المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جروح للأيام وجرح الحرمان


سلام الجناحي
26-07-2008, 08:39 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
والحمد لله رب العالمين وصلي يارب على اشرف المرسلين محمد واله الطاهرين
وبعد :
لاشك أن المتتبع لقضية السيد الولي في عفك مرت كغيرها في أنحاء العراق بمراحل عديدة أصعبها المرحلة الأولى حيث الدين الغريب وعبادة اتهمها الناس وإشاعات ودعايات دلة على حقد أعمى تدفعها بكل سذاجة لتجنيد المغفلين والمنافقين على حد سوا وحرب من داخل البيوت حيث يطالب المقلد بما لايطالب به إفراد العائلة
الآخرين بغية تركة القضية والمعاناة كلنا مر بها وبمعوقات متباينة لأكنها بدأت تنحسر والمشاكل تتفكك عقدها بمرور الزمن لااسباب أولها أحقية القضية وإخلاص رائدها المولى الحسني وصبر المؤمنين وأصبحت الجروح من عالم الذكريات بعد أن كانت عوامل أحرار على تحقيق المطلوب الاانه بدلأ من الاستمرار بنفس الهمة والعنفوان والحيوية لخدمة الحق بدأ الاتكال على الغير والركون إلى الراحة والدعاية المزيفة بعد أن أنشعل الأعداء في مابينهم فأستحق الكل ذلك الحرمان الذي لاشك أنه أحدث جرحا للمولى أولا وللمؤمنين ثانيا جرح لايندمل بالهين سيبقى أنشاء الله حافز لكل الأخيار وجرسا يدق في أذان الجميع محذرا من الغفلة والشقاق وألاستبداد بالرأي من كل ماهو أستغلال للقضية في بناء الخاص وترك العام فيا مؤمنو عفك التائبون وإنا منكم لتكن كربلاء وجمعها حاضرة في أذهانكم وأبي غرق واعتصامها والنجف ومسيراتها وجمعات أقيمت بالعراء في البـرد والحـر ومعاناتها وفوق هذا تذكروا المـــولى الحســني(دام ظله)
ومظلوميتة والأمام المعصوم (عجل الله فرجه) وغربته فنذبل بمزيد من الطاعة والصبر ومن الاستغفار بمزيد من العمل لااجل القضية الحقة على الله أنه يتوج عملنا برضاه والقبول ويمن علينا بنعمة رضى الأمام أرواحنا فداه ورضى المولى الحسني(دام ظله) الشريف فنستلهم من جروح جرحناها في الله ليشفى جرح الحرمان وسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون والحمد لله رب العالمين ...


المقصر التائب النادم
صباح أبو محمد

وادي السلام
08-10-2008, 08:06 PM
بارك الله فيك وتقبل الله اعمالك....

عامر الخاقاني
13-10-2008, 11:26 AM
احسنت بارك الله فيك ووفقك الله لطاعته ووسدد خطاك