المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تقليدنا ...شعار ام قضية


علي الجليحاوي
09-06-2008, 06:05 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
ان الايمان بقضية السيد الحسني دام ظله هو فرع الايمان بالحق تعالى وبانبياءه والائمة عليهم السلام وبالقران وبكل مقدسات الدين والمذهب ...لكن السؤال هنا هل تقليدنا او ايماننا قضية ام شعار
والفرق واضح
فمن يؤمن بقضية يدافع عنها ويتحمل من اجلها الماسي والمعاناة وكظم الغيض والجوع والعطش والمقاطعة ويصبر على ذلك كله اما من تبع السيد الحسني اتباعه لاي شعار اخر كمن يتبع الشعارات البراقة للاحزاب او للثقافات او حتى للرياضة فهذا لايمكن ان يقدم لنفسه او لمرجعية السيد الحسني شيئا
فالمهم ايها الاخوة ان نحمل في انفسنا قضية اسمها الحق ومصداقها الايمان بمرجعية السيد الحسني ونشرها في كل ما نستطيع من مساحات الصوت والكلمة وان لا نبخل عليها بماعندنا من صوت او قلم وما يعترضنا بعض الاحيان من سوء تدبيرنا او تدبير غيرنا او ما نمر به من اختبارات فهذا ممر يمكن ان نعرف مقدار ايماننا بقضينا ونعرف الاخرين ايضا بذلك

muhmd
09-06-2008, 07:20 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرج قائم ال محمد
ان من امن والتح بقضية الحق وقائدها السيد الحسني دام ظله لم يلتحق طمعا ولارغبتا في اي امر دنيوي بل هي استجابة
لامر الله سبحانه وتعالى باتباع الحق والدفاع عنه في كل زمان ومكان وان من دخل في هذا الخط الطاهر من اجل اغراض شخصيه او من اجل تشويه هذا الخط المبارك فانه سوف يسقط لامحال ولايستطيع الاستمرار لان الاعلم له اسلوبه الدقيق في كشف زيف المخادعين وبما ان الاعلميه اختيار رباني فان الله سبحانه اخذ على نفسه عهدا بنصر المؤمنين ( بسم الله الرحمن الرحيم وكان حقا علينا نصر المؤمنين ) وعندما صرح السيد الحسني دام ظله عدة مرات
ويقول لو بقيت لوحدي في هذا الطريق فاني لااتركه انما نابع من اليقين الصادق والوعد الالهي بنصره على اعدائه
فاسال الله سبحانه ان يفرج عنا بلقاء امام زماننا ومرجعنا المظلومين الغريبين من قلة الناصر وكثر الاعداء اللهم اجعلنا ممن يثبت معهم ويستشهد تحت اقدامهم ويدفع بجسده عن اجسادهم وبروحه عن ارواحهم وبعياله عن عيالهم اللهم اجعلنا من الصادقين في العهد والميثاق ولاتجعلنا ممن ينقض العهد والحمد لله رب العالمين

السلطان
11-06-2008, 10:26 AM
ان مرجعية السيد الحسني هي قضة وقضيتا متلازمه مع قضية مولانا صاحب العصر والزمان لان من شعار السيد هو ان الركن الاساسي في عقيدتنا هو تاسي دولة العدل الالهي بقياد مولنا صاحب العصر والزما