خمن

نار (خـ. مـ. نـ.) الأذربيجاني..مخدرات..إرهاب..فساد

[وِلايَةُ الطّاغوت…(خـ.مـ.نـ) الأذَربيجَانِي…دَلَالَات وَعَلَامَات]
[40] نَار (خـ.مـ.نـ)الأذربيجَانِي…مُخَدِّرات…إرْهَاب…إفسَاد

قُـبْحٌ وَظـلْمٌ شَــنيعٌ يَرتَكِـبُه المَــاكِرُ طَــاغوتُ إيــرَان(لَعَنَهُ الله):

(خـ.مـ.نـ)ئه يَقتلُ السّنّة…تَحتَ شعَار “السّنّة أنفُسنَا”
يُهدّمُ مَسَاجِدَهم وَيَسرقُهم…وَيَهتف “إخوَان سنّة وشِيعَة”
يُهَجّرُهم وَيَستَبيحُ مُدُنَهم…بِفَتوَى “الجِهَاد الكِفَائِي”
يَنتَهكُ الأعرَاض…تَحتَ دَعوَى “حِمَايَة الأعرَاض”
{إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعًا يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِنْهُمْ} [القصص4]

[وِلايَةُ الطّاغوت…(خـ.مـ.نـ) الأذَربيجَانِي…دَلَالَات وَعَلَامَات]
[40] نَار (خـ.مـ.نـ)الأذربيجَانِي…مُخَدِّرات…إرْهَاب…إفسَاد

لِبَيان زَيْف وِلَايَة الفَقِيه الّتِي يَدّعِيهَا حَاكمُ إيرَان(خـ.مـ.نـ) وَإثبَات أنّها وِلَايَة طَاغوت، وِلايَة تَنجِيم وَشَعوَذَة وَتَجهِيل واستِعبَاد، فَقَد ذَكَرنَا العَدِيدَ مِن النقَاط مِنهَا، {[المُدّعِي الإيرانِي…لَيسَ بِمُجتَهِد]….[بَسْط ُاليدِ والحكومَة…بِدعة ٌباطِلَة]….[طَاغُوتٌ…يُعْبَدُ مِنْ دُونِ اللهِ]….[لا حكومَةَ وَلَا رَايَة…قَبلَ عِيسَى والمَوعُود]….[مِن العِرَاق وَمِصْر وَالشّام…وَلَيسُوا مِن إيران]}، وَبِفَضْلِ الله تَعالَى نُكمِلُ البَحثَ، وَالكَلام فِي خطوَات:

1ـ لَم يَدخلْ بَلَدًا إلّا وَقَد أهلَكَ الحَرْثَ وَالنَّسْلَ فِيه، وَأفقَرَه وَدَمّرَه، حَتّى لَو كَانَ مِن أغنَى البُلدَان، وَالعِرَاق أنموذَجًا وَقَبلَه إيرَان!!

2ـ لَم يَقتَصرْ شَرّهُ وَإجرَامه عَلَى دُوَل المَنطَقَة، الّتِي تَمَكّن مِن احتِلالِها بقوّة السّلاح، بَل صَدّرَ الفِتَن وَالدّمَارَ إلَى شَتّى البُلدَان، مِن خِلَال المُخَدّرَات وَالإرهَاب وَإثَارَة نَعرَات طَائِفِيّة وَعِرقِيّة، فِي كُلّ مَكَان!!

3ـ أينَمَا حَلّ فَقَد لَازَمَه الجَهْلُ وَالتّخَلّفُ وَالشَّعوَذَة وَالاستِعبَادُ وَالبَطْشُ وَالإجرَام، وَسَادَت الكَراهِية وَانحِطَاطُ الأخلَاق، وَكَأنَه يَثأر لِكِسرَى الفُرْس وَعَقيدَة الفَاحِشَة وَإشَاعَتِها حَتّى مَعَ الأمّهَات وَالبَنَات وَالأخوَات!!

4ـ كُلّ الّذي يُمكنُ تَصَوّرُه مِن فَسَاد وَقبَائِح يَأجُوج وَمَأجُوج، فَإنّها صَدَرَت مِنهُ وَمِن قَطِيعِه!! وَلَكِن عَلَامَات وَأحدَاث مُتَيَقّنَة تَسبقُ يَأجُوجَ وَمَأجُوجَ لَم تَتَحَقّقْ بَعْد!! جاءَ فِي كِتَابِ الله المَجِيد:{إِنَّ يَأْجُوجَ وَمَأْجُوجَ مُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ}[الكهف94].

5ـ بِالرّغمِ مِن تَجسِيدِه جِدًّا شَخصِيّة وَأفعَال دَجّال آخر الزّمَان، لَكِنّه لَيسَ مِن سِـيسـتَان(سـجسـتان) بَلَد الدّجّال!! فَعِندَ ذِكْرِ عَلامَات الظّهور، قَال خَاتمُ الأنبِياء وَالمُرسَلِينَ(صَلّى الله عَلَيه وَآلِه وَسَلّم): {ظهور الدّجّال، يَخرج بِالمَشرق مِن سَجستَان(سِيستَان)} [كمال الدين للصّدوق، مُنتَخب الاثر3للصافي، علم الیقین2للكاشاني، إثبات الهداة5للحر العاملي، غاية المرام(2 و 7)للبحراني، البحار51، الزام الناصب1 لليزدي] وَقَالَ أمـيرُ المُؤمنِيـنَ(عَلَيهِ السَّلَامُ): {إِنَّ الدَّجَّالَ صَائِدُ بنُ الصَّـيدِ(الصّـائد)، فالشَّـقِيُّ مَـن صَدَّقَهُ، والسَّعِيدُ مَن كَذَّبَهُ…..عَينُهُ اليُمنَى مَمسُوحَةٌ…..أَلَا وَإِنَّ أَكثَرَ أَتْبَاعِهِ يَومَئِذٍ أَولادُ الزِّنَا، وأَصْحَابُ الطَّيَالِسَةِ الخُضْرِ}[كَمَالُ الدِّينِ للصّدوق، الخرائج والجرائح3للرّاوندي، أعيان الشيعة2الأمين سفینة البحار3عباس القُمّي].

6ـ فَلَا يَبقَى إلّا أن يَكونَ طَاغِيَةُ إيران هُوَ الأذربيجَانِيّ صَاحِب الفِتنَة وَالنّارِ المُحرِقَة الّتِي لَا يَقُومُ لَهَا شَيء، أينَما حَلّت، وَيُصَاحبُها الدّمَار وَالهَلَاك!!

7ـ عَن الإمَام الصّادق عَن أبِيه البَاقر(عَلَيْهما السَّلاَمُ) قَال: {لاَبُدَّ لِنَارٍ مِنْ آذَرْبِيجَانَ لاَ يَقُومُ لَهَا شَيْءٌ، وَإِذَا كَانَ ذَلِكَ فَكُونُوا أَحْلاَسَ بُيُوتِكُمْ، وَأَلْبِدُوا مَا أَلْبَدْنَا، فَإِذَا تَحَرَّكَ مُتَحَرِّكُنَا فَاسْعَوْا إِلَيْهِ وَلَوْ حَبْواً}[الغيبة للنعماني، بحار الأنوار52، إلزام الناصب1].

8ـ لَيسَت حَادِثَة عَابِرَة وَلَا خَسْفًا أو خَرَابًا فِي البّصرَة أو الشّام أو بَغدَاد، وَلَيسَت عَلَامَةً مَخصوصَةً بِأذربيجَان وَلَا مُختَصّة بِأصنَاف مُعيَّنَة مِن النّاس، بَل هِيَ فِتْنَةٌ كُبرَى نَارٌ مُحرِقَة تَخرجُ مِن أذربيجَان تَضرِب فِي شَتّى البلدَان، لَا يَقومُ لَهَا شَيء!! يَنقل ابنُ طَاوُوس عن المَنَاقب، فِي عَلَامَات الظّهور:{ خَسْف يَكون بِبَغدَاد…وَخَسْف قَريَة «جابية» بِالشّام، وَخَسْف بِالبَصرَة، وَنَار تَظهَر بِالمَشرِق طُولًا وَتَبقَى فِي الجَوّ ثَلاثَة أيّام أو سَبعَة أيّام، وَنَار تَظهَر مِن أذربيجَان لَا يَقومُ لَها شّي‌ء، وَخَرَاب الشّام…وَارتِفَاع رِيح سَودَاء بِبَغدَاد فِي أوّل النّهَار، وَزَلزَلَة حَتّى يَنْخسِف كَثيرٌ مِنهَا، وَاختِلَاف صِنفَين مِن العَجَم، وَسَفْك دِمَاء كَثيرَة بَينَهم}[التّشريف بِالمِنَن(المَلاحِم وَالفِتَن) لِابن طَاوُوس].

أذَرْبيجَان: مَعنَاها؛ بَيْت النّار، أو خَازن النّار، لِأنّ بيوتَ النّار فِيهَا كَانَت كَثيرَة جِدًّا…البُخْل يَغلب عَلَى طِبَاع أهلِها، وَهِي بِلَاد فِتنَة وَحروب، مَا خَلَت قَط مِنهَا، فَلِذلِك أكثَر مُدنها خَرَاب، وَقُرَاهَا يَبَاب…قَد فتِحَت فِي أيّام الخليفة عُمَر(رض)، سنة(20أو22)هـ…المُغِيرَة بن شُعبَة الثّقَفي أو حُذَيْفَة اليَمَان، بِجَيش مِن أهْلِ الكُوفة، غَزَا أذربيجان فَفَتَحها، ثُمّ إنهم كَفَرُوا، فَغَزَاهم الأشعَث الكندِي…وَلَمّا استَعمَلَ الخَلِيفَةُ عُثمَان(رض) الوَلِيدَ بن عقبَة…نَقَضُوا، فَغَزَاهم الوَلِيد سَنَة(25هـ)…وَلَمّا وَلّى الإمامُ عَلِيّ(عَلَيه السّلام) الأشعَثَ أذربيجان، وَجَد أكثرَها قَد أسلَموا وَقَرَأوا القرآن .[معجم البلدان1الحموي، فتوح البلدان1و2 للبلاذري].

10ـ فِي أذربيجَان وَإلَى الغَرْب مِن “خَامنه” تَقَع مَدينَة “خوي” بِالقُربِ مِن الحدُود التّركِيّة، والّتي يَنتَسبُ لَها المَرجع “الخوئي”!!

11ـ قَاتل الأطفَال خَامنئي قَد انتَسَبَ إلَى مَدِينَة “خامنه” في أذربيجَان إيرَان، وَهِيَ مَوطنُ آبائِه وأجدَاده، وَالمَعروف أنّهم مِن التّرك وَلَيسَ الفُرْس!! وَعَادَةً مَا يَقدَح بِه الإيرانِيّون(الفرس) بِأنّه تُركِي أذربيجَانِي!! وَهكذَا ضَاعَت السّيَادَة وَالنّسَب الهَاشمِي العَربِي بين الفُرْس وَالتّرك وَأعَاجم غَيرِهم!!!

الصرخي الحسني

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى