الرئيسية التحكم     الرسائل الخاصة الخروج
 
NV8xNDA1NTM2NjVf (1000×122)
البحوث الأصوليةالبحوث الفقهيةالرسالة العمليةالبحوث العقائديةالمنطق وأصول الفقهالبحوث الأخلاقيةالمؤلفات الفلسفيةfp,e hgjtsdvالبحوث التاريخيةمؤلفات السلسلة
منتدى صلاة الجمعةفاصلمنتدى الحوزاتفاصلمنتدى المرجعية
شرح الحلقة الأولىشرح الحلقة الثانيةالبحث الخارج الأصولي
NV8xMzQ5MDI2Mzhf (145×109)NV8xMzQ5MDI2Mzdf (151×109)NV8xMzQ5MDI2NDBf (207×109)NV8xMzQ5MDI2MzVf (201×109)NV8xMzQ5MDI2MzZf (148×109)NV8xMzQ5MDI2Mzlf (148×109)

   
العودة   منتديات المركز الاعلامي لمكتب السيد الصرخي الحسني > منتدى انوار الهدى الساطعة > منتدى انوار الهدى الساطعة > منتدى نصرة الشهداء في السير على النصرة
 

منتدى نصرة الشهداء في السير على النصرة منتدى يتناول مواقف وبطولات الاخيار الانصار بنصرة الشهداء السعداء

رد
   
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
 
   
قديم 12-08-2009, 08:06 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
صبيح الخاقاني
إحصائية العضو






صبيح الخاقاني is on a distinguished road

صبيح الخاقاني غير متواجد حالياً

 


المنتدى : منتدى نصرة الشهداء في السير على النصرة
افتراضي مكانة الشهيد في الاسلام


( ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون فرحين بما آتاهم الله من فضله ويستبشرون بالذين لم يلحقوا بهم من خلفهم ألاّ خوفٌ عليهم ولا هم يحزنون يستبشرون بنعمة من الله وفضل وأن الله لا يضيع أجر المؤمنين ) آل عمران : 169


الموكب طويل جداً. وقافلة الشهداء ينضم إليها علَم جديد كل يوم.. آلاف من الشهداء من كل الأعمار رجالاً ونساءً.. يرفعون الرايات المعطرة بدمائهم الزكية الطاهرة.. ويرسمون معالم الطريق.

عبروا إلى جوار بهم وقد أدّوا الأمانة دفاعاً عن أمة تستباح أرضها .. مقدساتها .. مساجدها .. أعراضها .. أرواح أبنائها .. أرضها .. كرامتها.. يتجرؤون على إسلامها .. على نبيها .. على قرآنها ... .

كل مشروع شهيد كان ينتظر إحدى الحسنيين: النصر أو الشهادة. وكان يردد قول الله تعالى «فإذا جاء أجلهم لا يستأخرون ساعة ولا يستقدمون» وقد أكرمه الله بها ليأخذ مكانه بين أسلافه الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم لتكون كلمة الله هي العليا .


والشهادة في قضيتنا المقدسة التي هي قضية الحق المطلق عنوان الشهادة الحية الواضحة بأجمل معانيها التي لا لبس فيها ولا غموض، وقد أعطت للإنسان كل أنواع الشهادة وألوانها فشهادة شيخ اسعد واخوانة والشهيد الدعمي واخوانة والشهيد العابد قيس وكل الشهداء في هذه الخط المبارك هم الذين وضعوا الخط الصحيح لمعنى التضحية من اجل الاسلام الحنيف

والشهيد يحيا معاني النصر وهو على طريق الشهادة واصطفاء الله له بها فيشعر بوعد الله الذي لا يتخلّف: (يا أيها الذين آمنوا إن تنصروا الله ينصركم..) (إن ينصركم الله فلا غالب لكم..) (وكان حقاً علينا نصر المؤمنين..) ، ويشعر أنه جدير بالانتماء لهذه الأمّة المباركة (خير أمّة أخرجت للناس).

ولئن فاتت شهداءنا مظاهر النصر النهائي، فلقد عاشوا بشائر النصر وعلاماته، كأنهم يرونه أمامهم رأي العين، وهو لم يغب عنه لحظة واحدة.

وإذا كانت النفوس كبارا ..... تعبت في مرادها الأجسام


الشهيد صدقَ العهدَ مع الله

] مِنَ المُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً [ ( الأحزاب : 23

فمنهم من بذل جهده على الوفاء بعهده حتى استشهد، ومنهم من ينتظر الشهادة وما بدلوا عهدهم ونذرهم.

فقد تولّى الله هؤلاء الرجال بالصدق في أقوالهم وأحوالهم و صدق الحال بالشهادة أقصى الغاية في الوفاء لأنه شديد على النفس .


الشهداء في صحبة الأنبياء

قال تعالى : [ (وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُوْلَئِكَ رَفِيقاً ] ( النساء : 69.

وقال سبحانه : [ وَأَشْرَقَتِ الأَرْضُ بِنُورِ رَبِّهَا وَوُضِعَ الكِتَابُ وَجِيءَ بِالنَّبِيِّينَ وَالشُّهَدَاءِ ] ( الزمر : 69.

3- وقوله تعالى : [ وَالَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ أُوْلَئِكَ هُمُ الصِّدِّيقُونَ وَالشُّهَدَاءُ عِندَ رَبِّهِمْ لَهُمْ أَجْرُهُمْ وَنُورُهُمْ ] ( الحديد : 19.

بيّن الله سبحانه وتعالى منزلة الشهداء إذ جعلها برفقة النبيين والصديقين لأن الشهداء أدى بهم حرصهم على الطاعة ، والجهد في إظهار الحق أن بذلوا مهجهم في إعلاء كلمة الله ولذلك جعل الله مكانتهم في الجنة مع الأنبياء صلوات الله وسلامه عليهم .


الشهادة اصطفاء من الله وفهم لسرّ الحياة

قال تعالى: "وليعلم الله الذين آمنوا ويتخذ منكم شهداء" آل عمران: 140أي يكرمكم بالشهادة .

ومع عاشر الشهداء قبل اصطفائهم سيجد أن هناك إرهاصات للارتقاء وللصعود ولاعتلاء كرسي الشهادة فتجدهم في اللحظات الأخيرة على طهارة خالصة في أحاديثهم وفي حركاتهم وفي سكناتهم وفي الأريج المتدفق من ساحاتهم في التعليقات الأخيرة لهم والتي تمتلئ صدقا وحقيقة .

الشهداء سادة هذا العالم لأن المولى عز وجل اختارهم واصطفاهم دون غيرهم عن هذا البحر الهائج من البشر فهم من فهموا سر هذا اللغز الذي نحياه ويصيب معظمنا بالحيرة هم من توصلوا للحقيقة " اطلب الموت توهب لك الحياة" .


الشهيد في القرآن

وردت آيات كثيرة في فضل الشهداء عند الله سبحانه وتعالى نقتطف منها ما يلي :

1- يقول الله سبحانه وتعالى : [ إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَى مِنَ المُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْداً عَلَيْهِ حَقاًّ فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنجِيلِ وَالْقُرْآنِ وَمَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ مِنَ اللَّهِ فَاسْتَبْشِرُوا بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُم بِهِ وَذَلِكَ هُوَ الفَوْزُ العَظِيمُ ] ( التوبة : 111 ) .


2- ويقول سبحانه : [ وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتاً بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ * فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ أَلاَّ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ * يَسْتَبْشِرُونَ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ وَفَضْلٍ وَأَنَّ اللَّهَ لاَ يُضِيعُ أَجْرَ المُؤْمِنِينَ ] ( آل عمران : 169-171 ) .


3- ويقول سبحانه : [ وَلاَ تَقُولُوا لِمْن يُقْتَلُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتٌ بَلْ أَحْيَاءٌ وَلَكِن لاَّ تَشْعُرُونَ ] ( البقرة : 154 ) .


4- ويقول : [ وَالَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَلَن يُضِلَّ أَعْمَالَهُمْ * سَيَهْدِيهِمْ وَيُصْلِحُ بَالَهُمْ * وَيُدْخِلُهُمُ الجَنَّةَ عَرَّفَهَا لَهُمْ ]

( محمد : 4-6 ) .






رد مع اقتباس
 
   
قديم 12-08-2009, 09:16 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
صباح المنصوري

الصورة الرمزية صباح المنصوري
إحصائية العضو






صباح المنصوري is on a distinguished road

صباح المنصوري غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : صبيح الخاقاني المنتدى : منتدى نصرة الشهداء في السير على النصرة
افتراضي

الشهداء سادة هذا العالم لأن المولى عز وجل اختارهم واصطفاهم دون غيرهم عن هذا البحر الهائج من البشر فهم من فهموا سر هذا اللغز الذي نحياه ويصيب معظمنا بالحيرة هم من توصلوا للحقيقة " اطلب الموت توهب لك الحياة"







التوقيع

رد مع اقتباس
 
   
قديم 12-08-2009, 10:15 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
حيدر سعدون
إحصائية العضو






حيدر سعدون is on a distinguished road

حيدر سعدون غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : صبيح الخاقاني المنتدى : منتدى نصرة الشهداء في السير على النصرة
افتراضي

وَلاَ تَقُولُوا لِمْن يُقْتَلُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتٌ بَلْ أَحْيَاءٌ وَلَكِن لاَّ تَشْعُرُونَ
اللهم ارزقنا شفاعتهم وحشرنا معهم







رد مع اقتباس
 
   
قديم 14-08-2009, 07:41 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
مومل الخير

الصورة الرمزية مومل الخير
إحصائية العضو






مومل الخير is on a distinguished road

مومل الخير غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : صبيح الخاقاني المنتدى : منتدى نصرة الشهداء في السير على النصرة
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرج قائم آل محمد
هنيئاً لكم بما رزقكم الله هذه الشهادة
التي لا ينالها الا ذو حظ عظيم ...اللهم ارزقنا شفاعتهم فــي الدنيا والاخرة واجعلنا
من الملتحقين بركبهم برحمتك يا ارحم الراحمين






التوقيع

رد مع اقتباس
 
   
قديم 14-08-2009, 07:59 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
ابا الحسن
إحصائية العضو






ابا الحسن is on a distinguished road

ابا الحسن غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : صبيح الخاقاني المنتدى : منتدى نصرة الشهداء في السير على النصرة
افتراضي

اللهم ارحم شهداءنا واحفظ علماءنا وبالخصوص السيد الصرخي الحسني (دام ظله) واستاذيه السيد السيستاني (دام ظله) والشيخ الفياض (دام ظله)
وارزقنا شفاعتهم وثبت اقدامنا يار ارحم الراحمين ...
تحياتنا للسيد الجليل السيد ضياء الموسوي (دام عزه) ونسأل الله تعالى ان يوفقه لكل حير وصلاح وان لا ينسانا بالدعاء وبالخصوص تحت قبة السيدة زينب (عليها السلام)









رد مع اقتباس
 
رد
   

مواقع النشر
 

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود BB متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


Loading...

   
 

Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع المواضيع والمشاركات الموجودة في المركز الإعلامي تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأينا

يمكن إعادة نشر المادة المنشورة (ما لم تتم الإشارة الى عائديتها الى أطراف أخرى) مع ذكر المصدر.