الرئيسية التحكم     الرسائل الخاصة الخروج
 
NV8xNDA1NTM2NjVf (1000×122)
البحوث الأصوليةالبحوث الفقهيةالرسالة العمليةالبحوث العقائديةالمنطق وأصول الفقهالبحوث الأخلاقيةالمؤلفات الفلسفيةfp,e hgjtsdvالبحوث التاريخيةمؤلفات السلسلة
منتدى صلاة الجمعةفاصلمنتدى الحوزاتفاصلمنتدى المرجعية
شرح الحلقة الأولىشرح الحلقة الثانيةالبحث الخارج الأصولي
NV8xMzQ5MDI2Mzhf (145×109)NV8xMzQ5MDI2Mzdf (151×109)NV8xMzQ5MDI2NDBf (207×109)NV8xMzQ5MDI2MzVf (201×109)NV8xMzQ5MDI2MzZf (148×109)NV8xMzQ5MDI2Mzlf (148×109)

   
العودة   منتديات المركز الاعلامي لمكتب السيد الصرخي الحسني > منتدى انوار الهدى الساطعة > منتدى كتاب المرجعية
 

منتدى كتاب المرجعية منتدى يختص بكتابات كتّاب المرجعية

رد
   
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
 
   
قديم 02-02-2020, 09:18 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
العكيلي

الصورة الرمزية العكيلي
إحصائية العضو







العكيلي is on a distinguished road

العكيلي غير متواجد حالياً

 


المنتدى : منتدى كتاب المرجعية
افتراضي المحقق الاستاذ ... تدمير الاقتصاد والسياحة الدينيّة والآثار له أصل تيمي تكفيري !!!


المحقق الاستاذ ... تدمير الاقتصاد والسياحة الدينيّة والآثار له أصل تيمي تكفيري !!!
سليم العكيلي

عندما نقول ان تأريخنا الاسلامي وما يحتويه من احداث ووقائع وكوارث ، يحتاج الى قراءة جديدة وتحقيق جديد يضع فيها النقاط على الحروف ، ويحدد اسباب الازمة والازمات التي يتسبب بها هذا التأريخ المتضارب الاحداث ، والمليء بالافكار والعقائد المزيفة والمنحرفة ، والتي اتخذها الكثير من الجماعات الارهابية مصدرا لها في سفك الدماء وتدمير الاقتصاد وتخريب البلدان ، فعندما نرى اليوم بأن الدواعش يكفرون كل من يخالفهم في الراي والعمل ، ويدمرون الاقتصاد ويهدمون الاضرحة وتراث الامة ويقتلون علمائها وتجارها ، فهذا لم يأتي من فراغ ، فقد ذكر سماحة المحقق الصرخي الحسني في محاضرته ( 45 ) من بحثة الموسوم ( وقفات مع ....توحيد ابن تيمية الجسمي الاسطوري ) وفي النقطة الرابعة تحديدا ، ونقلا عن ابن الاثير ، في كيفية ان افعال الدواعش لها اصول تأريخية يجب معالجتها من خلال القضاء على ذلك الفكر التكفيري لابن تيمية ومن تبعة ،و من خلال الادلة والبراهين والشواهد التي لابد ان نستند عليها ، حيث ذكر سماحته :
4ـ ثم قال ابن الأثير(10/333): {{[ثُمَّ دَخَلَتْ سَنَةُ سَبْعَ عَشْرَةَ وَسِتِّمِائَة(617هـ)]: [ذِكْرُ خُرُوجِ التَّتَرِ إِلَى بِلَادِ الْإِسْلَامِ]:
أـ لَقَدْ بَقِيتُ عِدَّةَ سِنِينَ مُعْرِضًا عَنْ ذِكْرِ هَذِهِ الْحَادِثَةِ اسْتِعْظَامًا لَهَا، كَارِهًا لِذِكْرِهَا، فَأَنَا أُقَدِّمُ إِلَيْهِ رِجْلًا وَأُؤَخِّرُ أُخْرَى، فَمَنِ الَّذِي يَسْهُلُ عَلَيْهِ أَنْ يَكْتُبَ نَعْيَ الْإِسْلَامِ وَالْمُسْلِمِينَ؟ وَمَنِ الَّذِي يَهُونُ عَلَيْهِ ذِكْرُ ذَلِكَ؟ فَيَا لَيْتَ أُمِّي لَمْ تَلِدْنِي، وَيَا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ حُدُوثِهَا وَكُنْتُ نَسْيًا مَنْسِيًّا، إِلَّا أَنَّنِي حَثَّنِي جَمَاعَةٌ مِنَ الْأَصْدِقَاءِ عَلَى تَسْطِيرِهَا وَأَنَا مُتَوَقِّفٌ، ثُمَّ رَأَيْتُ أَنَّ تَرْكَ ذَلِكَ لَا يُجْدِي نَفْعًا، فَنَقُولُ: هَذَا الْفِعْلُ يَتَضَمَّنُ ذِكْرَ الْحَادِثَةِ الْعُظْمَى، وَالْمُصِيبَةِ الْكُبْرَى الَّتِي عَقَّتِ الْأَيَّامُ وَاللَّيَالِي عَنْ مِثْلِهَا، عَمَّتِ الْخَلَائِقَ، وَخَصَّتِ الْمُسْلِمِينَ، فَلَوْ قَالَ قَائِلٌ: إِنَّ الْعَالَمَ مُذْ خَلَقَ اللَّهُ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى آدَمَ، إِلَى الْآنِ، لَمْ يُبْتَلَوْا بِمِثْلِهَا، لَكَانَ صَادِقًا، فَإِنَّ التَّوَارِيخَ لَمْ تَتَضَمَّنْ مَا يُقَارِبُهَا وَلَا مَا يُدَانِيهَا. (( الحمد لله وفقنا إلى أن نوصل إليكم ما هو واقعي وحقيقي، الآن سؤال: ما هو السبب الرئيس في تحرّك المغول وتوحشهم واصرارهم على غزو بلاد المسلمين، والجواب صار واضحًا ويقينيًا، وهو: تلك الغدرة التي قتل بها خوارزم أولئك التجار الأبرياء الذين أتوا إلى بلاد الإسلام والمسلمين، فهذه هي الهمجية، عامل اقتصادي وقوّة اقتصادية تأتي إلى بلاد الإسلام يستفيد منها المسلمون وهؤلاء الهمج والذئاب القاتلة الإرهابية الدواعش المارقة يقتلون التجار وكما يفعلون الآن يقتلون الاقتصاد والسياحة الدينية والتاريخية، يقتلون العلم والعلماء يرهبون الناس ويدمرون البلاد!! فخوارزم ومن مثله ليس عندهم أي شيء سوى السرقة والخيانة والسلب والنهب، وتسلّطوا على رقاب المسلمين بإمضاء وشرعنة ابن تيميّة ومنهجه، هذه هي حقيقة الأمر فلا خلاص للإسلام والمسلمين ولا للإنسان والإنسانية في الشرق والغرب إلّا باستئصال هذا الفكر التكفيري الداعشي لابن تيمية المارق القاتل الإرهابي ولأمثاله في باقي الديانات؛ المنتسبة إلى المسيحية أو اليهودية أو البوذية أو غيرها، إذن يوجد ابن تيمية عندنا ويوجد ابن تيمية عندهم، يوجد دواعش عندنا ويوجد دواعش عندهم، يوجد أعراب عندنا ويوجد أعراب عندهم، يوجد فرنج عندهم ويوجد فرنج عندنا، يوجد مغول عندهم ويوجد مغول عندنا، يوجد هولاكو عندهم ويوجد هولاكو عندنا، يوجد لص وخوارزم عندنا يوجد لص وخوارزم عندهم، لنكن منصفين في التفكير وعقلاء في تحديد وتشخيص الداء وتعيين الدواء- إذن علينا في كلّ عصر وزمان أن نبحث عن الأصل ونحدد المشكلة ونشخّص الداء ونبحث عن حقيقة وواقعية ما جرى، حتى نأخذ الدروس والعبر ونتعلّم كي لا تتكرر المأساة ))
https://www.youtube.com/watch?v=kq9dDxLECAE






التوقيع


النسب الشريف لسماحة المرجع الديني الاعلى اية الله العظمى السيد الصرخي الحسني (دام ظله المبارك)
رد مع اقتباس
 
   
قديم 03-02-2020, 04:57 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
تبارك مرتضى الموسوي

الصورة الرمزية تبارك مرتضى الموسوي
إحصائية العضو








تبارك مرتضى الموسوي is on a distinguished road

تبارك مرتضى الموسوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : العكيلي المنتدى : منتدى كتاب المرجعية
افتراضي

موفقين بارك الله بكم







رد مع اقتباس
 
رد
   

مواقع النشر
 

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود BB متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تدمير الاقتصاد والسياحة الدينيّة والآثار له أصل تيمي تكفيري . في تحقيق السيد الصرخي عبد الحسين العطافي منتدى كتاب المرجعية 1 21-08-2019 04:59 PM
( الآثار والسياحة الدينيّة والآثار عقدة الدواعش الأزلية ) باسم البغدادي منتدى كتاب المرجعية 0 07-05-2018 11:50 PM
تدمير الاقتصاد و السياحة الدينية ليس بجديد على داعش الكاتب احمد الخالدي منتدى كتاب المرجعية 0 29-03-2018 11:40 PM
تدمير الاقتصاد والسياحة الدينيّة والآثار له أصل تيمي ‏‎تكفيري‎ !!!‎ محمد الكميتي منتدى كتاب المرجعية 2 27-07-2017 09:10 AM
تدمير الاقتصاد والسياحة الدينيّة والآثار له أصل تيمي ‏‎تكفيري الفارس الحر منتدى كتاب المرجعية 1 21-06-2017 11:02 AM


Loading...

   
 

Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع المواضيع والمشاركات الموجودة في المركز الإعلامي تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأينا

يمكن إعادة نشر المادة المنشورة (ما لم تتم الإشارة الى عائديتها الى أطراف أخرى) مع ذكر المصدر.