المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سؤال مهم جدأ .... جدأ


صرخة الحسين
04-06-2009, 01:44 PM
س / كيف نوفق بين قول الامام الحسين(عليه السلام ) للسيدة زينب لاتشقي علي جيبا ولاتخمشي علي وجها
وقول الامام الصادق عليه السلام : فعلى مثل الحسين فلتشق الجيوب ولتخمش الخدود ؟

لجنة المسائل العقائدية
17-11-2015, 10:24 AM
بسمه تعالى :
ان ورود الأدلة العديدة بجواز خمش الوجوه في مصيبة الإمام الحسين (عليه السلام) ومن الواضح إن خمش الوجه يلازم الإدماء عادة فإذا جاز خمش الوجه فقد جاز الإدماء أيضاً في الجملة، خصوصاً وأنه حاز علي تقرير الإمام المعصوم (عليه الصلاة والسلام)، بما يجعله حجة شرعية، فقد روي السيد ابن طاووس في كتابه (اللهوف) ولما أخبر بشير بن حذلم أهل المدينة بمقتل الحسين (عليه السلام) ورجوع زين العابدين (... فما بقيت في المدينة مخدرة ولا محجبة إلا برزن من خدورهن مخمشة وجوههن ضاربات خدودهن يدعون بالويل والثبور) .

بل جاء في بعض الروايات خمش الوجه بصيغة الأمر، حيث ورد عن الإمام الصادق (عليه السلام) في حديث موثق أنه قال:

(... علي مثل الحسين فلتشق الجيوب ولتخمش الوجوه ولتلطم الخدود..) .

وقد ثبت في محله من الأصول أن الأمر ظاهر الوجوب وتتأكد الدلالة في الوجوب إذا كان الأمر بصيغة المضارع كما في قوله (عليه السلام): (فلتشق ولتخمش) وإذا اتصل به لام الأمر، فيتضاعف تأكيد الوجوب أكثر ولعله بهذه التأكيدات (صيغة المضارع، واللام) المنضمة إلي ظهور الأمرية في الوجوب يمكن أن يستدل علي وجوب خمش الوجه وليس جوازه فقط.. وإذا تنزلنا من الوجوب نحمله علي الاستحباب، وبذلك يظهر أن خمش الوجه علي الحسين (عليه السلام) مستحب أن لم يكن واجبا. وبما أن خمش الوجه يلازم الإدماء، يصبح الإدماء مستحباً أيضاًًًًًًً لأنه يلازم المستحب، بناء علي أن اللازم يأخذ حكم ملزومه أيضا، أو يكون جائزا علي الأقل، وإلا يلزم منه المحال إذ لا يعقل أن يكن خمش الوجه واجبا أو مستحبا أو حتي مباحا كما في الأدلة المتقدمة ولكن يكون حكم لازمه - وهو الإدماء - الحرمة، للزوم الخلف، ولعدم القدرة علي الامتثال .
والله العالم