المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ارجوكم ارحموا المرجعية


حسن السلطاني
26-07-2008, 05:12 PM
اخواني اخواني اخواني ....
الله الله في المرجعية ...
اتوسل اتوسل اتوسل اليكم ...
ارجوكم ارجوكم ارجوكم ...
الاخلاص والمثابرة والثبات على خطى المرجعية
حسن السلطاني .
الحمزة الغربي

صولة ال بدير
26-07-2008, 06:18 PM
لبيك لبيك ياداعي الحق
ونعم والف نعم للمرجعيه الصادقه الرساليه الحقه المتمثله بسماحة السيد الحسني دام ظله

فهدالزيادي
26-07-2008, 06:43 PM
إنشاء ألله عند حسن ظنك (مرجعيتنا) لايوجد لنا مأوى غيرها وهي بيتنا وعزنا وشرفنا وأهلنا وعشيرتنا وطريقنا السوي الى الله تعالى

سيد علاء الحسني
26-07-2008, 06:53 PM
لبيك .. لبيك .. ياداعي الحق .. لبيك

ارشدالبصري
26-07-2008, 09:11 PM
لبيك وسعديك يا داعي الحق ويا ناصر الحق ويا من تطلب النصره انشاء سوف تجدنا عند حسن ظنك
ونكون سيوف قاطعه بيد المولى الحسني دامه ظله وسوف نقف صفا واحدا بوجده كل الهجمات الصهيونيه البربريه
ونقول لاعداء الاسلام اننا نمتلك قوة اربعين رجلا والسبب هو رعاية المعصوم عجل الله فرجه وسهل مخرجه
وندافع بكل ما اوتينا من قوه واننا نظحي بالارواح قبل كل شيء

التائب الديواني
26-07-2008, 09:14 PM
إنشاء ألله عند حسن ظنك (مرجعيتنا) لايوجد لنا مأوى غيرها وهي بيتنا وعزنا وشرفنا وأهلنا وعشيرتنا وطريقنا السوي الى الله تعالى

منير الدراجي
27-07-2008, 12:03 AM
بدون ما توصي اخ حسن

عدي عامر
27-07-2008, 12:30 AM
اللهم الثبات الثبات الثبات بحق محمد وال محمد وبحق المهدي ونائبه الحسني
سيدي ومولاي سيد محمود اسالك الدعاء بالثبات واذكرك سيدي عندما شرفني اللة بلقائك بانني اخذت يدك الشريفة ووضعتها على قلبي وانا اعرف وبتصرفي الاحمق هذا قد تجاوزت حدودي وتجرات على سحب يدك الشريفة فانا احمق وجاهل وحقير وذليل ولكن لا حيلة لي ولا ملجا لدي سوى شرف الانطواء تحت ظلكم الشريف سيدي فانا اسف واعتذر الى اللة والامام المهدي عج ولك سيدي ومولاي وشفيعي عند امامي وعند ربي

علي الجليحاوي
27-07-2008, 03:34 AM
نعم الذكرى ...ونعم المؤمنين

جعفر صالح
27-07-2008, 04:47 AM
اللهم رزقنا طاعة السيد الحسني وا وكلاء السيد حتى نفوز في الد نيا والاخره يارب يارب

علي كطوف الخزاعي
27-07-2008, 06:16 AM
عهدا وعقدا لكه يا سيدي الحسني بكل نفس من انفا سي على نصرة الحق وامام الحق الاهم ارزقنا شفاعت السيد الحسني وانصار السيد الحسني في الدنيا والاخرة بحق محمد والي محمد وعجل فرج قائم الي محمد