المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ردا على اتهمام الشيخ علي اميح لعقيل اسماعيل


عقيل اسماعيل
02-08-2008, 10:16 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
الى الشيخ العزيز على اميح السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
في حديث للامام الصادق لاحد صحابته المقربين يحذره من الوقوع في الخطأ وان هذا الخطأ ينسب الى تربية اهل البيت عليهم السلام يقول له الامام عليه السلام((الجميل جميل ومنك اجمل والسئ سئ ومنك اسوأ))والعلة في ذلك ان أي خطأ يصدر لاينسب الى ذلك الشخص بل ينسب الى انتسابه وهم اهل البيت عليهم السلام.
جاء رد باسم غير صريح على لسانك يتهمني فيه باني من كتب او اثار الموضوع الاخير واقطع جزما ان الاسم ان لم يكن لك فهذه التهمة موجهة لي منك حتما والذي يدعوني الى ذلك هو انه في يوم تجاذبنا اطراف الحديث واذكرك ياشيخي بالمكان في الذات كشاهد في جامع محمد باقر الصدر قرب دورة المياه وكان موضوع الحديث هو حول موضوع كتب في المركز الاعلامي وقلت اني اعرف كل من كتب من خلال اسلوبه وكلما ينزل اسم اقول لشيخ مسلم والقريبين مني ان هذا الموضوع للشخص الفلاني كما يعزز قناعتي هذه ان الشيخ مسلم الحمامي دام عزة قد طرد احد الاشخاص الذين ذكرتهم معي وهو الشيخ حمد غضبان من المالية التي كان يتولاها فورا بعد نزول هذا الموضوع.
لااريد ان اناقشك معك فراستك التي تكرر الحديث عنها بمناسبة ودون مناسبة وليس هذا محل نقاشها ولكني اسال هل يجوز اخذ الناس في الظن والريبة كاننا جهاز امني كاجهزة امن الطاغية المقبور ياخذ بالظن والريبة واين الموقف الشرعي ((ان بعض الظن اثم)) واتسال هل عندما يتحول الانسان الى وكيل او واجهة في مرجعية السيد المولى دام ظله يعني انه غير مشمول بالخطاب الشرعي ونفس الحديث الذي ذكرته اعلاه وفي بداية كلامي ارجومن الشيخ العزيز ان يتامل فيه وارجو منه ان يبين ملاك حكم اتهامه هذا لاسيما انه اصولي وكيف توصل الى هذه القناعة تاركا مسؤولياته في الشطرة ليمارس فراسته في اتهام الكلفين في الناصرية وان يرد باسمه الصريح الذي ان خفي على الناس فهو لايخفى على الله جل وعلا, واكرر اسفي وندمي على الصداقة التي لم ترعى حقها وفي حديث للامام الباقر عليه السلام على مااعتقد ((ان من لم يحفظ حق الناس فهو لحق الله اضيع)) وفي الختم اكرر شكواي الى الله جل وعلا واحستب اليه جل وعلا ولاابرأك الذمة على ذلك حتى الوقوف بين يدي حكم عدل كما اكرر التزامي بطاعة القناة الشرعية وبالذات الشيخ مسلم الحمامي دام عزه وكل مايصدر منه حتى وان كانت عقوبة واني اتوقعها حتما وقد اكدت ذلك لاحد الاخوة المومنين منذ فترة انا لله وانا اليه راجعون وسال الله الثبات والصبر على كل مايصدر من الجهة الشرعية كما اسال الله تعالى ان يمنحني قدرة الصبر لكي اميز بين امر الصداقة التي لم ترعى حقها وبين امر الجهة الشرعية لانه امر السيد دام ظله وامر الامام عليه السلام وامر اللله جل وعلا وامر النبي والمعصومين عليهم السلام والحمد لله رب العالمين .خمعماني على اا كهى هذا االله فهو ورد فهله محمدمو