المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : انهم رجال العراق


الفتح المبين
20-01-2009, 06:12 PM
شارف على العقد الخامس من سني عمرة الملبد بغيوم الحصرة والألم والشقاء . فملئ الشيب سواد رأسة ... لم يحضى بوظيفة فبقى عيالة يقتاتون على ما يحصل من كد جبينة مع عمال البناء .. تصلبت يداة من قسوة البرد وانحى ظهرة من حمل احجار البناء ودب الوهن في جسدة المتداعي من الهم والجهد والعناء.. ابو حيدر فالح منعثر احد مقلدي سماحة السيد الحسني في المحاويل . هذا الرجل الوهن الضعيف قال لي اول امس بأنة مستعد لبيع اولادة في سبيل ان يحضى الولاء بفرصة جيدة في الانتخابات القادمة.. حينما طرق مسامعي هذا الكلام والله اضطربت اضطراب شديد واردت ان اقبل يداة بل اهوي الى قدمية لأضع راسي تحتها.. في تلك الحظة اختلت في عقلي وقلبي ونفسي كل الموازين التي طالما كنت اضعها كمقياس ومعيار للنجاح في العمل السياسي عموما وفي المرحلة الانتخابية خصوصا.. ابو حيدر جعلني أومن بقاعدة( ان لله رجالا اذا ارادو اراد).. ابوحيدر لم يالف يوما الكذب او المجاملة او الخداع او الرياء بقدر ماكان وسيبقى صادقا في كل قول وعمل واحساس .. لم يكتفى هذا الرجل الحسني بهذا الايثار الكبير فلقد عمد الى دهس مائتين الف دينار كان قد ادخرتها ليوم شدتة في احد جيوب الأخوة المكلفين قائلا لة .. افعلو اي شيئ حتى نخفف جزء من معاناة السيد الحسني وندخل بعض السرور على قلبة الحزين في الانتخابات .. هذا الرجل الذي لايملك من دنياة سوى هاتين المئتي الف دينار دفعها الى احد الاخوة لأنة يعلم ان الوكيل الشرعي ومسؤل حزب الولاء الاسلامي لن يقبلو بها رافة بحالة المادية القاسية .. عندما تحدثت بهذا الموقف لأحد الاخوة من خارج المرجعية والحزب قال لي .. اي رجال رجال الحسني انهم رجال العراق

رائد الساعدي
20-01-2009, 06:33 PM
الثبات على هدى الحق هو المنجى من نار صقر يوم يدخل المجاهد في سبيل الاسلام جنتة والكسول نارة

علي الركابي7
20-01-2009, 06:39 PM
نعم لهذه المواقف الشريفه والتي تبني الهمم العاليه ويتعظ منها كل غيور وشريف

محمد الحريب
20-01-2009, 06:41 PM
نعم لهذه المواقف الشريفه والتي تبني الهمم العاليه ويتعظ منها كل غيور وشريف

احمد ياسين البديري
22-01-2009, 01:22 PM
نعم لهذه المواقف الشريفه والتي تبني الهمم العاليه ويتعظ منها كل غيور وشريف
__________________

مصطفى الكردي
22-01-2009, 02:21 PM
قال السيد الشهيد(قدس )
الدين والمذهب بذمتكم _بارك الله بجهود المؤمنين الوطنين المضحين ورزقنا من همتكم