الحوزات والمدارس الدينية

ديالى / ابي صيدا / الاستاذ الربيعي يلقي درسا عقائدياً بعنوان “طرق النجاة والتخلص من الدجال وفتنه “11 شعبان 1437هـ

قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
( يا أيها الناس! إنها لم تكن فتنة على وجه الأرض منذ ذرأ الله ذرية آدم أعظم من فتنة الدجال،
وإن الله عز وجل لم يبعث نبيا إلا حذر أمته الدجال، وأنا آخر الأنبياء وأنتم آخر الأمم وهو خارج
فيكم لا محالة. فإن يخرج وأنا بين أظهركم فأنا حجيج لكل مسلم، وإن يخرج من بعدي فكل
حجيج نفسه، والله خليفتي على كل مسلم )

سيرا على النهج الذي الزم به المرجع الديني الاعلى السيد الصرخي الحسني دام ظله المبارك من اقامة الدروس الحوزوية في
المكاتب الشرعية واالحوزات العلمية في عموم محافظات العراق , اقيم اليوم الخميس درساً عقائديا القاه الاستاذ يوسف الربيعي ,
حيث تطرق الى قضية ” طرق النجاة والتخلص من الدجال وفتنه ” حيث تطرق الى بعض الامور منها الذكر والتعوذ منه والتكامل
الروحي والفكرى والاخلاقي من خلال الاتصاف بصفات الروحانيين من الزهد والصبر والاخلاص والتقوى وترويض النفس من
اجل ان يكون الانسان موضع الرعاية والعناية الالهية لتناله الشفاعة للخلاص من فتن ومغريات الدجال والعمل بخلافه هذا من
خلال الاحاديث والروايات التي تشهير لهذه الاحداث عن النبي الاكرم وعترته صلوات الله عليهم واعتمد الاخير في درسه على كتاب
الدجال احد بحوث المرجع المحقق السيد الصرخي الحسني دام ظله الوارف ذلك يوم الخميس المصادف الحادي عشر من شهر
شعبان المعظم للعام 1437 الهجري اعاذنا الله واياكم من فتنة المحيا والممات ومن فتنة القبر وفتنة المسيح الدجال

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق