آخر الأخبار
الرئيسيةصلاة الجمعةخطيب جمعة غماس : المرجع الصرخي كشف حقيقة سقوط بغداد على يد المغول وفضح تدليسَ أئمة التيمية على الشيعة

خطيب جمعة غماس : المرجع الصرخي كشف حقيقة سقوط بغداد على يد المغول وفضح تدليسَ أئمة التيمية على الشيعة

افتتح، إمام وخطيب جمعة المرجع الصرخي في مدينة غماس ، الشيخ صادق الشبلي ، خطبتا صلاة الجمعة المباركة، بذكر أهمية شهر شعبان المبارك قائلًا”هوشهر رسول الله صلى الله عليه وآله وقد دعا بالرحمة لمن أعانه على شهره هذا، بالعبادة والطاعة” .
وأورد الكثير من الأحاديث التي تشير إلى أهمية شهر شعبان وإلى صيامه ومنها أنه قال ” كان رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) يقول : شعبان شهري من صامَ يوماً من شهري وجبت له الجنّة ” .
جاء ذلك خلال خطبتي صلاة الجمعة المباركة ، التي أقيمت اليوم 1/ شعبان/ 1438هـ ، الموافق 28 / 4 / 2017 م .
وقال الخطيب الشبلي إنّ المرجع الصرخي دام ظله ” كشف حقيقة سقوط بغداد والخلافة العباسية وقتل آخر خليفة عباسي وهو المستعصم بالله على يد قائد المغول هولاكو وفضح كذب تدليسَ أئمة التيمية على الشيعة وتعليق فشل أئمتهم على ابن العلقمي ” .
ووصف الشبلي ، تعليق أئمة التيمية الخوارج فساد ومجون وفشل أئمتهم وصولًا لانهيارهم أمام المغول على ابن العلقمي بأنه ” حوالة على مفلًس ” مؤكِّدًا “هذا هو سلاح المدلسين والسفهاء، والأفاكين ” .
وخاطب الشيخ صادق الشبلي التيمية بالقول ” كان إمامكم وخليفتكم وسلطانكم وولي أمركم صاحب الموصل (لؤلؤ) مملوك المملوك هو الذي فتح للمغول الموصل للتوجّه إلى بغداد، وجهَّزهم بالمؤن مِن طعام وشراب وعتاد، وكان قد أمَّن لهم الطريق حتى بغداد، وأمدَّهم بالعساكر، فقاتل معهم جيش الخلافة، فهزموه حتى أكملوا الحصار وأحكموه على بغداد وقَصْرِ خلافتها وسلطانها!! ” .
واستمر بقوله ” وكان ((خلفاؤكم وأئمتكم وأولياء أموركم)) الزنكيّون والأيوبيّون منشغلين بشرابهم وغنائهم وصراعاتهم على النفوذ والسلطة والمال ومهادنة الفرنج وتسليم المقدَّسات!! ” .
واختتم الشيخ صادق الشبلي خطبتا صلاة الجمعة متسائلًا بما قاله المحقق والمرجع الصرخي حيث قال ” هل يتشرف ويفتخر عقلاء السُّنّة بإمام التيمية الخائن للإمانة المستخف بأرواح المسلمين ؟!وهل الخليفة الاول والثاني وأئمة المذاهب ابو حنيفة والشافعي ومالك وابن حنبل يقبلون بخليفة ماجن ؟! ،والذي يصفه ابن كثير في البداية والنهاية قائلاً (وَقَدْ كَانَ رَحِمَهُ اللَّهُ سُنِّيًّا عَلَى طَرِيقَةِ السَّلَفِ وَاعْتِقَادِ الْجَمَاعَةِ كَمَا كَانَ أَبُوهُ وَجَدُّهُ) وهل طريقة السلف الرقص والغناء والجواري والليالي الحمراء؟! ” . / انتهى

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خطبة جمعة بغداد / الشعب / دور الإمام السجاد في بناء المجتمع المسلم الأصيل بعد مقتل سيد الشهداء

المركز الإعلامي – إعلام الشعب ألقى فضيلة الشيخ الأستاذ علي ...

Threesome