الرئيسية التحكم     الرسائل الخاصة الخروج
 
NV8xMzc2MjQ2MDFf (306×122)NV8xMzc2MjQ1NTRf (167×122)NV8xMzc2MjQ1NTNf (171×122)NV8xMzc2MjQ1NTBf (172×122)NV8xMzc2MjQ1NDhf (184×122)
البحوث الأصوليةالبحوث الفقهيةالرسالة العمليةالبحوث العقائديةالمنطق وأصول الفقهالبحوث الأخلاقيةالمؤلفات الفلسفيةfp,e hgjtsdvالبحوث التاريخيةمؤلفات السلسلة
منتدى صلاة الجمعةفاصلمنتدى الحوزاتفاصلمنتدى المرجعية
شرح الحلقة الأولىشرح الحلقة الثانيةالبحث الخارج الأصولي
NV8xMzQ5MDI2Mzhf (145×109)NV8xMzQ5MDI2Mzdf (151×109)NV8xMzQ5MDI2NDBf (207×109)NV8xMzQ5MDI2MzVf (201×109)NV8xMzQ5MDI2MzZf (148×109)NV8xMzQ5MDI2Mzlf (148×109)

   
العودة   منتديات المركز الاعلامي لمكتب السيد الصرخي الحسني > منتديات المرجعية > منتدى المرجعية
 

منتدى المرجعية منتدى يتناول اخبار المكاتب الشرعية وبعض القضايا المتعلقة بالمرجعية

رد
   
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
 
   
قديم 05-06-2019, 07:58 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
اعلام ام قصر
اعلامي
إحصائية العضو







اعلام ام قصر is on a distinguished road

اعلام ام قصر غير متواجد حالياً

 


المنتدى : منتدى المرجعية
افتراضي خطيب صلاة عيد ام قصر/هنيئاً لكم يا عبادَ الله، لقد صمتُم شهركم، هنيئاً لكم وقد قُمتم لياليه، وقرأتم قرآنه


خطيب صلاة عيد ام قصر/هنيئاً لكم يا عبادَ الله، لقد صمتُم شهركم، هنيئاً لكم وقد قُمتم لياليه، وقرأتم قرآنه في امسياتٍ قرآنية مباركة في تربية مهدوية مفعمة بالتقوى والايمان


المركز الإعلامي - إعلام أم قصر





أقيمت خطبتا صلاة عيد الفطر المبارك في مسجد فارس الحجاز ( عليه السلام ) والتي ألقاها سماحة الشيخ حسين البهادلي ( دام توفيقه )في ناحية أم قصر جنوب محافظة البصرة ، الأربعاء الأول من شوال 1440 هجرية الموافق الخامس من حزيران 2019 ميلادية
تكلم سماحة الشيخ البهادلي في الخطبة الأولى فها أنتم أكملتم العدة، وكبَّرتم الله، وبقي علينا الشكر يا عباد الله، فعلاً ما أسرعَ تلك الأيام لقد انقضتْ ورحلتْ والله، فهل علمتُم يا عبادَ الله كيف ذهبت؟ هل أحسستُم كيف انقضتْ وتولَّت؟
صدق الله الذي قال: أَيَّامًا مَّعْدُودَاتٍ ,مع أنه شهر كامل ، ولكن والله ذهب مثل الضيف ، ولكن هنيئاً لكم يا عبادَ الله، لقد صمتُم شهركم، هنيئاً لكم وقد قُمتم لياليه، وقرأتم قرآنه في امسياتٍ قرانية مباركة في تربية مهدوية مفعمة بالتقوى والايمان.
يا عباد الله:إن هذا العيد فرصة حقيقية للفرحة الشرعية، قُلْ بِفَضْلِ اللّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُواْسورة يونس58. فافرح يا مسلم، وتذكر معنى العيد الحقيقي.
فكلُّ يومٍ يمرُّ بغيرِ معصيةٍ لله فهو فرحةٌ لك،
العيد العودة للدين، العيد يذكرنا بكمال الدين، الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا.نعم الاسلام نعمة ولاية اهل البيت
فالعيد فرحة بالنعمة، قُلْ مَنْ حَرَّمَ زِينَةَ اللّهِ الَّتِيَ أَخْرَجَ لِعِبَادِهِ وَالْطَّيِّبَاتِ مِنَ الرِّزْقِ سورة الأعراف32. العيد فسحة، وزكاة الفطر هذه الصدقة العظيمة، والعبادة، والطهرة، والطعمة للمساكين،
يا مسلم بالله عليك لا تنس أقاربك، بالله عليك انس الأحقاد، بالله عليك لا تنس إخوانك في الله، بالله عليك انس الضغائن، هذه فرصة لصلة الرحم، هذه فرصة للتزاور، لإعادة العلاقات، كل واحد عنده علاقة انقطعت مع قريب أو صديق أو مسلم فليتخذ من هذا اليوم فرصة للصلة والعودة، أحب الأعمال إلى الله سرور تدخله على مسلم،
ايها الاخيار الانصار علينا في هذا العيد أن نترجمَ المُثلَ والقيمَ والأخلاقَ التي أرادها ربُ السماءِ وشريعةِ رسولِ الله (صلى الله عليه وآله).
نعم نطبقها في الخارج قولًا وفعلًا وأن نتحلى بمكارمِ الأخلاقِ وحسنِ الصفات حتى نكون مصداقًا لقولِ مصابيح الدجى عليهم السلام (كونوا زينًا لنا)، بل أصبح هذا العنوان (أي عنوان التحلي بالأخلاق) من الواجبات والتخلي عنها من المحرمات. حيث قال سماحة السيد الاستاذ: (الواجب علينا التخلي عن رذائل الأخلاق والتي تمثل أ خلاق اعداء آلِ محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) والتحلي بأخلاق النبي (صلى الله عليه وآله) وأهلِ بيته (عليهم السلام) وقمة أ خلاقهم التسامح والعفو والأخوة في الله والاعتدال والوسطية.
وتطرق الشيخ بالخطبة الثانية في الوقتِ الذِي نباركُ فيه لِلأمةِ الإسلاميةِ عيدَ الفطرِ المباركِ سائلينَ اللهَ تبارك وتعالى أنْ يُعيدَهُ بالخيرِ والأمنِ والأمانِ، توجدُ عِدةُ أمورٍ يجب أنْ نُشيرَ إليها ونستغلَ هذهِ المناسبةَ المباركةَ لوجودِ بعضِ الظواهر لا بُدَّ مِنْ تبيانها لإبراءِ الذِّمةِ وتسجيلِ موقفٍ للأمرِ بالمعروفِ والنهيِ عنِ المنكرِ وهذا هُوَ مهنجُ الأنبياءِ والأولياء.. ونأملُ مِنَ المسلمِ الواعي الحريصِ على آخرتِهِ أنْ يَسمعَ مِنا ما نقولُ قربةً للهِ تعالى.
العيدُ يأتي بعدَ مناسبةٍ يأتي بَعد الفراغ من آداءِ عبادةٍ وقد ورد في الأثر: "كل يوم لا يعصي به العبد ربه فهو عيد"
لكن من المؤسف له توجد ظاهرتانِ .. الأعمُ الأغلب من المسلمين تورطَ بها وهي أن العيدَ فرصةٌ للمعاصي من خلالِ الاختلاطِ بين الجنسين وعدمِ الحشمةِ والتبرج واللباس الذي يكون مُوجبا للسخط وبعيدا عن خلقِ الرسالةِ وخلق أئمةِ أهلِ البيت عليهم السلام وغيرها من الظواهر الواقع هو يتكلم وكل انسان غيور يتألم ويحترق لما يحصل.. هذا أولًا.
الحالة الثانية: كإنما العبادة موسم بمعنى في شهر رمضان يكون الالتزام بالطاعة وقراءة القرآن والصلاة وعندما ينتهي الشهر الكريم يتلاشى كلُ شيء ويعودُ الوضع الذي يكونُ فيه الإنسانُ في موقفٍ سلبي أمام الله وهذا المرتكز في أذهان الأعم الاغلب.. اكفر وارتكب الموبقات وفي رمضان تغفر وغيرها من العبادة وهذا غير صحيح بل يجعل العمل هباءً منثورًا..
فالله تبارك وتعالى يريدُ الإنسانَ مطيعًا له مستقيمًا في الطريق الذي امرت به الشريعة.. انسانٌ سوي.. وكل ما فرضت السماءُ من أحكام.. الغرض منها والغاية منها أن يكون الإنسان بمستوى المسؤولية الشرعية والأخلاقية التي يريدها الله للعباد وبما يدخل السرور على قلب المعصوم
اللهم اغفر لنا ذنوبنا وإسرافنا في أمرنا، اللهم إنا نسألك في مقامنا هذا أن تكتبنا في عتقائك من النار، اللهم اجعل الجنة مثوانا، وأورثنا الفردوس الأعلى، وأدخلنا الجنة دون حساب ولا عذاب، يا كريم يا وهاب، يا ذا العرش المجيد، يا فعال لما يريد، يا منان، يا ذا الفضل العظيم تفضل على هؤلاء الجمع بعتقهم من النار، وإخراجهم من ذنوبِهم كيوم ولدتهم أمهاتهم، لا تفرق هذا الجمع إلا بذنب مغفور، وعمل مبرور، وسعي متقبل مشكور، يا ودود يا غفور، اللهم اغفر لآبائنا وأمهاتنا، اللهم اغفر لوالدينا وللمؤمنين يوم يقوم الحساب، والحمد لله رب العالمين.

ثم اقيمت ركعتا صلاة العيد









رد مع اقتباس
 
   
قديم 06-06-2019, 12:58 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
تبارك مرتضى الموسوي

الصورة الرمزية تبارك مرتضى الموسوي
إحصائية العضو








تبارك مرتضى الموسوي is on a distinguished road

تبارك مرتضى الموسوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : اعلام ام قصر المنتدى : منتدى المرجعية
افتراضي

بارك الله بكم







رد مع اقتباس
 
   
قديم 06-06-2019, 07:47 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
ابو فهد

الصورة الرمزية ابو فهد
إحصائية العضو






ابو فهد is on a distinguished road

ابو فهد غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : اعلام ام قصر المنتدى : منتدى المرجعية
افتراضي

اللهم صل على محمد وال محمد
احسنتم بارك الله فيكم ياانصار الحق







رد مع اقتباس
 
رد
   

مواقع النشر
 

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود BB متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هنيئاً لنا يوم البيعة ابو عقيل السليطي منتدى كتاب المرجعية 6 07-11-2012 08:04 AM
هنيئاً لك الولادة مرتقب 22 منتدى التهاني 1 07-07-2009 01:38 AM


Loading...

   
 

Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع المواضيع والمشاركات الموجودة في المركز الإعلامي تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأينا

يمكن إعادة نشر المادة المنشورة (ما لم تتم الإشارة الى عائديتها الى أطراف أخرى) مع ذكر المصدر.