الرئيسية التحكم     الرسائل الخاصة الخروج
 
NV8xNDA1NTM2NjVf (1000×122)
البحوث الأصوليةالبحوث الفقهيةالرسالة العمليةالبحوث العقائديةالمنطق وأصول الفقهالبحوث الأخلاقيةالمؤلفات الفلسفيةfp,e hgjtsdvالبحوث التاريخيةمؤلفات السلسلة
منتدى صلاة الجمعةفاصلمنتدى الحوزاتفاصلمنتدى المرجعية
شرح الحلقة الأولىشرح الحلقة الثانيةالبحث الخارج الأصولي
NV8xMzQ5MDI2Mzhf (145×109)NV8xMzQ5MDI2Mzdf (151×109)NV8xMzQ5MDI2NDBf (207×109)NV8xMzQ5MDI2MzVf (201×109)NV8xMzQ5MDI2MzZf (148×109)NV8xMzQ5MDI2Mzlf (148×109)

   
العودة   منتديات المركز الاعلامي لمكتب السيد الصرخي الحسني > منتديات الأسرة والمجتمع > منتدى بنات الزهراء
 

منتدى بنات الزهراء منتدى يناقش المواضيع ذات العلاقة بالمراة الرسالية ودورها في التوطئة والتمهيد للظهور المقدس .

 
   
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
 
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
   
قديم 02-11-2013, 02:56 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
افراح كربلاء

الصورة الرمزية افراح كربلاء
إحصائية العضو






افراح كربلاء is on a distinguished road

افراح كربلاء غير متواجد حالياً

 


المنتدى : منتدى بنات الزهراء
افتراضي صور من تربية الزهراء لأولادها ورفقها بهم

بسم الله الرحمن الرحيم

الله اكبر الله اكبر الله اكبر
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرج ال بيت محمد

صور من تربية الزهراء لأولادها ورفقها بهم





صور من تربية الزهراء لأولادها ورفقها بهم



لقد جسدت مولاتنا فاطمة مع أمير المؤمنين سلام الله عليهما أسمى

صور التربية الإسلامية الحقة والتي أُسُّها وأساسها الرحمة والمحبة

فكلما كان لنا من عطائهم قبس سُعدنا ووفقنا في توجيه وتربية أبنائنا

وكلما ابتعدنا شقينا وصعبت أمورنا


أنا أرفق بابنـــــــــي


•روى الشيخ ورّام في « تنبيه الخواطر »، قال: بينما النبيّ صلّى الله

عليه وآله والناس في المسجد ينتظرون بلالاً أن يأتي فيؤذّن، إذ أتى بعد

زمان.. فقال له النبيّ صلّى الله عليه وآله: ما حَبَسك يا بلال ؟ فقال

إنّي اجتزتُ بفاطمة عليها السّلام وهي تطحن واضعةً ابنها الحسن عند

الرَّحى وهي تبكي. فقلتُ لها: أيُّما أحبّ إليك: إن شئتِ كفيتُكِ ابنك،

وإن شئتِ كفيتك الرَّحى

فقالت: أنا أرفق بابني. فأخذت الرحى فطحنتُ، فذاك الذي حبسني

فقال النبيّ صلّى الله عليه وآله: رحمتَها.. رحمكَ الله

تشير الصدّيقة الزهراء عليها السّلام إلى أمر تربويّ مهمّ، هو أنّ تربية

الطفل منوطة بأمّه بالدرجة الأولى، وأنّها هي الأرفق بابنها والأعلم بما

يُصلحه، وينبغي للأمّهات أن لا يوكلنَ أمر تربية أولادهنّ ـ ما أمكنهنّ ذلك

ـ إلى غيرهنّ


دروس في ملاعبة الزهراء عليها السّلام للحسن عليه السّلام


•روى المجلسي أنّ فاطمة عليها السّلام كانت تلاعب ابنها الحسن

عليه السّلام وتقول

أشَبِهْ أباكَ يا حَسَنْ واخلَعْ عن الحقِّ الرَّسنْ

واعبُدْ إلهاً ذا مِنَنْ ولا تُوالِ ذا الإحَنْ

في الأبيات المذكورة أربعة ملاحظات مهمّة لقّنتها الزهراء عليها السّلام لابنها


1ـ كن كأبيك عبداً لله، شجاعاً

2ـ أُعبدِ اللهَ وحدَه

3ـ دافِع عن الحقّ

4ـ لا توالِ ذا الإحن


الزهراء عليها السّلام وسُنن الإسلام في الصبيّ الوليد


•روى الكليني عن الإمام الصادق عليه السّلام قال: إنّ فاطمة عليها

السّلام حلقتِ ابنَيها وتصدّقت بوزن شَعرهما فضّةً

•وروى الكليني أيضاً عن الإمام الصادق عليه السّلام، قال: عقّت فاطمة

عليها السّلام عن ابنَيها صلوات الله عليهما، وحلقتْ رؤوسهما في اليوم

السابع، وتصدّقتْ بوزن الشَّعر وَرِقاً


هذان ابناك فورِّثهما


•روى الشيخ الصدوق عن بنت أبي رافع، قالت: أتت فاطمة بنت رسول

الله صلّى الله عليه وآله بابنَيها الحسنِ والحسين عليهما السّلام إلى

رسول الله صلّى الله عليه وآله في شكواه الذي تُوفّي فيه، فقالت: يا

رسول الله، هذان ابناكَ فورِّثْهما شيئاً! قال: أمّا الحسن فإنّ له هيبتي

وسُؤددي، وأمّا الحسين فإنّ له جرأتي وجودي . وفي رواية أخرى: أمّا

الحسن فنَحَلتُه هيبتي وسؤددي، وأمّا الحسين فنَحَلته سخائي وشجاعتي


قصّة النَّذْر


تعليم الزهراء عليها السّلام لولدها: الجار ثمّ الدار

•روى الشيخ الصدوق عن الإمام الحسن المجتبى عليه السّلام، قال

رأيتُ أمّي فاطمة عليها السّلام قامت في محرابها ليلة جُمعتها، فلم تَزَل

راكعةً ساجدة حتّى اتّضح عمودُ الصُّبح، وسمعتُها تدعو للمؤمنين

والمؤمنات وتُسمّيهم وتُكثر الدعاء لهم، ولا تدعو لنفسها بشيء، فقلتُ

لها: يا أُمّاه، لا تَدعين لنفسك كما تَدعين لغيرك ؟ فقالت: يا بُنيّ، الجار ثمّ الدار


التوكّل على مشيئة الله عزّوجلّ

•روى الخوارزمي أنّ الحسن والحسين عليهما السّلام كان عليهما ثياب

خَلِقة وقد قَرُب العيد، فقالا لأمّهما فاطمة عليها السّلام: إنّ بني فُلان

خِيطَت لهم الثيابُ الفاخرة، أفلا تخيطين لنا ثياباً للعيد يا أمّاه ؟ فقال

يُخاط لكما إن شاء الله.. فلمّا أن جاء العيد جاء جبرئيل بقميصين من

حُلَل الجنّة إلى رسول الله صلّى الله عليه وآله، فقال له رسول الله صلّى

الله عليه وآله: ما هذا يا أخي جبرئيل ؟ فأخبره بقول الحسن والحسين

لفاطمة، وبقول فاطمة « يُخاط لكما إن شاء الله


الزهراء عليها السّلام تطحن بيديها وتُرضع ولدها


•روى ابن شهرآشوب عن جابر الأنصاري، أنّه رأى النبيُّ صلّى الله عليه

وآله فاطمة وعليها كساء من أجلّة الإبل، وهي تطحن بيديها وتُرضع

ولدها، فدَمِعَتْ عينا رسول الله صلّى الله عليه وآله، فقال: يا بنتاه

تعجّلي مرارة الدنيا بحلاوة الآخرة

لقد كان البيت العلوي الفاطمي حافلا بالدروس والمواعض وما هذه إلا

صور منها...فلنعمل على أن يكون لنا منها نصيب


فسلام الله عليك يا مولاتي يا فاطمة






رد مع اقتباس
 
 
   

مواقع النشر
 

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود BB متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تربية فاطمة (عليها السلام) لأولادها باب الهدى منتدى سيرة أهل البيت عليهم السلام 1 06-05-2011 06:12 AM
صور من تربية الزهراء لأولادها ورفقها بهم هادي الجياشي منتدى الطفل الرسالي 4 04-10-2010 11:41 PM
~ تربية فاطمة ( عليها السلام ) لأولادها ~ حسين الموسوي منتدى المجتمع الاسلامي 2 22-10-2008 01:42 AM


Loading...

   
 

Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع المواضيع والمشاركات الموجودة في المركز الإعلامي تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأينا

يمكن إعادة نشر المادة المنشورة (ما لم تتم الإشارة الى عائديتها الى أطراف أخرى) مع ذكر المصدر.