الرئيسية التحكم     الرسائل الخاصة الخروج
 
البحوث الأصوليةالبحوث الفقهيةالرسالة العمليةالبحوث العقائديةالمنطق وأصول الفقهالبحوث الأخلاقيةالمؤلفات الفلسفيةfp,e hgjtsdvالبحوث التاريخيةمؤلفات السلسلة
منتدى صلاة الجمعةفاصلمنتدى الحوزاتفاصلمنتدى المرجعية
شرح الحلقة الأولىشرح الحلقة الثانيةالبحث الخارج الأصولي
صفحتنا على كوكل بلسbqaspq3alm84fnuzg.jpg (160×58)قناتنا على اليوتيوبصفحتنا على تويتر

 

 

 

 


   
العودة   منتديات المركز الاعلامي لمكتب السيد الصرخي الحسني > منتديات المرجعية > منتدى صلاة الجمعة المباركة
 

منتدى صلاة الجمعة المباركة منتدى يختص بنقل اخبار صلوات الجمع المباركة

موضوع مغلق
   
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
 
   
قديم 18-06-2010, 05:12 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
اعلام الشام
اعلامي
إحصائية العضو






اعلام الشام is on a distinguished road

اعلام الشام غير متواجد حالياً

 


المنتدى : منتدى صلاة الجمعة المباركة
افتراضي الشام\العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، خطبة الجمعة في الشام

بسم الله الرحمن الرحيم


اقيمت صلاة الجمعة المباركة في حوزة النور والهداية للدراسات الاسلامية في الشام
بأمامة الشيخ سعيد ميرزه (دام عزه)






الخطبة الاولى


نعزي صاحب العصر والزمان (عجل الله فرجه) والعالم الإسلامي أجمع لاسيما مراجع الدين العظام سماحة المرجع الديني السيد الصرخي الحسني دام ظله وأساتذته قدس الله سر الماضين منهم وأدام ظل الباقين وأعضاء مجلس النخبة الموقر والأخيار الأنصار من الرجال والنساء الناصرات بذكرى شهادة الإمام النقي علي الهادي عليه أفضل الصلاة والسلام بالصلاة على محمد وآل محمد ….
[اللّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ بِالمَولُودِينَ فِي رَجَبٍ مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيٍّ الثَّانِي وَابْنِهِ عَلِيٍّ بْنِ مُحَمَّدٍ المُنْتَجَبِ، وَأّتَقَرَّبُ بِهما إِلَيْكَ خَيْرَ القُرَبِ يامَنْ إِلَيْهِ المَعْرُوفُ طُلِبَ وَفِيما لَدَيْهِ رُغِبَ، أَسْأَلُكَ سُؤالَ مُقْتَرِفٍ مُذْنِبٍ قَدْ أَوْبَقَتْهُ ذُنُوبُهُ وَأَوْثَقَتْهُ عُيُوبُهُ فَطَالَ عَلى الخَطايا دُؤُوبُهُ وَمِنَ الرَّزَايا خُطُوبُهُ ؛ يَسْأَلُكَ التَّوْبَةَ وَحُسْنَ الاَوْبَةِ وَالنُّزُوعَ عَنْ الحَوْبَةِ وَمِنَ النَّارِ فَكاكَ رَقَبَتِهِ وَالعَفْوَ عَمَّا فِي رِبْقَتِهِ، فَأَنْتَ مَوْلايَ أَعْظَمُ أَمَلِهِ وَثِقَتِهِ ... فتُب عليَّ بحق محمد وآله الطيبين الطاهرين }...


((عباد الله اتقوا الله حق تقاته ولا تموتن إلا وانتم مسلمون ... ))


مرت علينا خلال الأسبوع مناسبتين عظيمتين أولهما ولادة الإمامين الهمامين محمد الباقر وعلي الهادي (عليهما السلام) في الثاني من رجب والمناسبة الثانية ذكرى شهادة الإمام علي الهادي (عليه السلام) في الثالث من رجب فحري بنا أن نقف على بعض من سيرة ومواقف ذلك الإمام الهمام في تلك الفترات التي قارع فيها النظام العباسي الظالم ،الحاكم آنذاك ، فالسلام على العلم الشامخ ، والنجم اللامع في سماء التأريخ ، منال عهد الله، عاشر الأئمة الأطهار ، وصاحب السكينة والوقار علي بن محمد الهادي، عليه آلاف التحية والسلام ...
ونبتدئ تلك السيرة العطرة ببركة الصلاة على محمد وآل محمد .. ويكون الكلام في نقاط :

1- ولادته (عليه السلام) :
ولد الإمام (عليه السلام) في الثاني من رجب هـ، في ظل ظروف سياسية صعبة ، حيث كانت خلافة المعتز العباسي ، واستشهد مسموماً في الثالث من شهر رجب عام 254 للهجرة بسامراء (سُرَّ مَنْ رأى) . لقد تحلّى الإمام الهادي (عليه السلام) بمكارم الأخلاق واجتمعت في شخصيته كل عناصر الفضل والكمال، بحيث اعترف الموالف والمخالف بذلك ، حتى قال أبو عبد الله الجنيدي: والله تعالى لهو خير أهل الأرض،وأفضل من برأه الله تعالى. وقال ابن شهر آشوب : وكان أطيب الناس بهجةً، وأصدقهم لهجة، وأملحهم من قريب، وأكملهم من بعيد، إذا صمت علته هيبة الوقار، وإذا تكلّم سماه البهاء، وهو من بيت الرسالة والإمامة ومقرّ الوصية والخلافة ، شعبة من دوحة النبوّة منضاة مرتضاة ، وثمرة من شجرة الرسالة مجتباة ...
2- إمامته (عليه السلام) :
تقلّد الإمام الهادي (عليه السلام) منصب الإمامة الإلهي بعد شهادة أبيه الجواد (عليه السلام) سنة 220 هـ ، حيث كان عمره الشريف ثمان سنوات. وعندما تولى منصب الإمامة العامة في هذا السن المبكر صار ذلك مدعاة لإثارة الشكوك والشبهات حول إمامته (عليه السلام) ، وحاول بعض المغرضين النيل من شخصيته (عليه السلام) بدعوة انّه صبي وصغير السن، فكيف تقول طائفة كبيرة بإمامته ؟؟! وحاولوا بكل ما أوتوا من قوة أن يشوهوا الصورة النقية للإمام الهادي (عليه السلام) ويسقطوه عن منزلته التي أنزله الله فيها، لكنهم عجزوا عن ذلك، وأثبت الإمام كفاءته لمنصب الإمامة من خلال تجارب ميدانيةٍ عملية وعلمية، ومن خلال معاجز ظهرت على يده الكريمة، بحيث كان العام والخاص يشعر بأنّ شخصية الإمام (عليه السلام) شخصية مميزة في كل أبعادها ، وإنها شخصية تستمد قوتها من الله تبارك وتعالى.
وقد حدثت حوادث كثيرة تدل على ذلك منها : ما رواه محمد بن الحسن الأشتر العلوي قائلا : كنت مع أبي بباب المتوكل في جمع من الناس ما بين طالبي إلى عباسي إلى جعفري إلى غير ذلك، وكان إذا جاء أبو الحسن (عليه السلام) ترجل الناس كلهم، حتى يدخل، فقال بعضهم لبعض: لِمَ نترجل لهذا الغلام ؟ فما هو بأشرفنا ولا بأكبرنا سناً ولا بأعلمنا ؟! فقالوا: والله لا ترجلنا له ، فقال لهم أبو هاشم : والله لترتجلن له على صغره إذا رأيتموه. فما هو إلاّ أن أقبل وبصروا به حتى ترجل له الناس كلهم ، فقال لهم أبو هاشم : أليس زعمتم أنكم لا تترجلون له؟ فقالوا: والله ما ملكنا أنفسنا حتى ترجلنا.
إنّ هذه الرواية تدلُّ على أنَّ عظمة الإمام وهيبته وقداسته تجاوزت شيعته، وامتدّت حتى إلى المواقع التي قد تعاديه وتخاصمه وتظلمه، وهذا لا يتأتّى لأيِّ أحد، وإنّما يحصل للذين عاشوا مع الله، فأدخل الله هيبتهم في نفوس النّاس حتى أعداءهم، وخدموا الناس بكلّ ما عندهم من طاقة، حتى تعلّق الناس بهم من خلال ما قدّموه لهم, وأُعطوا العلم حتى وصلوا إلى الدرجة التي يشعر فيها حتى العلماء بحاجتهم إليهم .
3- نشاطه (عليه السلام) السياسي والاجتماعي :
بالرغم من العزلة التي كانت السلطة العباسية قد فرضتها على أئمة أهل البيت (عليه السلام) ، حيث أحكمت الرقابة عليهم أين ما كانوا؛ فإنّ الإمام الهادي (عليه السلام) استطاع أن يمارس دوره المطلوب ونشاطه التوجيهي بكل دقة وحذر .
وإذا ما أخذنا بنظر الاعتبار بعض الملاحظات يتضح لنا نشاط الإمام السياسي والاجتماعي في الساحة الإسلامية في تلك الفترة .
الملاحظة الأولى: مواقف الإمام والتي أوجبت إثارة والي المدينة عبد الله بن محمد والسعاية به إلى المتوكل؛ لأنَّه رأى الإمام الهادي (عليه السلام) كأنَّهُ دولة داخل دولة، فوالي المدينة لم يكن له من القدرة والقوة ليفرض أي أمر على الإمام (عليه السلام)، وكان الإمام يدير شؤون الرساليين ويعين الوكلاء في كافة المناطق ، وكانت تُحمل إليه الأموال من جميع أطراف البلاد الإسلامية وكان بدوره يبعثها إلى مستحقيها. لهذا أوجس والي المدينة من نشاط الإمام الهادي (عليه السلام) خيفة، فكتب إلى المتوكل العباسي يخبره بنشاطات الإمام والزعامة الروحية التي كان يتمتع بها الإمام الهادي (عليه السلام) في المدينة المنورة. ونفس هذا التخوف كان يعيشه بُريّحه العباسي ـ صاحب الصلاة بالحرمين ـ لذلك كتب إلى المتوكل قائلاً: إن كان لك في الحرمين حاجة فأخرج علي بن محمد منها ؛ فإنه قد دعا الناس إلى نفسه واتبعه خلق كثير.
نفهم من هذا التخوف الذي كان يعيشه والي المدينة وبريحه العباسي (والذي بعث بهما إلى السعاية بالإمام) الحركة الواسعة للإمام والتي كانت تشكل خطراً على الخلافة العباسية، وإن لم تأخذ تلك الحركة وذلك النشاط طابعا سياسيا معارضا للسلطة العباسية بشكل معلن .



الملاحظة الثانية - التي نفهم من خلالها النشاط الواسع للإمام الهادي (عليه السلام) ـ:
هي الحالة الولائية التي كانت تعيشها الأمّة الإسلامية للإمام الهادي (عليه السلام) والتي يصورها لنا يحيى بن هرثمة ـ الذي أرسله المتوكل لإشخاص الإمام إلى سامراء ـ بتقريره حيث يقول يحى بن هرثمة : فذهبت إلى المدينة, فلما دخلتها ضجَّ أهلها ضجيجاً عظيماً ما سمع الناس بمثله خوفاً على علي الهادي ... فإنّ هذه القاعدة الشعبية ما كانت تأتي عن فراغ, بل هذه نتيجة نشاط كبير ومستمر قام به الإمام الهادي (عليه السلام) في الأوساط الاجتماعية. فمن خلال الملاحظتان الأولى والثانية نفهم ـ بشكل إجمالي ـ نشاط الإمام ودوره في الساحة الإسلامية.





الخطبة الثانية


الحمد لله على ما أنعم و له الشكر على ما ألهم .و أفضل الصلاة و أزكى التسليم على خير الخلائق أجمعين محمد و آله الطاهرين .و اللعن الدائم المؤبد على أعدائهم أجمعين إلى قيام يوم الدين .تشهد الرحاب الطاهرة في مكة المكرمة والمدينة المنورة في مثل هذه الأيام تواجد حشود المعتمرين وشادّي الرحال إليها، كلّهم يبحث عن رضا الله عز وجل، وإدراك رحماته وفضله، وإطفاء بعض الشوق الذي ألمّ به لمراتع البركات، وإمتاع النظر برؤية الكعبة المشرفة وزيارة الرسول الكريم صلى الله عليه واله وسلم، وصلاةٍ بالروضة الشريفة، وتلمّس الحجر الكريم، إلى غيرها من العبادات والطاعات.
روى الجماعة عن النبي صلى الله عليه واله وسلم قال: "العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة". إن الرحيل للعمرة سياحة للأرواح التي أثقلتها ذنوب السنين وغفلاتها، حيث إن روح المؤمن تسعد بنصب السفر وطول الطريق، لأنها تقدّم ذلك خالصاً لوجه الله تعالى، وبحثاً عن مرضاته، وعودةً عن عصيانه، وتؤوب بعد أداء المناسك بعد أن جددت العهد وكلّها أمل أن يُكتب لها القبول .
على الراحل إلى هناك أن يتذكر أنه جاء ملبياً على سمت أنبياء الله إبراهيم ومحمد عليهما وعلى جميع النبيين الصلاة والسلام، ولذا عليه أن يتخلّق بأخلاقهم، ويتّصف بصفاتهم، فلا يلغو ولا يشتم، وليكن حليماً راحماً للضعفاء هناك، فالغلظة في مثل هذه المواقف تحجب الرحمات وتُكسب الوزر عوضاً عن الأجر والمثوبة.
لن يردَّ الله عبداً رفع يديه طالباً منه خيراً من الدنيا أو الآخرة، فكيف إن كان في أطهر رقعة عند بيته المحرم، فما عليه إلا أن يكون واثقاً من إجابة دعائه، ضارعاً بسؤاله، موقناً بمدد الله، وله ما شاء.

في مكة يوجد أطهر ماء عرفته الخليقة، بقي شاهداً على قصة هاجر المستغيثة بالله أن يرحمها وطفلها من الضياع في صحاري مكة، وقد رويت الأحاديث الصحيحة في فضل هذا الماء، وبركاته على البشر، وعلاجه لأسقامهم، وقضائه لحوائجهم، فقد جاء في الحديث الذي صحّحه جمعٌ من أهل العلم عن جابر بن عبد الله عن النبي صلى الله عليه واله وسلم أنه قال: "ماء زمزم شفاء لمن شُرب منه"، فليحرص المعتمر على الانتفاع بهذا الفضل وسؤال الله عز وجل حاجاته وحاجات إخوانه المسلمين ممن عرف أو لم يعرف ، ليقال له: "ولك بمثل، ولك بمثل".


أيها الأنصار الأطهار أيها الأخيار الأنصار:
علينا إن نتخلق بأخلاق الإسلام الحقيقي العملي وليس الإسلام الشكلي أي نحمل اسم الإسلام بخضوعنا لتوجيهات وأوامر الشارع المقدس وما دمنا نعيش أيام شهر رجب الاصب الذي تصب فيه الرحمة صبا علينا جميعا الالتزام الفعلي بالوجوبات الولائية الصادرة من المرجع الديني الأعلى الأب والمربي السيد الصرخي الحسني (دام ظله)لأننا نعيش في عصر انحراف وشبهات وصراعات دنيوية زائلة فمن اجل أن نحصن أنفسنا علينا الالتزام ثم الالتزام بما صدر من وجوبات أخلاقية روحية ... ومن باب حب لأخيك المسلم ما تحب لنفسك علينا أن نلزم أنفسنا بان نتكلم مع أهلنا وأصحابنا وإخواننا ممن هم خارج إطار التقليد لمرجعيتنا. نعم متى ما سنحت فرصة اللقاء بهم علينا أن نتكلم معهم ونحثهم على التوجه للباري جل وعلا وقراءة تلك الوجوبات الولائية لأنها تعتبر المنجية والمنقذة لنفوس وقلوب أناس هذا العصر فعلينا أن نتوجه بقلوب خالصة صافية لا تشوبها أي شائبة صافية مصفاة من اجل أن ننقذ أنفسنا ونحصن غيرنا من الوقوع في الهلكات وعلينا أن نتكلم عن تلك الوجوبات في كل محفل نحل فيه وأينما حللنا وارتحلنا ...








آخر تعديل اعلام الشام يوم 18-06-2010 في 05:47 PM.
 
   
قديم 18-06-2010, 05:18 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
إحصائية العضو







مولاتي زينب will become famous soon enough

مولاتي زينب غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : اعلام الشام المنتدى : منتدى صلاة الجمعة المباركة
افتراضي رد: الشام\العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، خطبة الجمعة في الشام

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرج قائم ال محمد


عظم الله لكم الاجر يا اخيار يا انصار باستشهاد الامام
علي الهادي عليه السلام

جمعة مباركة
تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال












التوقيع

 
   
قديم 18-06-2010, 05:32 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
محمد جابر
إحصائية العضو






محمد جابر is on a distinguished road

محمد جابر غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : اعلام الشام المنتدى : منتدى صلاة الجمعة المباركة
افتراضي رد: الشام\العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، خطبة الجمعة في الشام

موفقين وبارك الله تعالى بكم وسدد خطاكم وثبتنا واياكم على نصرة الحق واهله بالقول والعمل ورزقنا دعائكم وشفاعتكم ونسألكم الدعاء







التوقيع

فَلَمْ أَرَ مَوْلىً كَرِيماً أَصْبَرَ عَلى عبْدٍ لَئِيمٍ مِنْكَ عَلَيَّ يارَبِّ
،
 
   
قديم 18-06-2010, 05:35 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
السيف الحارق
إحصائية العضو






السيف الحارق is on a distinguished road

السيف الحارق غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : اعلام الشام المنتدى : منتدى صلاة الجمعة المباركة
افتراضي رد: الشام\العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، خطبة الجمعة في الشام

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرج قائم ال محمد







 
   
قديم 18-06-2010, 05:38 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
الموسوية ابي غرق

الصورة الرمزية الموسوية ابي غرق
إحصائية العضو






الموسوية ابي غرق is on a distinguished road

الموسوية ابي غرق غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : اعلام الشام المنتدى : منتدى صلاة الجمعة المباركة
افتراضي رد: الشام\العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، خطبة الجمعة في الشام

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله رب العالمين وصلاة وسلام على اشرف الخلق محمد وال محمد
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرج قائم ال محمد
تقبل الله صلاتكم باحسن القبول
السلام على الغرباء
السلام على الانصارالاخيار
السلام على القديسين الابرار
السلام على جنود الحق المبين
وانصارحفيد الطاهة الامين ومحمد خاتم المرسلين
ورحمة الله وبركاته






التوقيع


 
   
قديم 18-06-2010, 05:44 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
ام سجاد القريشي

الصورة الرمزية ام سجاد القريشي
إحصائية العضو






ام سجاد القريشي is on a distinguished road

ام سجاد القريشي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : اعلام الشام المنتدى : منتدى صلاة الجمعة المباركة
افتراضي رد: الشام\العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، خطبة الجمعة في الشام

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرج قائم ال محمد
عظم الله لكم الاجر يا اخيار يا انصار باستشهاد الامام
علي الهادي عليه السلام
جمعة خير وبركة تقبل الله منا ومنكم







 
   
قديم 18-06-2010, 05:49 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
ام جعفر السعداوي

الصورة الرمزية ام جعفر السعداوي
إحصائية العضو







ام جعفر السعداوي is on a distinguished road

ام جعفر السعداوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : اعلام الشام المنتدى : منتدى صلاة الجمعة المباركة
افتراضي رد: الشام\العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، خطبة الجمعة في الشام

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرج قائم آل محمد
تقبل الله من جميع الأخيار الأنصار أعمال هذا اليوم رزقنا الله وإياكم دوامها وخيرها
بحق محمد وآل محمد







التوقيع

[SIGPIC][/SIGPIC]

 
   
قديم 18-06-2010, 05:51 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
المعاهد
إحصائية العضو






المعاهد is on a distinguished road

المعاهد غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : اعلام الشام المنتدى : منتدى صلاة الجمعة المباركة
افتراضي رد: الشام\العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، خطبة الجمعة في الشام

تقبل الله صلاتكم باحسن القبول ورزقكم شفاعة الجنة







التوقيع

 
   
قديم 18-06-2010, 05:53 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
حسن الاماراتي
إحصائية العضو






حسن الاماراتي is on a distinguished road

حسن الاماراتي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : اعلام الشام المنتدى : منتدى صلاة الجمعة المباركة
افتراضي رد: الشام\العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، خطبة الجمعة في الشام

تقبل الله تعالى صلاتكم باحسن القبول






 
   
قديم 18-06-2010, 09:48 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
ثائر اليساري المحاويلي

الصورة الرمزية ثائر اليساري المحاويلي
إحصائية العضو






ثائر اليساري المحاويلي is on a distinguished road

ثائر اليساري المحاويلي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : اعلام الشام المنتدى : منتدى صلاة الجمعة المباركة
افتراضي رد: الشام\العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، خطبة الجمعة في الشام

اللهم صلِ على محمد وآل محمد وعجل فرج قائم آل محمد
اللهم لك الحمد ان رزقتنا هذه الثلة المؤمنة الطيبة ليكونوا لنا شفعاء يوم لا ينفع مال ولا بنون الا من أتى الله بقلبٍ سليم
اللهم احفظهم وسدد خطاهم برحمتك يا ارحم الراحمين






التوقيع



اللهم أرحمه برحمتك وأفِض عليه مغفرتك فطالما لهج لسانه بحبك وصدح صوته في سبيل أعلاء كلمتك إنك انت الرحمن الرحيم
 
   
قديم 18-06-2010, 09:52 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
موالية العترة

الصورة الرمزية موالية العترة
إحصائية العضو






موالية العترة is on a distinguished road

موالية العترة غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : اعلام الشام المنتدى : منتدى صلاة الجمعة المباركة
افتراضي رد: الشام\العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، خطبة الجمعة في الشام

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرج قائم ال محمد


عظم الله لكم الاجر يا اخيار يا انصار باستشهاد الامام
علي الهادي (عليه السلام )

جمعة مباركة تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال






 
   
قديم 18-06-2010, 10:01 PM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
عبدالاله لكعبي
إحصائية العضو






عبدالاله لكعبي is on a distinguished road

عبدالاله لكعبي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : اعلام الشام المنتدى : منتدى صلاة الجمعة المباركة
افتراضي رد: الشام\العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، خطبة الجمعة في الشام

تقبل الله صلاتكم ووفقكم الله







 
موضوع مغلق
   

مواقع النشر
 

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود BB متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشام \صلاة الجمعة بأمامة الشيخ سعيد ميرزه في الشام اعلام الشام منتدى صلاة الجمعة المباركة 14 10-05-2010 10:21 PM
الشام: صوت من الشام لنصرة العراق في صلاة الجمعة المباركة اعلام الشام منتدى صلاة الجمعة المباركة 14 27-02-2010 07:04 AM
خطبة الجمعة الموحدة في مكتب الشام اخوتكم في الشام منتدى المرجعية 4 19-10-2008 11:27 PM


Loading...

   
 

Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع المواضيع والمشاركات الموجودة في المركز الإعلامي تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأينا

يمكن إعادة نشر المادة المنشورة (ما لم تتم الإشارة الى عائديتها الى أطراف أخرى) مع ذكر المصدر.