المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سؤال عقائدي/الاجابة رجاءأ


طارق ابواب الجنان
20-08-2008, 01:20 PM
هل هناك وروايات وادلة صريحة في كتب السنة تثبت بان عمر هو الذي كسر ظلع الزهراء واسقط جنينها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

اوراس محمد
20-08-2008, 07:55 PM
العزيز طارق ابواب الجنان:

1- قبل الاجابة اود ان انبه نفسي وانبهك الى مسالة وهي:
ان البحث في هكذا مسائل هو من النقاش في الصغريات والبحث في هكذا مسائل لا يفيد في افحام المقابل لان المقابل دائما سيجد ما يمكنه من الهروب والخلاص والتملص اثناء المحاججة.
اضافة الى ان مثل هكذا مسائل تكون الروايات فيها اما انها لا ترد الا عن احد الطرفين او انها ضعيفة او ........ او ........ وهذا ما يؤدي الى سهولة الطعن بهكذا روايات .نعم يمكن ان نقول ان هكذا اخبار رغم ضعفها الا ان وجودها في كتب المخالفين هو حجة عليهم.

2- ورد في بعض الاخبار عن طريق السنة ان عمر كسر ضلع الزهراء اذكر لك منها :

قال ابن أبي دارم المتوفى سنة 352 : (( إن عمر رفس فاطمة حتى أسقطت بمحسن )) [ ميزان الاعتدال 1/139 ] .

قال إبراهيم ابن سيار النظام المتوفى سنة 231 : (( إن عمر ضرب بطن فاطمة يوم البيعة حتى ألقت الجنين من بطنها ، وكان يصيح عمر : احرقوا دارها بمن فيها ، وما كان بالدار غير علي و فاطمة والحسن والحسين)) [ الملل والنحل 1/59 ، الوافي بالوفيات 6/17] .

جاء في الاحتجاج :1/212 ، وفي مرآة العقول:5/320 ، هذا الحديث ( فحالت فاطمة عليها السلام بين زوجها وبينهم عند باب البيت ،فضربها قنفذ بالسوط ... إلى أن قال: فأرسل أبو بكر إلى قنفذ لضربها ، فألجأها إلى عُضادة باب بيتها ، فدفعها فكسر ضلعا من جنبها ، وألقت جنينا من بطنها

جاء في الامالي للصدوق : 100 ، وإرشاد القلوب للديلمي: 2 / 295 ، والبحار : 28 / 37 ، و43 / 172 ، والعوالم : 11 / 391 ، عن ابن عباس ، قال : إنّ رسول الله كان جالسا إذ أقبل الحسن عليه السلام… إلى أن قال : ( وأما ابنتي فاطمة …. وإنّي لما رأيتها ذكرت ما يصنع بها بعدي ، كأنّي بها وقد دخل الذل بيتها ، وانتهكت حرمتها ، وغصب حقّها ، ومنعت إرثها ، وكسر جنبها ، وأسقطت جنينها الخ..).

جاء في كتاب سليم بن قيس ، بتحقيق محمد باقر الانصاري : 2 / 588 ( فألجأها قنفذ لعنه الله الى عضادة باب بيتها ودفعها ، فكسر ضلعها من جنبها ، فألقت جنينا من بطنها ، فلم تزل صاحبة فراش حتّى ماتت صلى الله عليها من ذلك شهيدة ).