الرئيسية التحكم     الرسائل الخاصة الخروج
 
NV8xNDA1NTM2NjVf (1000×122)
البحوث الأصوليةالبحوث الفقهيةالرسالة العمليةالبحوث العقائديةالمنطق وأصول الفقهالبحوث الأخلاقيةالمؤلفات الفلسفيةfp,e hgjtsdvالبحوث التاريخيةمؤلفات السلسلة
منتدى صلاة الجمعةفاصلمنتدى الحوزاتفاصلمنتدى المرجعية
شرح الحلقة الأولىشرح الحلقة الثانيةالبحث الخارج الأصولي
NV8xMzQ5MDI2Mzhf (145×109)NV8xMzQ5MDI2Mzdf (151×109)NV8xMzQ5MDI2NDBf (207×109)NV8xMzQ5MDI2MzVf (201×109)NV8xMzQ5MDI2MzZf (148×109)NV8xMzQ5MDI2Mzlf (148×109)

   
العودة   منتديات المركز الاعلامي لمكتب السيد الصرخي الحسني > منتديات المرجعية > منتدى الفقه والاصول
 

منتدى الفقه والاصول منتدى متخصص بالمواضيع الفقهية والأصولية

رد
   
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
 
   
قديم 08-10-2008, 03:49 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
محمد الحريب

الصورة الرمزية محمد الحريب
إحصائية العضو






محمد الحريب is on a distinguished road

محمد الحريب غير متواجد حالياً

 


المنتدى : منتدى الفقه والاصول
Post هكذا ندافع عن أصول الصدر\ح2

هكذا ندافع عن أصول الصدر
(الردعلى الشيخ الفياض)
الحلقة الثانية
بسم الله الرحمن الرحيم
إلهي أذهلني عن إقامة شكرك تتابع طولك،
وأعجزني عن إحصاء ثنائك فيض فضلك،
فصل على محمد وآل محمد وعجل فرج قائم آل محمد ؛
وبعد فهذه الحلقة الثانية من سلسلة [هكذا ندافع عن أصول الصدروالردعلى الشيخ الفياض]
راجياً من الله تبارك وتعالى أن يمن علي بقبول هذا العمل القليل واليسير بقبوله الحسن المتواصل علي وعلى والدي
وأخواني الأنصار الأخيارالأطهارالمؤمنين والمؤمنات ،
أنه نعم المولى ونعم النصيروأن يعجل فرج مولانا وولينا وإمامنا حبيب قلوبنا وطبيب نفوسنا صاحب العصروالزمان
( عجل الله فرجه الشريف وروحي له لأثرمقدمه الفداء)
وأن يحفظ ويسددويؤيدوينصرسماحة المرجع الديني الأعلى آية الله العظمى سيدنا الأستاذ السيدالحسني
(دام ظله الشريف العالي)0
1\الموردالأول
\ان للمحقق السيد الشهيد الصدر (قدست نفسه الزكيه)رأياً في (لاضرر)حيث قال (قدس سره الشريف)
في \بحوث في علم الأصول ج1ص24\ : ((والتحقيق أن ما يسمى بالقواعدالفقهيه على أقسام:
الأول فان المعنى الفني للقاعدة يتقوم بأن تكون القاعدة أمراً كلياً ذات نكته ثبوتيه واحده ،:ما ليس قاعدة بالمعنى الفني للقاعدة ،وذلك كقاعدة(لاضرر) وان كانت القاعدة من المجعولات التشريعية كحجية خبر الثقة أو قاعدة الضمان باليدفوحدتها بوحدة الجعل الموجد لها تشريعاً،
وأن كانت القاعدة من غير المجعولات كقاعدة الملازمة بين وجوب الشيء ووجوب مقدمته فوحدتها بوحدة تقررها الثبوتي بوصفها حقيقة واحده ثابتة في نفس الأمر ،
ومفاد(لاضرر) ليس إلا مجموعه من التشريعات العدمية جمعت في عبارة واحدة ،
فقصر وجوب الوضوء على غير حالة الضرروقصروجوب الصوم على غير حالةالضرر مثلا ليسا مجعولين بجعل واحد وثابتين بتقررواحد ،
بل الأول ثابت بتقييد جعل وجوب الوضوء بغير حالة الضرر،والثاني ثابت بتقييد جعل وجوب الصوم بغير حالة الضرر،
غاية الأمر أن الشارع جمع بين هذه التشريعات العدمية المتعددة بجعولها
في مبرز واحد،وفي مثل ذلك لا تصدق القاعدة أذلا يوجد أمر كلي وحداني يكون دخيلاً في إثبات
كل واحد من هذه التشريعات بل هي جميعاً تثبت في عرض واحد بدليل واحد،
فهذا من قبيل أن يقال:
كل حكم يثبت للرجل في المعاملات فهو ثابت للمرأة0 فان هذا ليس قاعدة بل هو تجميع لجعول وأحكام متعددة تحت عنوان ثانوي مشترك وابرازهابهذاالعنوان0
وان شئت قلت:أن القاعدة في (لاضرر) أن أريد بها نفس اللفظ الصادر من الشارع باعتباره دالا ًعلى تشريعات عدمية كثيرة فيرد على ذلك أن القاعدة أمر كلي وهذالفظ شخصي0
وان أريد بها مفاد هذا اللفظ فهو معنى كلي ولكن ليست له وحدة ثبوتية وإنما هومجموعة من الأحكام والجعول المشتركة في عنوان ثانوي عبر عنها به0
نعم ،لو فسرنا(لاضرر) على أساس أنها تشريع لحرمة الضرر-خلافاً للتفسيرألمشهوري لها-فحرمة الضرر والاضرارأمرله وحدة ثبوتية فيصح أن تسمى قاعدة بالمعنى الفني للقاعدة،الاانها سوف تكون على غرار قاعدة (ما يضمن وما يضمن)من أمثلة القسم الثاني من أقسام القواعد الفقهية التي سيأتي الحديث عنها))0
**هناسجل سماحة أستاذنا الشيخ الفياض(دام ظله)
أعتراضاً وأشكالا ًعلى كلام المحقق الشهيدالصدر(قدست نفسه)هذا حيث قال الشيخ الفياض في كتابه :
(المباحث الأصولية ج1 ص30 -31) ما نصه:
((ويمكن المناقشة في ذلك ،بتقريب؛-أن قاعدة لاضرر وان كانت ناظرة إلى أن الأحكام الشرعية المجعولة في الشريعةالمقدسة التي قدتؤدي الى الضرر،مقيدة بغير حالة الضرروأنها غير مجعوله في هذه الحاله من الأول ،بمعنى أن المولى جعل وجوب الوضوء من الأول مقيداً بأن لايكون ضررياً ،وكذلك وجوب الغسل ووجوب الصوم وهكذا، فالقاعدة مبرزةلهذه التشريعات العدمية المتعددة ،فمن أجل ذلك لاتكون لها وحدة ثبوتية لاجعلاً ولاواقعاً،
فلا تكون قاعدة بالمعنى الفني،إلا أن كل ذلك لايمنع من التمسك بها لإثبات عدم تشريع الحكم الضرري في موردإذا شك في تشريعه لسبب أوآخر،إذ يكفي في ذلك وحدتها بالعنوان ، على أساس أنها حجة بذلك العنوان0
وبكلمة،أن قاعدة لاضرروإن لم تكن قاعدة موحدة بوحدة الجعل الموحد لها تشريع ،إلا أنهاموحدة بوحدة العنوان البرزالمميز،وحيث أنها تكون حجة بهذا العنوان،فلامانع من التمسك بها عند الشك0
فالنتيجة:أن قاعدة لاضررقاعدة اٌصولية))
أقول :ترد عدة تعليقات في المقام:
01التعليق الأول :
كيف تجمع بين قولك هنا عن(لاضرر)(( فلاتكون قاعدة بالمعنى الفني ))
وبين قولك ((فالنتيجة:أن قاعدة لاضرر قاعدة اُصولية))
فمادام أن مبناك هو أعتبار(لاضرر) قاعدة +أصوليه فلا يصح أن تنفي عنها
مسبقاً المعنى الفني للقاعدة لانه تنافي واضح جداً ! ! !

\2التعليق الثاني :
أن الدعوى التي طرحها سماحة الشيخ الفياض(وهي :كفاية الوحدة العنوانيه لاكتساب الحجية)غيرتامه
وذلك لانه لابد لكل تشريع(اذا اريد سرايته الى موارد الشك)من نكتة ثبوتية واحده وبقطع النظر عن مسالةا العنوان والا كيف يتصور وجود تشريعات لاحكام من غير جعل ووحده ثبوتيه !!!
فلابدمن استناد كل تشريع(اذااريدسرايته الى مواردالشك –ليصبح قاعدة يطبق عليها)
لجعل ونكته ثبوتيه واحده0
03التعليق الثالث:
ان المنشأ للوحدة العنوانيه هي الوحدة الثبوتيه الجعليه وليس العكس،أي ان الأصل والاساس هي
الوحدة الثبوتيه واما الوحدة العنوانية فهي مجردصياغه فحسب وليس الا،والافلايعقل الاهتمام بالعنوان وترك الجعل جانباً!!!
4\التعليق الرابع:
قولك ((000الا ان كل ذلك لايمنع من التمسك بها لاثبات عدم تشريع الحكم الضرري0000))
غيرتام؛اذ المانع متحقق وموجود وهو أنتفاء الوحدة الجعليه +أنتفاء الوحدة التقررية ،وأي مانع أهم من أنتفاء كلا هاتين الوحدتين الجعليه+التقرريه من(لاضرر)!!!
والشيخ الفياض لم يعير أي أهميه للوحدتين الجعليه +التقرريه وتمسك فقط وفقط بالوحدة العنوانيه
وأستغنى بها عنهما ،ومثل هذا غريب صدورهُ من مثل سماحته وهو الأصولي المعروف!!!
05التعليق الخامس:
أن القاعدة تمنح الحجية على أساس ملاكين :
1\الملاك الأول: الملاك التعبدي
فأن بعض القواعد تمنح الحجيه وتترتب آثارها من منجزيه ومعذريه على أساس النصوص الشرعيه من
آية +روايه كما في خبرالواحدالثقة وقاعدة الضمان باليد ،أي أن الشارع أعتبرخبرالثقه والضمان باليد حجه ؛ومثل هذه القواعد هي من المجعولات التشريعيه اذ لها جعل تعبدي من الشارع المقدس 0ولها وحده أكتسبتها من وحدة جعلها الذي أنشألها تشريعها0
2\ الملاك الثاني : ملاك الوحدة الثبوتيه التقرريه
فأن بعض القواعد تمنح الحجيه وتترتب آثارها من منجزيه ومعذريه على أساس الحقيقه الثابته لها في نفس الأمر
كما في قاعدة الملازمه بين وجوب الشيء ووجوب مقدمته وغيرها ؛أي أن لهذه القواعد وحده ثبوتيه تقرريه أكتسبتها من وحدتها الحقيقيه التي تتمتع بها في نفس الأمر ،
ََََِِِِِِِِِفهذين ملاكين لمنح الحجيه ؛وأذا كان سماحة الشيخ الفياض يريد أن يجعل من مجردالصياغات والعناوين ملاكاً ثالثاِِِِِِِِِلمنح الحجيه فليعلم الشيخ الفياض أنه يلزم على مبناهُ هذا أمور:
الامرالاول: أن يكون الاصل هو الوحدة العنوانيه فقط وفقط ؛
وفي هذا مافيه لادنى متأمل ! ! !
الامرالثاني :أن تكون هناك تشريعات فارغه من وحدة الجعل ومن وحدة الثبوت والتقرر؛
وأيضاً في هذا مافيه لإدنى ملتفت! ! !
ولاأظن بأن سماحة الشيخ الفياض يلتزم بمثل هذا الواضح البطلان 0
النتيجة:ِِِِِِِِِِِِِِ
إذن إذاكانت القاعدة غير مشخصه جعلاً وليست موحده ثبوتاًوتقرراً فلايمكن أعتبارها
حجه ولايمكن أطلاق أسم وأصطلاح القاعدة عليها إلا تسامحاً،
ومجردوحدتها العنوانيه والصياغيه لايمكن الأكتفاء بها لمنح أصطلاح القاعدة بالمعنى
الفني الحقيقي للقاعدةوهذا يجري على (لاضرر) وعلى غيرها إذا إنتفت عنها الشروط المذكورة السابقه0







التوقيع

آخر تعديل محمد الحريب يوم 26-10-2008 في 04:42 PM.
رد مع اقتباس
 
   
قديم 08-10-2008, 04:30 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
محمد الحريب

الصورة الرمزية محمد الحريب
إحصائية العضو






محمد الحريب is on a distinguished road

محمد الحريب غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد الحريب المنتدى : منتدى الفقه والاصول
افتراضي

2\الموردالثاني:
وجهت عدت أشكالات لتعريف المشهورلعلم الأصول (الذي هوالعلم بالقواعد الممهده لإستنباط الحكم الشرعي) وأحدى هذه الإشكالات مايلي:
أن تعريف المشهورغيرجامع إذيشمل بعض القواعد الفقهية( من قبيل: قاعدةمايضمن بصحيحه يضمن بفاسده ومالايضمن بصحيحه لايضمن بفاسده +قاعدةلاضرر+قاعدةلاحرج) وبعض القواعد الفقهية العملية (من قبيل قاعدة الفراغ +قاعدة التجاوز)فأن جميع هذه القواعد يستنبط منها أيضاً الحكم الشرعي كلاً حسب موردها 0
**السيدالخوئي (قدس سره) حاول أن يدفع هذا الأشكال بقوله:
((أن الأحكام المستفادة من القواعدالفقهية،سواء كانت مختصة بالشبهات الموضوعيةكقاعدة الفراغ واليد والحلية ونحوها،أم كانت تعم الشبهات الحكمية أيضاً كقاعدتي لاضررولاحرج - بناءً على جريانهما في موارد الضررأو الحرج النوعي – وقاعدتي مايضمن ومالايضمن وغيرها،إنما هي من باب تطبيق مضامينها بأنفسها على مصاديقها ،لامن باب الأستنباط والتوسيط ، مع أن نتيجتها في الشبهات الموضوعية نتيجة شخصية0\محاضرات في أصول الفقه ج1ص6\ ))
هناسجل المحقق السيدالشهيدالصدر(نورالله ضريحه الشريف)أشكالاًعلى دفع السيدالخوئي هذا***
هذا حيث قال السيدالصدر(قدس سره الشريف):
((وهذه الاجابة غير تامة ،وذلك:أولاً:لعدم أختصاص القواعد الفقهية بالقواعدالتطبيقية بل منها مايستنبط به الحكم بنحوالتوسطكماسيأتي قريباً- -
وثانياً:أن التمييز بين المسألة الأصولية والقاعدة الفقهية بالتطبيق نفياً واثباتاًيؤدي الى أن أصولية المسألة كثيراً ما ترتبط بصياغتها وكيفية التعبيرعنها ،فمسألة اقتضاءالنهي عن العبادة لفسادها تكون أصولية إذا طرحت بصيغة البحث عن الاقتضاء لأن البطلان حينئذ مستنبط عن الاقتضاء وليس تطبيقاً،وليس أصولية إذاطرحت بصيغة البحث عن أن العبادة المني عنها باطلة أولا،لأن بطلان كل عبادة محرمة حينئذ يكون تطبيقاً، مع أن روح المسألة واحدة في كلتا الصياغتين وهذا يكشف عن أن المائز الحقيقي للقاعدة الأصولية عن القاعدة الفقهية ليس مجرد عدم انطباق القاعدة الأصولية على الحكم المستخرج أنطباق الكلي على فرده وأنطباق القاعدة الفقهية كذلك بل أمر آخر قديكون من مظاهره أن النسبةبين القاعدة الأصولية والنتيجة الفقهية نسبة استنباطية لا تطبيقية وهذاماسيأتي توضيحه0\\بحوث في علم الأصول ج1ص22\ ))
##ويقول سماحة الشيخ الفياض (دام ظلة) معلقاً ومستشكلاًًًًً على كلام المحقق السيدالصدر (قدست نفسه)هذا*
((\المباحث الأصولية ج1ص25-26\ويمكن التغلب على هذه المناقشة:
فان مسألة اقتضاء النهي عن العبادة، سواءاً كانت مطروحه بصيغة البحث عن الأقتضاء أم لا؛بصيغة البحث عن أن العبادة المنهي عنها باطلة ، مسالة أصولية أما بالصيغة الأولى فظاهر، فلأنها تستبطن ضمناً أن البحث عن حمل البطلان على العبادة،وأما بالصيغة الثانية إنما هو بواسطة اقتضاء النهي المتعلق بها لا بلاواسطة و مباشرة0))
أقول:
توجد عدة تعليقات في المقام:
1\التعليق الأول:
مادام البحث طرح بالصياغه التالية (العبادة المنهي عنها هل هي باطلة أولا ؟)
فلامجال للواسطةالضمنية في البين ،أي لامحل لادخال الاقتضاء أوعدمه في المقام وبلحاظ الصياغةالمذكورة0
إن قلت:
أن محلها يلتحق بالنهي أي أقتضاءالنهي فتصبح المسألة هكذا مطروحة(هل أن النهي عن العبادة يقتضي بطلانها أولا ؟) فالأقتضاء يتعلق بالنهي ويدخل بالمسألة ولو ضمناً0
قلتُ:
بناءاً على هذا التغييرالذي طُرح على الصياغه فسوف تكون المسألة أصوليةوذلك لدخول الأقتضاءفي البين ،أي نحن نريد من سماحة الشيخ أن يين لنا كيفية كون المسألة أصوليةبصياغه خاليه من الأقتضاء ،ودخوله في المقام ولو ضمناً يؤثر على المسألة وأنقلابها من فقهيه الى أصولية ،فوضح لنا ياشيخنا أصولية المسألة المذكورة بصياغتها الثانية وبقطع النظر عن الاقتضاء،ومادام البحث دائر حول الصياغة بماهي لاحظ ماذا قال السيد الصدر(قدست نفسه)((0000فمسألة اقتضاء النهي عن العبادة لفسادها تكون أصولية أذا طرحت بصيغة البحث
(لاحظ الصياغه قدأُخذت بعين الأعتبار والكلام بلحاظها ومن حيث هي فلاحظ)
عن الاقتضاء 00000000000000000ولاتكون أصولية أذا طرحت بصيغة البحث 00))
فأذا كان هناك أشكال لمناقشة السيد الصدر لمبنى السيدالخوئي(قدس سرهما) فينبغي أن ينصب ويتمحور حول نفس مسألة الصياغة للبحث المذكوروبلحاظها ،لاأن يدخل بالحساب وسائط خفيه وأمور مضمرة ونحوها فأنها مؤثرةلامحالة على أنقلاب المسألة 0
02التعليق الثاني
قولك((000إنماهو بواسطة أقتضاء النهي المتعلق بها ))
وانما الكلام والنقاش يأتي حول كون هذه الواسطه المذكورة هذالاكلام فيه (الاقتضاء ) هل تؤخذ بعين الاعتبارفي الصياغه الثانيه للبحث ولوضمناً؛؛
وأنت ياسماحة الشيخ أخذت هذا وكأنه مسلم به ومفروغ عنه! ! !
مع العلم أن البحث يدورحول الصياغه وأشكال السيدالصدر(قدس سره)جاء بلحاظها ،
فأذا كان الكلام بلحاظ روح المسألة فروحها واحد وهي أصولية ،وأن كان الكلام بلحاظ صياغة المسألة فهناتفصيل:
أ \حسب الصياغة الأولى للمسألة فهي أصولية،
ب\وحسب الصياغة الثانية للمسألة فهي فقهية،
وهذا الكلام لازم مبنى السيد الخوئي(قدة) فأنه جعل المناط والمعيارهو الأنطباق وعدمه0
إذن لابدوأن ينصب الأشكال والنقاش حول الصياغه فقط وفقط،وإلا من قال بأن واسطة الاقتضاء لا تؤثر في المقام سواء أُخذت بنحو المباشرةأو بنحوالأضمار والخفاء 0إذن ذكر الأقتضاء حتى بنحو الواسطة المضمرة يؤثرعلى
أنقلاب المسألة؛
*ثم قال الشيخ الفياض(دام ظله) المصدرالسابق ص26 :
((وعليه فمرد البحث فيها يكون لامحاله إلى البحث عن اقتضاء النهي المتعلق بالعبادة البطلان ...))
3\التعليق الثالث:
01حسب ماذكرناه في التعليقين السابقين أتضح ان المؤخوذ بعين الاعتبار هومجرد الصياغة وحسب
وأشكال السيد الصدر (قدست نفسه ) نظر اليهاوأما الوسائط الخفيه المضمرةفهي غير مؤخوذه بعين الاعتبار 0
02وأما الاستحاله المذكورة فتبين وهنها وفسادها على ماتقدم لأن الكلام بلحاظ الصياغه وحسب (ونكرر على هذا )0
ثم قال سماحة الشيخ في المصدر السابق : *
((إذلامعنى للبحث عن نتيجة المسألة الاٌصولية ابتداءاً في الاُصول ،بل لابدأن يكون البحث عما ينتج هذه النتيجة،))
04التعليق الرابع :
أولاً: لاأعرف من أين أستظهرالشيخ الفياض هذا الاستظهار من كلام السيدالصدر! ! !
وأن النص الكامل للسيد الصدر(قدس سره) أمام عيني الباحث المنصف وليطالعه بإدنى تأمل وأقل ألتفاته وهل يستظهر منه بأنه(قدس سره) يقول :ان الاصولي يبحث عن النتيجه للمسألة الاصولية بشكل أبتدائي ؟ ؟! !
02ثانياً: ماهو المحذورفي أن يضع الاصولي إمام عينية النتيجة ويستدل عليها بأستدلالات صحيحة وبراهين تامة، فتكون هذه النتيجة مستدل عليها بأدلة وبراهين مقطوع بصحتها بنظرالمستدل الباحث ؟ ؟ ؟
03ثالثاً: ياسماحة الشيخ ماهو الوجه في الدعوى المطروحه[لامعنى للبحث عن نتيجة0000 ]
فهذه مجرد دعوى وعلى مدعيها أن يطرح مايدل عليها ؛لأنه يمكن أن يقال في مقابل ذلك:
يوجد معنى للبحث عن نتيجة 00000،فالكلام وكل الكلام في بيان الوجه في عدم وجود معنى أو في وجودمعنى 0
*ثم قال الشيخ المصدرالسابق:
((فإذن لافرق بين الصيغتين إلا في الصياغة،وأما في المعنى فالبحث في كلتيهما عن المسألة الاُصولية0))
05التعليق الخامس:
01أولاً: على ماتقدم في التعليقات السابقه ثبت بوضوح تحقق الفارق بين الصيغتين؛
مع عدم أخذ الاقتضاء بعين الاعتبارأصلاً أي حتى كونه كواسطة مضمرة في الصياغه الثانيه وإلا فتكون المسألة أصولية ضرورة 0
02ثانياً: هذا لايصلح كرد على السيد الصدر لأنه هو من قال[مع أن روح المسألة واحدةفي كلتا الصياغتينٍٍٍٍٍٍٍ ]0

والحمدالله رب العالمين وصلى الله على محمدوعلى آله الطيبن الطاهرين وعجل فرج قائم آل محمد
والعاقبة للمتقين







التوقيع

آخر تعديل محمد الحريب يوم 26-10-2008 في 04:53 PM.
رد مع اقتباس
 
   
قديم 08-10-2008, 08:12 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
سيدمشكورالكفائي

الصورة الرمزية سيدمشكورالكفائي
إحصائية العضو






سيدمشكورالكفائي is on a distinguished road

سيدمشكورالكفائي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد الحريب المنتدى : منتدى الفقه والاصول
افتراضي

جزاك الله خير







التوقيع

رد مع اقتباس
 
   
قديم 17-10-2008, 06:31 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
مهيمن الليثي1

الصورة الرمزية مهيمن الليثي1
إحصائية العضو






مهيمن الليثي1 is on a distinguished road

مهيمن الليثي1 غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد الحريب المنتدى : منتدى الفقه والاصول
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك







التوقيع

لبيك ياداعي الحق
رد مع اقتباس
 
   
قديم 03-12-2008, 02:41 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
محمد الحريب

الصورة الرمزية محمد الحريب
إحصائية العضو






محمد الحريب is on a distinguished road

محمد الحريب غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد الحريب المنتدى : منتدى الفقه والاصول
افتراضي

الشكرالجزيل لكل من شرفنا بدخوله المبارك على الموضوع







التوقيع

رد مع اقتباس
 
رد
   

مواقع النشر
 

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود BB متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


Loading...

   
 

Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع المواضيع والمشاركات الموجودة في المركز الإعلامي تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأينا

يمكن إعادة نشر المادة المنشورة (ما لم تتم الإشارة الى عائديتها الى أطراف أخرى) مع ذكر المصدر.