المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بغداد-الشعلة(ابناء المرجعيات يدعون الانصار الاخيار الى مأدبة افطار في مدينة الشعلة )


اعلام بغداد الشعلة
31-08-2009, 04:30 AM
دين الإسلام دين التآلف والترابط، دين تدعو تعاليمه إلى المحبة والصلة بين أبنائه، مما يزيل الجفوة من النفوس، ويثبّت أركان التآخي، وأواصر الألفة.

فكانت رابطة الإيمان أقوى وشيجة، تكون سبباً في إزالة الجفوة، وتمكين المحبة,, وكانت عقيدته من وسائل الألفة بين قلوب عباد الله المؤمنين، حيث امتنّ الله بها عليهم بعد أن كانوا جفاة متفرقين، يقول سبحانه: وألّف بين قلوبهم لو أنفقت ما في الأرض جميعاً ما ألفت بين قلوبهم، ولكنّ الله ألّف بينهم إنه عزيز حكيم ]الأنفال 63[.
تعاليم دين الإسلام بمصدريه: الكتاب والعترة الطاهرة عندما منّ الله عليهم بالإسلام، جعلتهم يحرصون على ترسيخ أواصر المحبة، وتأصيل عرى الأخوة الإيمانية، بين بعضهم، غير مميزين بين عربي أو عجمي، وبين أبيض وأسود، إلا بالتقوى: إن أكرمكم عند الله أتقاكم ]الحجرات 13[.
وما اجمل اجتماع ابناء المرجعيات على مأدبة واحدة وما اجمل الفتهم وما اجمل جلستهم وما اجمل كلامهم وهم يتحدثون





عن العراق وعن المذهب وعن المراجع .


لقد لبى الانصار الاخيار من مكتب السيد الصرخي الحسني0دام ظله (بغداد-الشعلة ) دعوة ابناء المرجعيات الى مأدبة فطور فبعد الزيارات الكثيرة التي حققها الانصار الاخيارالى ابناء مرجعية الاستاذ السيد السيستاني دام ظله وبقية المراجع جاء وفد من ابناء المرجعيات ودعوا الانصار الاخيار الى مأدبة افطار وقد حيا الانصار الاخيار وفد المرجعيات على همته العالية لرص الصفوف بين ابناء المرجعيات


http://www.gulflobby.com/upload/get-8-2009-gulflobby_com_m1bzjvnw.JPG (http://www.gulflobby.com/upload)


http://www.gulflobby.com/upload/get-8-2009-gulflobby_com_9j3u3pkr.JPG (http://www.gulflobby.com/upload)

علي محمودالمتيقن
31-08-2009, 04:39 AM
بارك الله بكم موفقين اخوتي بحق محمد وال محمد

ابو مريم/غرب بغداد
31-08-2009, 06:30 AM
بارك الله بكم وتقبّل الله أعمالكم

الفزع الاكبر
31-08-2009, 01:51 PM
بارك الله بالانصار الاخيار اهالي الشعلة على تواصلهم مع الناس موفقين باذن الله

محمد يوسف الربيعي
31-08-2009, 02:13 PM
بارك الله بكم موفقين اخوتي بحق محمد وال محمد

ناصر الولي
31-08-2009, 03:51 PM
بارك الله بكم موفقين اخوتي بحق محمد وال محمد