونَ مُتَوَجِّهِينَ إِلَى الشَّامِ ( أنا فقط أُعطي مجرد إشارات لم أدخل الآن في تحديد المارقة والخوارج وتلك الرواية التي وردت عن أمير المؤمنين سلام الله عليه، لكن فقط مقارنة مع ما يحصل الآن، وحتى نكون منصفين في الطرح نقول: مِن مليشيات شيعية سنية، من قوى تكفير شيعية سنية، ماذا يحصل مِن سبي، من انتهاك حرمات، من انتهاك على الأعراض؟!! وأنتم اسقطوا هذه واعكسوا هذه على واقع الحال) فَتَخْرُجُ رَايَةُ هُدًى مِنَ الْكُوفَةِ ( التفت جيدًا، تخرج راية هدى من الكوفة فتلحق ذلك الجيش، تخرج راية هدى من الكوفة أؤكد على هذا، وأيضًا من حقّ أيّ إنسان، من حقّ أيّ متلقٍ أن يسأل مشايخه، يسأل شيوخه، يسأل رموزه؛ لماذا لم نسمع منكم أيّ وجود لراية هدى من الكوفة؟ لم نسمع منكم ذكر للسفياني؟ لم نسمع منكم ذكر راية هدى من الكوفة؟ لم نسمع منكم ذكر للمهدي عليه الصلاة والسلام؟ اسألوا ومن حقّكم أن تسألوا) فَتَخْرُجُ رَايَةُ هُدًى مِنَ الْكُوفَةِ فَتَلْحَقُ ذَلِكَ الْجَيْشَ مِنْهَا عَلَى لَيْلَتَيْنِ فَيَقْتُلُونَهُمْ لَا يُفْلِتُ مِنْهُمْ مُخْبِرٌ وَيَسْتَنْقِذُونَ مَا فِي أَيْدِيهِمْ مِنَ السَّبْيِ وَالْغَنَائِمِ (التفتوا: يوجد سبي ويوجد غنائم تذكروا السبي والغنائم ) وَيَحُلُّ جَيْشُهُ الثَّانِي بِالْمَدِينَةِ فَيَنْتَهِبُونَهَا ثَلَاثَةَ أَيَّامٍ وَلَيَالِيهَا ( بأيّ شيء يذكّر هذا؟ سنن تتكرر، أحداث تتكرر تتساقط تنعكس، من الذي أباحها ثلاثة أيام؟ جيش السفياني، من الذي أباحها ثلاثة أيام؟ أباحها ثلاثة أيام هو أمير المؤمنين، أمام ابن تيمية، شيخ ابن تيمية، نبي ابن تيمية، رسول ابن تيمية، خليفة ابن تيمية يزيد بن معاوية هو الذي سلب ونهب وافتض فروج المؤمنات المسلمات، أعراض الصحابة، أعراض التابعين، أعراض أهل المدينة، حادثة متكرّرة، تطبيقات مختلفة للسفياني ولجيش السفياني ولاعتداءات السفياني) ثُمَّ يَخْرُجُونَ مُتَوَجِّهِينَ إِلَى مَكَّةَ حَتَّى إِذَا كَانُوا بِالْبَيْدَاءِ بَعَثَ اللَّهُ جِبْرِيلَ عَلَيْهِ السَّلَامُ فَيَقُولُ يَا جِبْرِيلُ اذْهَبْ فَأَبِدْهُمْ فَيَضْرِبُهَا بِرِجْلِهِ ضَرْبَةً يَخْسِفُ اللَّهُ بِهِمْ، وَذَلِكَ قَوْلُهُ تَعَالَى:" وَلَوْ تَرى إِذْ فَزِعُوا فَلا فَوْتَ وَأُخِذُوا مِنْ مَكانٍ قَرِيبٍ" فَلَا يَبْقَى مِنْهُمْ إِلَّا رَجُلَانِ أَحَدُهُمَا بَشِيرٌ وَالْآخَرُ نَذِيرٌ وَهُمَا مِنْ جُهَيْنَةَ، وَلِذَلِكَ جَاءَ الْقَوْلُ: وَعِنْدَ جُهَيْنَةَ الْخَبَرُ الْيَقِينُ. ( حكيت هذا الكلام توطئة لكم، توطئة لي، توطئة لأذهان الجميع؛ كيف نجعل أنفسنا في يقين، في علم، في انكشاف، في نور، في هداية، في صفاء ونقاء لتقبّل قضيّة المهدي سلام الله عليه وحقيقة المهدي، واليوم الموعود للمهدي، وما يتعلّق باليوم الموعود من شروط ومقدّمات وأحداث وفتن وشخصيات ورموز وعناوين تُذكر إلينا ونقرأها ونسمع ونتلّقى ما يخصها )
قال القرطبي: "وَقالُوا آمَنَّا بِهِ وَأَنَّى لَهُمُ التَّناوُشُ مِنْ مَكانٍ بَعِيدٍ".
قَوْلُهُ تَعَالَى: (وَقالُوا آمَنَّا بِهِ) أَيِ الْقُرْآنِ. وَقَالَ مُجَاهِدٌ: بِاللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ. الْحَسَنُ: بِالْبَعْثِ. قَتَادَةُ: بِالرَّسُولِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ (وَأَنَّى لَهُمُ التَّناوُشُ مِنْ مَكانٍ بَعِيدٍ) قال ابْنُ عَبَّاسٍ وَالضَّحَّاكُ: التَّنَاوُشُ الرَّجْعَةُ، ( أيّتها العقول الخرفة، أيّتها العقول المتحجّرة، إذًا عنوان الرجعة، لفظ الرجعة، معنى الرجعة ليس من ابتداعاتالشيعة، إنّه من المعاني القرآنية، إنّه من المعاني الإسلامية، إنّه من معاني التراث الإسلامي والتاريخ الإسلامي والشرع الإسلامي والرواية الإسلامية، إنّه من تراث الصحابة، إنّه من تراث النبي صلى الله عليه وآله وسلم، الآن هذا عنوان الرجعة، كما نقول هذا عنوان المهدي هذه حقيقة المهدي، هذا السفياني هذه حقيقة السفياني، هذا المرواني هذه هي حقيقة المرواني، وهذه الرجعة وهذه حقيقة الرجعة، بعد هذا نقول ما هي الرجعة؟ ما هو معنى الرجعة؟ مَن هو المهدي؟ مَن الذي يمثّل خط المهدي؟ مَن هو السفياني؟ مَن الذي يسير على خط السفياني؟ ما هي حقيقة السفياني؟ هذا بحث آخر. يعني يوجد نقاش في الكلية في الكبرى ونقاش في الصغرى، ابن تيمية ماذا يفعل؟ ينسف الكبرى خوفًا من أن يكون التطبيق وتكون الصغرى منطبقة على أحد أئمته -وهو بالضرورة تنطبق على أحد أئمته- فماذا يفعل؟ ينسف الكبرى، فلا يأتي باسم المهدي! لا يأتي باسم السفياني! لا يأتي بعنوان الرجعة! لا يأتي بعناوين أخرى لها علاقة بأئمته وفي قادته. إذًا دائمًا نحن نؤكد على الكبرى، إذا ثبتت الكبرى ليس عندنا أيّ مشكلة أخرى، هذا مكسب عظيم، يبقى النقاش في التطبيقات، يبقى النقاش في الصغريات، يبقى النقاش في الصغرى فهذا يدخل أيضًا ضمن النقاش العلمي) أَيْ يَطْلُبُونَ الرَّجْعَةَ إِلَى الدُّنْيَا لِيُؤْمِنُوا، وَهَيْهَاتَ مِنْ ذَلِكَ!... وَقَدْ كَفَرُوا بِهِ مِنْ قَبْلُ وَيَقْذِفُونَ بِالْغَيْبِ مِنْ مَكانٍ بَعِيدٍ.
( التفت جيدًا فقط أنا أريد أن أقرّب الفكرة، عن ابن عباس عن الضحاك ماذا قال؟ قال التناوش الرجعة، أي يطلبون الرجعة إلى الدنيا ليؤمنوا به وهيهات من ذلك. التفت جيدًا إذا ثبت هنا على قول ابن عباس والضحاك بأنّهم يطلبون الرجعة إلى الدينا ليؤمنوا وهيهات من ذلك، الآن إذًا طلب الرجعة ثابت أو غير ثابت؟ ثابت طلب الرجعة، إذًا هذه القضية الكلية نسلّم بها وهو وجود طلب للرجعة، الآن يرجعون أو لا؟ نقول لا يرجعون، ما هو سبب عدم الرجعة لماذا لا يرجعون؟ ( على نحو الأطروحة) ما هو السبب؟ ما هو المانع؟ يقول مثلًا لأنّهم لم يؤمنوا به من قبل، إذا كان عدم الرجوع مشروطًا بشرط فمع انتفاء الشرط إذًا الرجوع يصير ممكنًا لا أقول يصير ملزمًا أو لازمًا أو واجبًا لكن أقول يكون ممكنًا، فإذا كان الإنسان المسلم المؤمن الشيعي السني الصوفي الأشعري المعتزليإذا كان عنده دليل بهذه الخصوصية فقالوا بالرجعة أو قالوا في مقام آخر بالزيارة أو قالوا بالشفاعة وعنده دليل بينه وبين الله سبحانه وتعالى فلماذا التكفير؟ ولماذا سفك الدماء؟ ولماذا إباحة الأموال والأعراض؟!! إنّا لله وإنّا إليه راجعون)
أقول:
أ‌- قوله تعالى " وقالوا آمنا به" ويُحتمل أن يكون المراد منه آمنا بالمهدي الذي أنكروه وجحدوه وكفروا به وحاربوه حتى خسف ببعضهم وأُخذ الآخرون من مكان قريب إلى القبر والعذاب، فلا يُقبل إيمانهم هناك فيطلبون الرجعة إلى الدنيا كي يؤمنوا به عليه السلام.
ب‌- ويمكن الاستفادة من ظاهر النص أن بعضهم أُخذ من مكان قريب، ويُحتمل أنّ هؤلاء أصحاب الخسف فيطلبون الرجعة كما ذكرنا قبل قليل، والبعض الآخر "الذين فزعوا" لمّا وصلهم نبأ الخسف ففزعوا لنجدة ونصرة أشياعهم الذين خُسف بهم لإكمال حملتهم في اجتياح مكة وقتل المهدي عليه السلام فهؤلاء يُقذفون بالغيب من مكان بعيد (هؤلاء الذين توجهوا من الشام إلى مكة، هؤلاء يُقذفون بالغيب من مكان بعيد، يعني يوجد مجموعة، يوجد جيش من جيش السفياني يُخسف به والجيش الآخر الذي يريد الالتحاق به يُقذف به من مكان بعيد. بأيّشيء يُقذف؟ الله العالم ما هو السلاح الذي سيقذف به) والله العالم بماهية القذف والقصف الذي سيقع عليهم. قال القرطبي: وَقَرَأَ مُجَاهِدٌ" وَيُقْذَفُونَ بِالْغَيْبِ" غَيْرَ مُسَمَّى الْفَاعِلِ، أَيْ يُرْمَوْنَ بِهِ.
ج- كما يُحتمل أن تكون المجموعة الثانية التي وصلها خبر جهينة بالخسف تريد أن تعرف أيّ أخبار عن جيشهم الذي خُسف به، فيَرجمون ويَقذفون بالغيب ( يستخدمون أساليب وطرق لمعرفة أخبار أصحابهم، أو يُرجمون ويُقذفون بمعلومات بعلم يعني يستعينون ببعض "الفتاح فاليه" كما يسمّى بأهل الشعوذة والشعبذة والسحر والمنجمين وقراء الكف، يقول: فيَرجمون ويَقذفون أو فيُرجمون ويُقذفون بمعلومات بالغيب)، لكن لا تصلهم أيّ أخبار عنهم فضلًا عن أن يتحركوا ويصلوا لنجدتهم، فيصل بهم الحال إلى الاضطرار لإعلان تصديقهم وإيمانهم بالمهدي لكن لا تنفع نفس إيمانها لم تكن آمنت من قبل فيقع عليهم القول ويُفعل بهم كما فُعل بأشياعهم ممن خُسف بهم وغيرهم ممّن كان في شكّ مُريب. قال تعالى" وَحِيلَ بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ مَا يَشْتَهُونَ كَمَا فُعِلَ بِأَشْيَاعِهِمْ مِنْ قَبْلُ إِنَّهُمْ كَانُوا فِي شَكٍّ مُرِيبٍ ".

المورد السابع: بقية الله خير لكم
قال الله العليم الحكيم: بسم الله الرحمن الرحيم
الر كِتَابٌ أُحْكِمَتْ آَيَاتُهُ ثُمَّ فُصِّلَتْ مِنْ لَدُنْ حَكِيمٍ خَبِيرٍ (1) ... فَلَعَلَّكَ تَارِكٌ بَعْضَ مَا يُوحَى إِلَيْكَ وَضَائِقٌ بِهِ صَدْرُكَ أَنْ يَقُولُوا لَوْلَا أُنْزِلَ عَلَيْهِ كَنْزٌ أَوْ جَاءَ مَعَهُ مَلَكٌ إِنَّمَا أَنْتَ نَذِيرٌ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ وَكِيلٌ (12) ... إِنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يُؤْمِنُونَ (17)... وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى قَوْمِهِ إِنِّي لَكُمْ نَذِيرٌ مُبِينٌ (25) ... وَيَا قَوْمِ لَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مَالًا إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى اللَّهِ... وَأُوحِيَ إِلَى نُوحٍ أَنَّهُ لَنْ يُؤْمِنَ مِنْ قَوْمِكَ إِلَّا مَنْ قَدْ آَمَنَ فَلَا تَبْتَئِسْ بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ (36) ... ) وَإِلَى عَادٍ أَخَاهُمْ هُودًا قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُمْ مِنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ إِنْ أَنْتُمْ إِلَّا مُفْتَرُونَ (50) يَا قَوْمِ لَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى الَّذِي فَطَرَنِي أَفَلَا تَعْقِلُونَ (51)... فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقَدْ أَبْلَغْتُكُمْ مَا أُرْسِلْتُ بِهِ إِلَيْكُمْ وَيَسْتَخْلِفُ رَبِّي قَوْمًا غَيْرَكُمْ وَلَا تَضُرُّونَهُ شَيْئًا إِنَّ رَبِّي عَلَى كُلِّ شَيْءٍ حَفِيظٌ (57)... وَإِلَى ثَمُودَ أَخَاهُمْ صَالِحًا قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُمْ مِنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ... وَيَا قَوْمِ هَذِهِ نَاقَةُ اللَّهِ لَكُمْ آَيَةً فَذَرُوهَا تَأْكُلْ فِي أَرْضِ اللَّهِ وَلَا تَمَسُّوهَا بِسُوءٍ فَيَأْخُذَكُمْ عَذَابٌ قَرِيبٌ (64) فَعَقَرُوهَا ... وَأَخَذَ الَّذِينَ ظَلَمُوا الصَّيْحَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دِيَارِهِمْ جَاثِمِينَ (67)
أقول: ما هذه الناقة حتى ينزل الله تعالى عقابه وعذابه على ثمود قوم صالح وقد عقرها رهط منهم لكن الصيحة والعذاب شمل الجميع ( جميع الضالين جميع الكافرين جميع المنحرفين جميع المتخلفين) فهل لعاقل أو إنسان سوي يقول أن ناقة صالح أو فصيل ناقة صالح أهون على الله من سبط رسول الله وبضعته الحسين سيد شباب أهل الجنة، فما هو نوع العقاب والعذاب الذي يستحقه القوم الذين قتلوا والذين يُقتل بينهم ابن بنت نبيهم صلّى الله عليه وآله وسلّم؟ وقد أوجل قوم صالح ثلاثة أيام فكم كان ويكون انتظار وتأجيل قوم محمد عليه وعلى أله الصلاة والسلام؟ ( سؤال ينتظر الجواب ينتظر التفكير والتدبر في الإجابة)
نكمل النص قال تعالى : وَلَقَدْ جَاءَتْ رُسُلُنَا إِبْرَاهِيمَ بِالْبُشْرَى قَالُوا سَلَامًا قَالَ سَلَامٌ ... وَامْرَأَتُهُ قَائِمَةٌ فَضَحِكَتْ فَبَشَّرْنَاهَا بِإِسْحَاقَ وَمِنْ وَرَاءِ إِسْحَاقَ يَعْقُوبَ (71)... قَالُوا أَتَعْجَبِينَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ رَحْمَةُ اللَّهِ وَبَرَكَاتُهُ عَلَيْكُمْ أَهْلَ الْبَيْتِ إِنَّهُ حَمِيدٌ مَجِيدٌ (73) وَلَمَّا جَاءَتْ رُسُلُنَا لُوطًا سِيءَ بِهِمْ وَضَاقَ بِهِمْ ذَرْعًا وَقَالَ هَذَا يَوْمٌ عَصِيبٌ (77) وَجَاءَهُ قَوْمُهُ يُهْرَعُونَ إِلَيْهِ... قَالَ لَوْ أَنَّ لِي بِكُمْ قُوَّةً أَوْ آَوِي إِلَى رُكْنٍ شَدِيدٍ (80)... فَلَمَّا جَاءَ أَمْرُنَا جَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهَا حِجَارَةً مِنْ سِجِّيلٍ مَنْضُودٍ (82) ... وَإِلَى مَدْيَنَ أَخَاهُمْ شُعَيْبًا قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُمْ مِنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ وَلَا تَنْقُصُوا الْمِكْيَالَ وَالْمِيزَانَ إِنِّي أَرَاكُمْ بِخَيْرٍ وَإِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ مُحِيطٍ (84) وَيَا قَوْمِ أَوْفُوا الْمِكْيَالَ وَالْمِيزَانَ بِالْقِسْطِ وَلَا تَبْخَسُوا النَّاسَ أَشْيَاءَهُمْ وَلَا تَعْثَوْا فِي الْأَرْضِ مُفْسِدِينَ (85) بَقِيَّةُ اللَّهِ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ ( من هنا اقتبسنا العنوان ) ... إِنْ أُرِيدُ إِلَّا الْإِصْلَاحَ مَا اسْتَطَعْتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلَّا بِاللَّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ (88) ... وَيَا قَوْمِ اعْمَلُوا عَلَى مَكَانَتِكُمْ إِنِّي عَامِلٌ سَوْفَ تَعْلَمُونَ مَنْ يَأْتِيهِ عَذَابٌ يُخْزِيهِ وَمَنْ هُوَ كَاذِبٌ وَارْتَقِبُوا إِنِّي مَعَكُمْ رَقِيبٌ (93) ( التفتوا إلى الانتظار إلى الارتقاب) وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا مُوسَى بِآَيَاتِنَا وَسُلْطَانٍ مُبِينٍ (96)... إِلَى فِرْعَوْنَ وَمَلَئِهِ فَاتَّبَعُوا أَمْرَ فِرْعَوْنَ وَمَا أَمْرُ فِرْعَوْنَ بِرَشِيدٍ (97)... ذَلِكَ مِنْ أَنْبَاءِ الْقُرَى نَقُصُّهُ عَلَيْكَ مِنْهَا قَائِمٌ وَحَصِيدٌ (100) ) وَمَا ظَلَمْنَاهُمْ وَلَكِنْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ... فَلَوْلَا كَانَ مِنَ الْقُرُونِ مِنْ قَبْلِكُمْ أُولُو بَقِيَّةٍ يَنْهَوْنَ عَنِ الْفَسَادِ فِي الْأَرْضِ إِلَّا قَلِيلًا مِمَّنْ أَنْجَيْنَا مِنْهُمْ... وَقُلْ لِلَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ اعْمَلُوا عَلَى مَكَانَتِكُمْ إِنَّا عَامِلُونَ (121) وَانْتَظِرُوا إِنَّا مُنْتَظِرُونَ (122)
صدق الله العلي العظيم
نكمل إن شاء الله في الدرس القادم بعون الله تعالى، والحمد لله ربّ العالمين والعاقبة للمتقين وصلِّ اللهم على محمد وآله الطيبين الطاهرين وأسألكم الدعاء
الله أكبر الله أكبر الله أكبر اللهم صلَّ على محمد وآل محمد


+++++++++++++++++++++++++++++++++
تقرير: سليم الخليفاوي + حسين الخليفاوي






آخر تعديل اعلام البراني يوم 02-12-2016 في 06:46 PM.
رد مع اقتباس
 
   
قديم 07-11-2016, 01:21 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
ابو فهد

الصورة الرمزية ابو فهد
إحصائية العضو






ابو فهد is on a distinguished road

ابو فهد غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : الخليفاوي العراقي المنتدى : منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول
افتراضي

الكثير من المواقف التي سجلها و لايزال تسطر باحرف من نور مابقية الحياة للمرجع العراقي العربي السيد الصرخي في طريق الحق والانتصار له في تثبيت وتاسيس والحفاظ على القواعد الاسلامية المحمدية الاصيلة وكذلك الدفاع عنها وكشف زيف وبطلان من يتلبس بالدين والاسلام زيفا من مرجعات نصبت العداء لاهل الحق وكانت المعرقل لانهضة الاسلام , بل هي التي صنعت واسست للموت والطائفية والتهجير والتشريد في بلدنا العراق وبقية بلاد المسلمين .







رد مع اقتباس
 
   
قديم 07-11-2016, 02:56 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
مرآة العقول

الصورة الرمزية مرآة العقول
إحصائية العضو







مرآة العقول is on a distinguished road

مرآة العقول غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : الخليفاوي العراقي المنتدى : منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول
افتراضي

بوركت ياصاحب الفتوحات العلمية







رد مع اقتباس
 
   
قديم 08-11-2016, 07:50 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
صاحب البصيره

الصورة الرمزية صاحب البصيره
إحصائية العضو






صاحب البصيره is on a distinguished road

صاحب البصيره غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : الخليفاوي العراقي المنتدى : منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول
افتراضي

اللهم احفظ السيد المجاهد الصرخي الحسني وامد في عمره الشريف بحفظك وأنصره بنصرك ياعزيز







التوقيع

رد مع اقتباس
 
   
قديم 08-11-2016, 09:40 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
ام بتول الشامية

الصورة الرمزية ام بتول الشامية
إحصائية العضو







ام بتول الشامية is on a distinguished road

ام بتول الشامية غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : الخليفاوي العراقي المنتدى : منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول
افتراضي

حيا الله صوت الحق الشجاع المقدام الذي يضحي بنفسه من أجل أعلاء كلمة الحق وكشف عمائم السوء الباطلة







رد مع اقتباس
 
   
قديم 11-11-2016, 04:45 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
نور العراقي

الصورة الرمزية نور العراقي
إحصائية العضو







نور العراقي is on a distinguished road

نور العراقي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : الخليفاوي العراقي المنتدى : منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول
افتراضي

احسنتم وبوركتم ووفقتم وجزاكم الله خير الجزاء







التوقيع

«يجب الالتفاف حول الأعلم لأن الإمام (عليه السلام) سيأتي بدليل الأعلمية»
السيد محمود الصرخي الحسني
رد مع اقتباس
 
   
قديم 12-11-2016, 08:38 AM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
الشيخ عباس الكعبي
إحصائية العضو







الشيخ عباس الكعبي will become famous soon enough

الشيخ عباس الكعبي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : الخليفاوي العراقي المنتدى : منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول
افتراضي

اللهم أحفظ سماحة المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني (دام ظله )
فهو صاحب الفكر المعتدل والمتمسك بمنهج الحق والانتصار له بالعمل بالمبادئ
الاسلامية المحمدية الاصيلة وكذلك بالدفاع عنها وكشف زيف وبطلان من يتلبس
بالدين والاسلام زيفا من مرجعات نصبت العداء لاهل الحق وكانت المعرقل لانهضة الاسلام ,
بل هي التي صنعت واسست للموت والطائفية والتهجير والتشريد في بلدنا العراق وبقية بلاد المسلمين .







رد مع اقتباس
 
   
قديم 20-11-2016, 01:52 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
صقر بغداد

الصورة الرمزية صقر بغداد
إحصائية العضو






صقر بغداد is on a distinguished road

صقر بغداد غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : الخليفاوي العراقي المنتدى : منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول
افتراضي

اللهم احفظ سماحة المرجع الديني الاعلى اية الله العظمى السيد الصرخي الحسني ( دام ظله )
الذي قال الحق ونطق الصدق وأعتمد المنهج الرسالي الاصلاحي العلمي في تقويم الاعوجاج الفكري
فكشف للعالم أجمع زيف أئمة السوء ووعاظ السلاطين المدلسين والانتهازيين والتحجرالفكري عندهم
وأثبت بالأدلة العلمية والعقلية والنقلية بطلان حججهم وبيان دجلهم وجهلهم وفراغهم العلمي والاخلاقي .







رد مع اقتباس
 
   
قديم 21-02-2017, 12:49 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
ابو عباس عبدالله

الصورة الرمزية ابو عباس عبدالله
إحصائية العضو







ابو عباس عبدالله is on a distinguished road

ابو عباس عبدالله غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : الخليفاوي العراقي المنتدى : منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول
افتراضي

مثلك ماشفت مولاي محمود
همت بسيرتك ما ابدل السيرة
ابحوثك شفت اسرار الاسرار
تدخل على العقول بغير تاشيرة







التوقيع

رد مع اقتباس
 
   
قديم 21-02-2017, 06:34 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
عبدالله المنصوري
إحصائية العضو







عبدالله المنصوري is on a distinguished road

عبدالله المنصوري غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : الخليفاوي العراقي المنتدى : منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول
افتراضي

نعم بكل ثقة وصدق وامانة واصرار وعلم واخلاق وتحليل وتدقيق يمضي ويسير قدما سيد المحققين واستاذ المؤرخين وهبية المفكرين واعلم العلماء ومصداق جده الرسول الاعظم حبيب رب العالمين السيد الاستاذ الصرخي الحسني في ثورته العلمية والنهضة الاصلاحية الاسلامية العقائدية التاريخية الفكرية الاخلاقية الكبرى بحيث اصبح اسلوب ومنهج السيد الاستاذ منهج اهل الاسلام وكل الانسانية لانه عنوان ومصداق فخر الكائنات الرسول الاعظم الاقدس واله الاطهار وصحب الاخيار عليه وعليهم افضل الصلاة والسلام موحد وحامي ومدافع عن رسالة جده بالعلم والاخلاق والتصدي والقضاء على كل انواع الفساد والارهاب والتطرف والاقصاء والتكفير والبدع الاموية التيمية الداعشية وكل القوى الداعمة لها فحيا السيد الاستاذ على هذه الثورة المباركة في احياء وانقاذ الامة من سبات طويل







رد مع اقتباس
 
   
قديم 22-02-2017, 11:56 AM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
غني المنصوري
إحصائية العضو







غني المنصوري is on a distinguished road

غني المنصوري غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : الخليفاوي العراقي المنتدى : منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول
افتراضي

مايقوم به سماحة السيد الصرخي الحسني (دام ظله) من بحوث وبكافة العناوين التي يتصدى بها سماحتة للفكر التيمي الداعشي لم تاتي من فراغ انما تدل على مدى علميته المعمقه والتي يعجز عن الاتيان بمثلها من قبل الاخرين ، لذلك نرى سلاست البحث الذي يوصله سماحته الى كل العقول وبمختلف المستويات العلمية لدى الانسان حيث يكون مفهوم لدى الجميع وهذا من اصعب الامور ولا يستطيع اي شخص ان يقوم بما يقوم به السيد الحسني فنراه يقدم الادلة التي تدحض الفكر التيمي ومن مصادرهم ومن مايعتقدون به وما هو حجة عليهم بحيث لايستطيعون نكرانه وبفضل الله قد اثمرت هذه المحاضرات القيمه واصبحت محل اهتمام الكثير ، نسئل الله ان يديم على الامة الاسلامية جمعا والشعب العراقي هذه الفيوضات الالهية المعطرة المتمثلة بسماحه المولى الحسني ...







رد مع اقتباس
 
   
قديم 22-02-2017, 05:17 PM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
ابو عباس عبدالله

الصورة الرمزية ابو عباس عبدالله
إحصائية العضو







ابو عباس عبدالله is on a distinguished road

ابو عباس عبدالله غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : الخليفاوي العراقي المنتدى : منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول
افتراضي

بالعلم تكشف الظلمة وتنزل الرحمة ولهذا تصدى السيد الصرخي الحسني وبما أنعم الله عليه من نور العلم الذي شق به حجب الظلام وكشف الجهل بالدليل والأثر العلمي والذي يتجلى بهذه المحاضرات التاريخية







التوقيع

رد مع اقتباس
 
رد
   

مواقع النشر
 

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود BB متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نصّ المحاضرة (4) من بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول الخليفاوي العراقي منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول 19 09-11-2018 08:26 PM
نصّ المحاضرة (3) من بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول الخليفاوي العراقي منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول 25 19-10-2018 10:05 PM
نصّ المحاضرة (2) من بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول الخليفاوي العراقي منتدى تقريرات بحث الدولة المارقة في عصر الظهور منذ عهد الرسول 32 01-09-2018 06:44 PM
استماع وتحميل المحاضرة (5) بحث (الدولة.. المارقة ... في عصر الظهور ...منذ عهد الرسول) اعلام البراني منتدى محاضرات بحث ( الدولة المارقة ... في عصر الظهور ...منذ عهد الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم ) 17 27-06-2017 11:06 AM
استماع وتحميل المحاضرة (4) بحث (الدولة.. المارقة ... في عصر الظهور ...منذ عهد الرسول) اعلام البراني منتدى محاضرات بحث ( الدولة المارقة ... في عصر الظهور ...منذ عهد الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم ) 11 08-11-2016 06:17 AM


Loading...

   
 

Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع المواضيع والمشاركات الموجودة في المركز الإعلامي تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأينا

يمكن إعادة نشر المادة المنشورة (ما لم تتم الإشارة الى عائديتها الى أطراف أخرى) مع ذكر المصدر.