الرئيسية التحكم     الرسائل الخاصة الخروج
 
NV8xMzc2MjQ2MDFf (306×122)NV8xMzc2MjQ1NTRf (167×122)NV8xMzc2MjQ1NTNf (171×122)NV8xMzc2MjQ1NTBf (172×122)NV8xMzc2MjQ1NDhf (184×122)
البحوث الأصوليةالبحوث الفقهيةالرسالة العمليةالبحوث العقائديةالمنطق وأصول الفقهالبحوث الأخلاقيةالمؤلفات الفلسفيةfp,e hgjtsdvالبحوث التاريخيةمؤلفات السلسلة
منتدى صلاة الجمعةفاصلمنتدى الحوزاتفاصلمنتدى المرجعية
شرح الحلقة الأولىشرح الحلقة الثانيةالبحث الخارج الأصولي
NV8xMzQ5MDI2Mzhf (145×109)NV8xMzQ5MDI2Mzdf (151×109)NV8xMzQ5MDI2NDBf (207×109)NV8xMzQ5MDI2MzVf (201×109)NV8xMzQ5MDI2MzZf (148×109)NV8xMzQ5MDI2Mzlf (148×109)

   
العودة   منتديات المركز الاعلامي لمكتب السيد الصرخي الحسني > المنتديات العامة > المنتدى السياسي
 

المنتدى السياسي منتدى للحوار البناء في اهم القضايا السياسية المعاصرة

رد
   
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
 
   
قديم 13-02-2009, 11:05 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
إحصائية العضو






*الحسني المغوار* is on a distinguished road

*الحسني المغوار* غير متواجد حالياً

 


المنتدى : المنتدى السياسي
افتراضي بين مد الانتخابات وجزر التزويرات في كربلاء

بين مد وجزر ... بين اقوال ووعود وتجاذبات وكلام مزوق بين اوهام معسولة واحلام لاتنال يطرحها من فشل بقيادة العراق الى بر الامان والطريق الصحيح السوي بين كل تلك التجاذبات وبين وبين ....اصبح جلياً للكل ان الذين حكموا من الاحزاب فشلوا بقيادةمجالس المحافظات الى الطريق الصحيح بل ان سرقاتهم وفسادهم زكمت الانوف وطفح كيل العراقي لما يرى من ويلات تلو الويلات واهات تجرعها من هؤلاء السراق المدعين الانتساب للاسلام وهو منهم براء كالاحزاب الحاكمة في كربلاء ...بين كل ذلك الفشل الذريع بل والتعدي والتجاوز وسرقة اموال كربلاءوخيراتهاوتعطيل الزراعة فيها ...وتحويلها الى ثكنه عسكرية اشبه بمعسكر الرشيد بحجة توفير الامن .وبعد كل هذه الهموم حيث أطفال مجاعة وعوائل تحت خط الفقر ... ونساء ارامل بلا معين .ويتاما بسبب تقاتل الميليشيات العائده للاحزاب الحاكمة والمساكين ملئوا الشوارع يطلبون المعونة ولا احد يسمعهم ,,,, وبطالة يعجز القلم ان يكتب بحقها .... وكل هذه الامور تحققت بفضل هؤلاءالمنتفعين الاذلاءعبيد الدنيا والدينار ممن شارك ويشارك بسرقة اموال وخيرات وثرواتهذا الشعب الجريح المسكين ....بعد كل هذا وبعد ما اتضحت تلك الزمرة السارقة للشعب واصبحت قضيتهم جلية للعيان والمواطن الكربلائي.... فها هي كل فضائحهم وفسادهم وافسادهم وملفات سرقاتهم القذرة كلها حفظها المواطن الكربلائي عن ظهر قلب وبدا يرددها يوميا ...فحببنا ان نفضح بعض اساليب هولاء الماكرين في كربلاء ونجري تحقيقا بسيطا عن بعض الاعيب التي استخدمة في الانتخابات الحاليه خاصة ان هؤلاء السرقة ممن ينسب نفسه للاسلام والتشيع عادوا وهاهم اليوم يعودون باساليب قذرة مخجلة وسوف نذكر بعضها لكي نكشف زيف هذه الاحزاب المخادعة وحسب مستوا الفساد.
اولا"--المجلس الاعلى الاسلامي قائمة شهيد المحراب(معكم معكم حتى ننهبكم)حصل على المدالية الذهبية في المكر والخداع وكانت اساليبه كلتالي .
1- استغلال الشعائر الحسينية في الحملة الانتخابية (والتي قادها بعض الرواديد والقراءامثال باسم الكربلائي وحمزة الطويرجاوي والصغير والقبنجي وغيرهم )
2- استغلال اسم المرجعية العليا من خلال الهتافات وايهام الناس بانهم مدعومون من قبل المرجعية .
3- استخدام اسلوب الترهيب والترغيب من خلال دفع الرشا وشراء الاصوات وبصورة علنية (حيث قامت رموزهم بتوزيع البطانيات وخمسين الف دينار بشرط ان يحلف بالقران الكريم كما استخدم مايسمى برايت العباس (ع) وغيرها مع العشائر الجنوبية..
4- تشتيت اصوات الاحياء الشعبية التي لاتوالي المجلس الاعلى من خلال شراء ذمم بعض الشخصيات المعروفة في تلك الاحياء حيث قامت هذة الشخصيات بتشكيل عدة قوائم غير معروفة وجميع اسماء تلك القوائم من تلك الاحياء الشعبية لتشتيت اصوات تلك الاحياء
5- تجنيد العديد من المرتزق بقيادة (حميد الدعمي ) الذين يعملون على تمزيق صور ولافتات المرشحين وخاصتا" الاحزاب المرشحة للفوزحيث تم القاء القبض عليهم من قبل مركز حي الحسين متلبسين في منتصف الليل وتدخل المجلس الاعلى واخرجهم في الساعة الرابعة صباحا دون الرجوع الى قاضي الخفر الذي امر بحجزهم.
6- محاولة اغتيال السيد يوسف الحبوبي الذي يحضى بشعبية عاليه في كربلاء.
7- تهديد مدراء المراكز الانتخابيه واغراء البعض الاخر لتغير قوائم الانتخابات لصالحهم .

ثانيا"--حزب الدعوة بقائمتية 1- قائمة اتلاف دولة القانون (عقيل الخزعلي )2- قائمة امل الرافدين( سيد عباس) حصل على المدالية الفضية في المكر والخداع وكانت اساليبه كلتالي .
1- بعد ان تيقن حزب الدعوة انه لن يحصل على اي مقعد في هذه الانتخابات بسبب فشلة بقيادة كربلاء....اصبح جلياً للكل ان المحافظ واعظاء مجلس المحافظة من حزب الدعوة فشلوا بقيادة مجلس المحافظة الى الطريق الصحيح بل ان سرقاتهم وفسادهم زكمت الانوف وطفح كيلالكربلائين لما يرى من ويلات تلو الويلات واهات تجرعها من هؤلاء السراق المدعينالانتساب للاسلام وهو منهم براء .لهذا قاموا بتشكيل عدة قوائم ومنها قائمة امل الرافدين التي يقودها السيد عباس الذي كان يتكلم على محافظ كربلاء ويصفة بالحرامي والمفسد والمختلس حتى يضن البعض ان سيد عباس يختلف عن محافظ كربلاء علما" انهم ينتمون الى حزب واحد كما طلب سيد عباس من محافظ كربلاء ان يهدد المتجاوزين وفعلا"قام محافظ كربلاء بتهديد المتجاوزين بالهدم وقد اخذ معه شفلات وقلابات وطلب من المتجاوزين ان يخلوا هذه الاراضي حينها تصدى السيد عباس لهذا الامر وذهب الى تلك المناطق وتعهد لهم انهو لن يقوم احد بهدم بيوتهم كذلك تعهد لبعض السذج بانه سوف يقوم بتطويبهم وانه سوف يتصل بالسيد المالكي حول تطويب هذه الاراضي وغيرها من تلك الخزعبلات.ويعلم الجميع ان امر هدم هذه الدور صادر بامر المالكي وقد توسط الجلبي لتئجيلهم سنه واحده بعدها سوف ينفذ هذا القرار لهذا يحاول سيد عباس ان يستغل نقطه الضعف هذه عند هولاء المساكين الذين يحاولون ان يتمسكوا باي شي حتى وان كان وهم ولكن اسئل العقلاء منهم اذا كان سيد عباس يستطيع ان يطوب اراضيهم فلماذا لايقوم بهذا العمل الان اوقبل سنه علما ان رئيس الوزراء من حزبه والمحافظ من حزبه لما لايتكرم ويطوب هذه الاراضي يامساكين اصحوا من هذا الحلم واعلموا انهم يعملون على استغلال ضعفكم واستغفالكم لهذا تجدون سيد عباس يتبجح امام الاخرين ويقول انا الوحيد الذي يجيد لعبة الانتخابات وماهي الا ايام حتى وقع الخلاف بين سيد عباس ومحافظ كربلاء وراحوا يسقطون انفسهم بانفسهم
2- محافظ كربلاء عقيل الخزعلي هو مخادع من الدرجه الاولى ويمكنه ان يفعل كل شي من اجل مصلحته فهو معروف عند اهالي كربلاء علما انه طرد من مهنه الطب ومتهم بتهمه مخله بالشرف في زمن النظام السابق (قصة فتاة الحله التي قتلها زوجها)لهذا هرب الى شمال العراق وبعدها الى ايران ثم اصبح معارض ومن كوادر حزب الدعوة بقدرت قادر كما انه نكر اصله حيث ادعى انه خزعلي ويعلم الجميع انه كردي فيلي والخزاعل هم اخواله فقط لهذا استغل اسم اخواله ونكر اصله ويعلم الجميع ان الذي ينكر اصله (... ) لهذا كانت الدعايه الانتخابية تحمل صور المالكي لكي يحسن صورة المحافظ في كربلاء.
3- استخدم محافظ كربلاء نفس اسلوب المجلس الاعلى في شراء الاصوات حيث قام بتوزيع جهاز موبايل مع رصيد عشره دولار بشرط ان يحلف بالقران الكريم ان ينتخبه وقد استخدم عده شخصيات في الاحياء الشعبيه الفقيره التي قد يغريها المال بعض الشي بسبب فقرها وكانت هنالك عدة شبكات لهذه العمليه حيث كان المسئول عن هذه العمليه في مركز المدينه( سعد الربيعي )وفي الاحياء الشعبيه كان المسئول عن هذه الشبكه (السيد منذر )
4- كما قام( رائد علي)امر افواج المغاوير بتهديد رجال المغاوير بالطرد والنقل اذا لم ينتخبوا( سيد عباس )وكان هذا هواحد اسباب الخلاف بين (سيد عبا س )ومحافظ كربلاء حتى تدخل المالكي بنفسة وحضر الى مدينة اطويريج لحل هذه المشكله ومازال الخلاف قائم حتى يومنا هذا.حيث استخدم سيد عباس رجال المغاوير والبسهم الزي المدني لكي يفسدوا الندوات التي قام بها محافظ كربلاء وكانت الخلافات تحدث اثناء الندوه وبشكل مخزي وكانهم ليسوا ابنا حزب واحد وجميع الاتفاقات التي كانت بينهم قد اندثرت بسبب حب السلطه .
5- قام (رائدعلي ) بجمع الاسلحة من المواطنين وتسليمها الى الى اخيه سيد عباس حيث قام السيدعباس بتوزيعها على شيوخ العشائر مقابل انتخاب سيد عباس والترويج لنتخابه.
6-امر (رائد علي )عناصر الشرطة بالانتخاب مرة ثانيه في مناطقهم بعد الانتاخبات الخاصة بالشرطة.علما ان (رائد علي )هو اخو( سيد عباس) مرشح قائمة امل الرافدين
7-قام رئيس الوزراء بطردوعزل (رائدعلي) بعد الخلافات التي وقعت بين قائمتي حزب الدعوة وتهام رائد علي بمحاولة اغتيال محافظ كربلاء (عقيل الخزعلي)

هذا وما خفيه اعضم.







آخر تعديل *الحسني المغوار* يوم 13-02-2009 في 04:22 PM.
رد مع اقتباس
 
رد
   

مواقع النشر
 

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود BB متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


Loading...

   
 

Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع المواضيع والمشاركات الموجودة في المركز الإعلامي تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأينا

يمكن إعادة نشر المادة المنشورة (ما لم تتم الإشارة الى عائديتها الى أطراف أخرى) مع ذكر المصدر.