المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : القليل خير من الحرمان ياأخوتي..........


حسين البهادلي ام قصر
31-05-2008, 02:41 AM
http://www.arb-up.com/files/arb-up-2008-1/6OF90816.jpg (http://www.arb-up.com/)

عامر
31-05-2008, 02:44 PM
________________________________________
كتب الشيخ علي الحلفي ::

اخي وحبيبي ونور عيني (محمد باقر) ارجو ان تعلم ان مشروع الدعوى لنصرة القضية في ولاية الشام قد توقف من قبل المرجع الديني الاعلى اية الله العظمى السيد الحسني (دام ظله) وعليه سمعا وطاعة للمولى الحسني وتسليما لامره الصائب والسديد لابد ويجب ايقاف الدعوى ونحن اخوتك في الشام نشكرك على هذا الموقف الباسل وعلى هذه النفس الطيبة وبارك الله فيك ولك الاجر والثواب بأمتثالك امر المولى وعدم الكتابة مرة اخرىو بارك الله فيك على هذه المشاعر الطيبة
آخر تعديل الشيخ علي الحلفي يوم اليوم في 03:47 AM.

---------------------------------------------------------------------
-----------------------------------------------------------------------
--------------------------------------------------------------------------------
وتعليقي هو :
السلام عليكم ايها الاخوان
في البداية اشكر الاخ الشيخ الحلفي على موقفه , واذكر رايي في هذه القضية وهو انه التوقف عن الحديث عن هذه القضية المفروض يحصل قبل ان يصدر السيد الحسني دام ظله رايه ( ولو انا لم اسمع ولم اقرا راي السيد دام ظله لكن الشيخ الحلفي ثقة عندي ) , لان الوكلاء والذي قرات منهم واتذكره راي الشيخ الغزالي قد سجل في هذا الخصوص وطلب التوقف عن هذا الكلام وانه بقيت اجراءات روتينية لسفر من رشح للذهاب , والمفروض ان الشيخ الحلفي والعاملين في الشام يكونون سباقين لاطاعة ما يصدر من الوكلاء وليس من الصحيح انتظار راي وامر السيد دام ظله ... هذا رايي ذكرته بصراحة فارجو المعذرة

باشق 99
31-05-2008, 10:31 PM
نعم لما قاله الاخ عامر ... قلتم وقلتم وكتبتم وملاتم المنتديات ووصل كلامك الى الجميع والجميع لا خير فيهم وانا اولهم اذن توقفوا عن الكلام الى متى ؟؟ حتى صار كلامك عبارة عن لغو ويراد به الهتك بالاخرين والمس بهم .. ولا ندري ماذا تريدون ؟؟ قال لكم الوكلاء انتهت القضية وبقيت على الاجراءات ... فالماذا هذا الالحاح ؟؟
واذكر اهل الشام بشيء مهم حتى لا نقع في الغرور انتم يا اخواني صرتم ابطالا ومرابطين وشجعانا وغيرها من اوصاف لكن اعلموا انها صارت لكم بالقياس الينا فلاننا لاخير فينا صرتم انتم على ما انتم عليه لكن مع القياس الى الحقيقة والواقع فانتم في نعمة الامن والامان والماء والكهرباء وبعضكم مع الاهل والبعض الاخر ينتظر موعد رجوعه لاهله فما هي البطولة والشجاعة والجهاد فليعرف كل واحد قدر نفسه وهل تقارنون انفسكم مع الاخيار الذين في السجون او مع من هو مطارد الان ومع من يحمل روحه على كفيه ينتظر في اي ساعة الغدر والاغتيال ... اصبروا وصابروا وعضوا على الجرح ان كان ولكم الاجر بدل فتح عشرات الابواب من القال والقيل ... وحتى لا اكون منافقا فان المسؤولية بصورة كبيرة تقع على الوكلاء وخاصة الوكيل العام المسؤول عن الشام لان المفروض تصديه للمسالة وحسمها بوضوح دون ابقائها معلقة وقابل لكل التاويلات ولكن كما قال اخي المنهال اننا لا نفهم الدرس وكما قال الاخ المجاهد ابو هادي اننا اغبياء والسلام عليكم ورحة الله