الرئيسية التحكم     الرسائل الخاصة الخروج
 
NV8xNDA1NTM2NjVf (1000×122)
البحوث الأصوليةالبحوث الفقهيةالرسالة العمليةالبحوث العقائديةالمنطق وأصول الفقهالبحوث الأخلاقيةالمؤلفات الفلسفيةfp,e hgjtsdvالبحوث التاريخيةمؤلفات السلسلة
منتدى صلاة الجمعةفاصلمنتدى الحوزاتفاصلمنتدى المرجعية
شرح الحلقة الأولىشرح الحلقة الثانيةالبحث الخارج الأصولي
NV8xMzQ5MDI2Mzhf (145×109)NV8xMzQ5MDI2Mzdf (151×109)NV8xMzQ5MDI2NDBf (207×109)NV8xMzQ5MDI2MzVf (201×109)NV8xMzQ5MDI2MzZf (148×109)NV8xMzQ5MDI2Mzlf (148×109)

   
العودة   منتديات المركز الاعلامي لمكتب السيد الصرخي الحسني > منتديات مدّعي العصمة كذباً وزوراً وأئمة الضلال والإنحراف > منتدى المراة والطفل في مباهلات الكاذب
 

رد
   
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
 
   
قديم 10-11-2008, 11:07 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
صادق الجياشي

الصورة الرمزية صادق الجياشي
إحصائية العضو







صادق الجياشي is on a distinguished road

صادق الجياشي غير متواجد حالياً

 


المنتدى : منتدى المراة والطفل في مباهلات الكاذب
افتراضي بناتنا، كيف نربّيهنّ؟

بناتنا، كيف نربّيهنّ؟

لم تقتصر الشريعة الإسلاميّة الحقّة في تربيتها للإنسان على تربية الولد فقط، بل شملت البنت كذلك وربّما اهتمّت بتربية البنت أكثر؛ لأنّها الوعاء الذي يحفظ الأجنّة وينمّيها، والحضن الذي يكتنف الإنسان الوليد ويرعاه ويربّيه ويؤدّبه، والصديق الذي يلازم الإنسان طفلاً وحدثاً وشابّاً، ويعينه في أموره، ويرشده ويرفده برأيه المجرّب حينما يلزم، وحقّاً قيل وراء كل عظيم امرأة.
مكانة المرأة في الإسلام:
قال الله عزّ وجلّ:
(( ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجاً لتسكنوا إليها وجعل بينكم موّدة ورحمة إنّ في ذلك لآيات لقوم يتفكّرون )).
وقال رسوله الكريم صلّى الله عليه وآله وسلّم: «خير أولادكم البنات».
وورد عن الإمام أبي عبد الله جعفر الصادق صلوات الله وسلامه عليه، أنه قال: «البنات حسنات، والبنون نعمة؛ فإنّما يُثاب على الحسنات ويُسأل عن النعمة».
تربية البنت
إنّ التربية الإسلاميّة تحثّ الوالدين على حبّ البنت وإكرامها، لتمتلئ نفسها ارتياحاً واطمئناناً ووثوقاً، ولتنشأ في ظلّ أجواء نفسيّة وتربويّة طيّبة، تعدّها وتؤهّلها للحياة الاجتماعيّة المستقبليّة، وتمكّنها من التعامل مع الآخرين بوحي من تلك القيم، وتكون سليمة من الأمراض النفسيّة والعقد الاجتماعيّة؛ فتكون بذلك الأمّ الصالحة لتربية أولاد صالحين، تخرجهم إلى المجتمع أفراداً نافعين وعناصر خيّرين.
إنّ القرآن الكريم حينما يتحدّث عن المرأة والرجل، والإنسان، والناس، والذين آمنوا؛ إنّما يقصد بذلك الجنس البشريّ الواحد، بعنصريه الرجل والمرأة، وفي نظره أنّهما يقومان على أساس التكامل ونظام الزوجيّة العام في عالم الطبيعة والحياة، وهو في آيات مباركة كثيرة يُعلم عن هذه الحقيقة العلميّة الثابتة( وحدة الجنس البشري) ومن هذه الآيات: (( خلقكم من نفس واحدة )). وأمّا ما تختلف المرأة به عن الرجل إنّما هو لتركيبها العضويّ والفسلجيّ، وتكوينها النفسيّ، ووظيفتها الحياتيّة كأنثى، تلد وترضع وتربّي، وتحمل غريزة الأمومة والميل الأنثوي، وأنّها هي التي تسيّر إدارة البيت وشؤون الزوج والأولاد؛ لذا تعيّن أن تتلاءم تربية الأنثى وإعدادها مع تركيبها النفسيّ والجسميّ ودورها في الحياة.
لذا نرى أنّ هناك عناصر تربويّة مشتركة بين الجنسين، كما أنّ هناك نمطاً تربويّاً خاصّاً بكلّ منهما، يتلاءم وأوضاعه الجنسيّة الخاصّة به.
ولذا صار التوجّه والاهتمام بالفوارق بين الجنسين أساساً لوضع المنهج التربويّ الإسلاميّ المتكامل، ودراسة السلوك في بعديه الإيجابيّ والسلبيّ.
على أنّ هذه الفوارق التربويّة لا تكون على أساس النيل من إنسانيّة وكرامة المرأة، أو تهدف إلى إضعافها؛ بل هي ترمي إلى إعداد الطبيعة الإنسانيّة ضمن النوع والانتماء النوعيّ، كي تنسجم تربيتها وإعدادها مع الطبيعة وقوانينها.
وقد أكّدت الدراسات والتجارب العلميّة التي أجراها العلماء المتخصّصون في شؤون النفس والعلاج النفسي والطب والاجتماع؛ أنّ هناك فوارق نوعيّة بين الرجل والمرأة، تؤثّر في سلوك كلّ منهما على امتداد مراحل الحياة.
من هنا كانت التربية العلميّة الناجحة هي التي تنظر إلى الفوارق النوعيّة بين الجنسين، والتي تُعِدّ كلاّ من الرجل والمرأة وفق طبيعة تكوينه النفسيّ والعضويّ؛ لتحمّل مسؤوليّته في الحياة المستقبليّة.
وقد اعتنت التربية الإسلاميّة بالأنثى عناية فائقة، واهتمّت بتربيتها اهتماماً شديداً، يقوم على قاعدة من المساواة في الحبّ والتعامل؛ لإشعارها بإنسانيّتها وبتساويها مع الرجل في الإنسانيّة. يروى عن سعد بن سعد الأشعري:
قلت للإمام أبي الحسن الرضا ( صلوات الله وسلامه عليه ): الرجل تكون بناته أحبّ إليه من بنيه. فقال:
«البنات والبنون في ذلك سواء، إنّما هو بقدر ما يُنزل الله عزّ وجلّ».وبما أنّ للمرأة مكانتها السامية ودورها المهمّ في تربية وإعداد جيل صالح مؤمن مقتدر؛ لذا فإنّ الإسلام العظيم يكرمها بتوجيه هذه المسؤوليّة الكبرى إليها ويوصيها ـ باعتبارها منبع الحبّ والحنان، ومستودع الكرامات، ومصدر الاستقرار والطمأنينة في البيت ـ بأن تحرص على خلق جوٍّ عائليّ مفعم بهذه الروح الطيّبة والعلاقة الحسنة.
فقد جاء رجل إلى رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم فقال: إنّي لي زوجة، إذا دخلتُ تلقّتني، وإذا خرجتُ شيّعتني، وإذا رأتني مهموماً قالت لي: ما يهمّك؟ إن كنت تهتمّ لرزقك فقد تكفّل به غيرك، وإن كنت تهتمّ لأمر آخرتك فزادك الله همّاً.
فقال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
«إنّ لله عمّالاً، وهذه من عمّاله، لها نصف أجر الشهيد».
على ما تقدّم يتعيّن احترام المرأة وإكرامها، وإعزازها وتقديرها حقّ قدرها، والنظر إليها من خلال مكانتها الكريمة ومنزلتها العظيمة التي وضعها الإسلام الحنيف فيها، من عفّة وطهر وأدب ومثل سام، ومسؤولية مقدّسة كبرى في بناء جيل صالح مؤمن بالله جلّت عظمته، وبرسوله وأوصيائه وخلفائه الأئمّة الاثنى عشر المعصومين صلوات الله وسلامه عليه وعليهم أجمعين. لا كما هي حالها في الغرب المتحلّل مثلاً، مفرغاً لشهوات المستهترين، وتسلية لعبث المفسدين.







رد مع اقتباس
 
   
قديم 19-11-2008, 08:13 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
amfatema
إحصائية العضو






amfatema is on a distinguished road

amfatema غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : صادق الجياشي المنتدى : منتدى المراة والطفل في مباهلات الكاذب
افتراضي

[glow1=33ff66][frame="15 98"]بارك الله فيك يا صادق الجياشي على هذه النصرة المباركة ...
نعم يجدر بنا بأن نربي بناتنا تربية صالحة وهن بدورهن سوف يصبحن أمهات المستقبل...
كما قال الشاعر
الام مدرسة اذا اعددتها أعددت شعباً طيب الاعراقٍ[/frame]
[/glow1]







رد مع اقتباس
 
   
قديم 18-10-2009, 12:56 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
ام محمدهارثة

الصورة الرمزية ام محمدهارثة
إحصائية العضو






ام محمدهارثة is on a distinguished road

ام محمدهارثة غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : صادق الجياشي المنتدى : منتدى المراة والطفل في مباهلات الكاذب
افتراضي

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .







التوقيع

رد مع اقتباس
 
   
قديم 20-05-2014, 04:19 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
سر الامامة

الصورة الرمزية سر الامامة
إحصائية العضو






سر الامامة is on a distinguished road

سر الامامة غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : صادق الجياشي المنتدى : منتدى المراة والطفل في مباهلات الكاذب
افتراضي

موضوع يستحق الاطلاع بارك الله فيك وجزاك الله كل خير وجعله في ميزان اعمالك الصالحه







التوقيع

لا يـــزداد الــمؤمن صــــلاحا إلا اذا ازداد خـــوفا حتـي يقــول ذنـــوبي كثيــرة ولــن أنجــو.
أمــا الفـاسـق فيقــول : النــاس مثلــي كثيــر ... وسيغفــر لــي ، ولا بـــأس علــي فرحمــة اللـه واسعـــة .

رد مع اقتباس
 
   
قديم 23-05-2014, 04:02 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
مرآة العقول

الصورة الرمزية مرآة العقول
إحصائية العضو







مرآة العقول is on a distinguished road

مرآة العقول غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : صادق الجياشي المنتدى : منتدى المراة والطفل في مباهلات الكاذب
افتراضي

لابد من اعطاء هذا الامرولوية في حياة الاباء والامهات كون تربيةالابناء هي مسؤوليتهم وعليهم بقع الاعتماد في تنشئة الاجيال







رد مع اقتباس
 
   
قديم 25-06-2014, 08:23 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
نور العراقي

الصورة الرمزية نور العراقي
إحصائية العضو







نور العراقي is on a distinguished road

نور العراقي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : صادق الجياشي المنتدى : منتدى المراة والطفل في مباهلات الكاذب
افتراضي

بارك الله فيك







التوقيع

«يجب الالتفاف حول الأعلم لأن الإمام (عليه السلام) سيأتي بدليل الأعلمية»
السيد محمود الصرخي الحسني
رد مع اقتباس
 
   
قديم 11-11-2014, 07:31 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
اطياف راحلة

الصورة الرمزية اطياف راحلة
إحصائية العضو






اطياف راحلة is on a distinguished road

اطياف راحلة غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : صادق الجياشي المنتدى : منتدى المراة والطفل في مباهلات الكاذب
افتراضي

موفقين لكل خير وصلاح
تحياتي







التوقيع

وذي سفه يواجهني بجهل واكره ان اكون له مجيبا
يزيد سفاهة وازيد حلمآ كعود زاد بالاحراق طيبا
رد مع اقتباس
 
   
قديم 02-01-2015, 06:17 AM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
بحرالصفأ

الصورة الرمزية بحرالصفأ
إحصائية العضو






بحرالصفأ is on a distinguished road

بحرالصفأ غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : صادق الجياشي المنتدى : منتدى المراة والطفل في مباهلات الكاذب
افتراضي

احسنتم موضوع قيم جدا نسال الله ان يودعنا لكل خير







التوقيع

رد مع اقتباس
 
   
قديم 26-01-2015, 06:46 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
خادمة الصديقة الطاهرة

الصورة الرمزية خادمة الصديقة الطاهرة
إحصائية العضو






خادمة الصديقة الطاهرة is on a distinguished road

خادمة الصديقة الطاهرة غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : صادق الجياشي المنتدى : منتدى المراة والطفل في مباهلات الكاذب
افتراضي

أحسنت بارك الله بكم على الموضوع المميز سلمت اناملك أخي وجعلها في ميزان حسناتك







التوقيع

لبيك يا داعي الحق



خادمة الصديقة الطاهرة

رد مع اقتباس
 
   
قديم 29-04-2015, 11:22 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
انصار التاجي
إحصائية العضو






انصار التاجي is on a distinguished road

انصار التاجي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : صادق الجياشي المنتدى : منتدى المراة والطفل في مباهلات الكاذب
افتراضي

بارك الله بأناملك ووفقك لكل خير وصلاح







رد مع اقتباس
 
رد
   

مواقع النشر
 

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود BB متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


Loading...

   
 

Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع المواضيع والمشاركات الموجودة في المركز الإعلامي تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأينا

يمكن إعادة نشر المادة المنشورة (ما لم تتم الإشارة الى عائديتها الى أطراف أخرى) مع ذكر المصدر.