المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قناة المستقله عدوان مبطن


احمد الكعبي3
29-06-2008, 08:49 PM
اعداء الاسلام يقومون بالتعبئه ضد مبادى الاسلام
من خلال قناة المستقله
تحشيد اكبر عدد ممكن من علماء المذاهب الاخرى
وعوامهم لبث الكراهيه ضد مبدا الحق
عدوان مبطن من خلال قضية الزهراء ومضلوميتها
لتبراة الخليفتين واتهام الشيعه بالتزوير بالحقائق

سيد كاظم1
29-06-2008, 09:27 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرج قائم ال محمد

نعم والله لقد حشدوا كل ما يستطيعون من امكانيات واموال وفضائيات للقضاء على الاسلام المحمدي الاصيل المتمثل بمذهب اهل البيت

لعنة الله على كل من يساند ومن يؤيد هكذا اعمال

قاسم النجفي
29-06-2008, 09:37 PM
الإمامة جعل وعهد من الله سبحانه وتعالى:
قال عز من قائل(( وإذ ابتلى إبراهيم ربه بكلمات فأتمهن قال...إني جاعلك للناس إماما ً ...قال...ومن ذريتي ..قال..لا ينال عهدي الظالمين"البقرة/124.
يظهر من هذه الآية الكريمة المحكمة غير المتشابهة وغير المنسوخة النقاط التالية:
1- إن الله تعالى هو الذي خص إبراهيم عليه السلام بالإمامة وليس الناس . وكانت الإمامة لإبراهيم عليه السلام بعد النبوة وبعد الخلة، باعتبار انه كان نبي الله وخليله، فهي اختصاص رباني يعطيها لمن يشاء من مخلوقيه وفق ما يراه هو لا الناس.
2- إن الإمامة هي جعل من الله تعالى ولا دور للإنسان في تحديدها وفي إعطائها أو منعها عمن جعل الله فيه هذه الإمامة فلا اختيار ولا شورى ولا رأي للناس فيها مهما علت مراتبهم ، وإنما هي منزلة أرادها الله تعالى للإنسان ولا دخل للغير فيها أبدا ً، آذ ما قرره الخالق لمخلوقه هو النافذ والراد على ذلك فهو كافر، وهذا يعني إن المقطع من هذه الآية الكريمة هنا هو(جاعلك للناس إماما ً) يعني إن الإمامة إلهية التسمية وإلهية المنشأ وإلهية الصفات كما سترى في الصفحات الآتية وعليه إنها غير قابله المنال من الإنسان بل لا بد آن تأتي من الله عز وجل للإنسان وبالسم والاختصاص فليست الإمامة منصبا ً دنيويا ً يصل إليه الإنسان بسعيه أو باختياره من الآخرين أو باستخدامه القوة والغلبة ... بل هي جعل من الله عز وجل لمن يراه أهلا ً وضمن مواصفات دقيقة جدا ً لا تكون إلا في الإمام ويصعب أن تكون في غيره أصلا ً. فالإمامة هنا هي جعل وتعيين من الله تعالى((وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا)) فالإمام هادي الأمة بأمر الله تعالى لا بأمر الناس وعليه يظهر لنا إن ما يجعله الله ليس للبشرية فيه مطلقا ً أدنى اختيار ولا رأي البتة.
3- استبشر نبي الله بالإمامة بما فيها من فضل وشرف وتكليف شرعي لا ينهض به أي كان من عباد الله إلا من اختصه واختاره واجتباه الخالق لمعرفته بدقائق حياته... إذ هو الخالق له ويعرف ما تسوس به نفسه ، فأرادها نبي الله أن تكون في ذريته لأهميتها وعظمتها...وهكذا قال((ومن ذريتي)) تمناه لذريته عليه السلام فأجابه الحكيم ((لا ينال عهدي الظالمين)) .
وفي هذا المقطع كان الطلب من النبي ليكون عهد الله "الإمامة" في ذريته فكان الجواب حديا ً بعدم نيالها للذرية إذا كانت هذه الذرية ظالمة. وكلمة عهدي صريحة جدا ً في الإمامة عهد من الله تعالى للإنسان الإمام وليس عهد الناس للناس فهي ليست بيعة ولا شورى ولا تشاور بين مجاميع من البشر، ودليل ذلك نسبة العهد هذا إلى الله تخصيصا ً ، وليس إلى غيره إذ قال تعالى((لا ينال عهدي )) ولم يقل لا ينال العهد، فلو انتفت نسبة العهد إلى الله تعالى لكان ممكن القول بأن الإمامة يمكن أن تكون عهداً بين الناس.. والإمام ، ولكن الله سبحانه نسبها إليه حصريا ً "عهدي" ففي ذلك طابع الهي واضح لمقام رباني أوضح وبما إن عهدي ربانية التعبير النسب فهي لا تصلح للظالمين. فمن هو الظالم هنا؟ يقول الله تعالى((إن الشرك لظلم عظيم)) لقمان/13. إذن الشرك هو الظلم العظيم وعندها قال إبراهيم عليه السلام ((واجنبني وبنيَّ أن نعبد الأصنام)) إبراهيم/35...وقوله تعالى(( فمنهم ظالم لنفسه))فاطر/32. وعليه فان الإمامة منعت عن عبده الأصنام فلا ينالها من عبد الأصنام قبل دخوله في الدين...فلا إمامة في غير ذرية إبراهيم عليه السلام غير لظالمه ومن ثم ابتعاد الإمام عن الظلم في كل حياته فهو ليس من الظالمين "المشركين بالله طرفة عين وإلا انتفت عنه الإمامة" وعليه يمكن القول وعلى ضوء ذلك "كل من تصدى للإمامة بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وآله هو غير مستحق لها قرآنيا ً إذا ثبت انه كان مشركا ً قبل دخوله الإسلام" لسبب بسيط هو الإمامة هي عهد من الله وليس عهد الناس، وهكذا يكون كل من جعله الناس إماما ً وخليفة لرسول الله عليه الصلاة والسلام بعد وفاته كانت خلافته باطلة ووفق ما مر علينا توا ً وهذا يعني إن طبيعة الهداية الربانية العملية التي تكون بأمر الله تعالى ((وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا)) وباصطفائه واختياره وجعله إنما تناسب الإنسان الذي يكون سعيدا ً مهتدياً بذاته دون أن يكون بحاجة إلى هداية غيره ((أفمن يهدي إلى الحق أحق أن يتبع أم من لا يهدي فما لكم كيف تحكمون))يونس/35.

الشهاب المبين
01-07-2008, 10:00 AM
قناة المستفلة هدفها تدمير الاسلام سواء كان شيعيا ام سنيا