آخر الأخبار
الرئيسيةصلاة الجمعةخطيب جمعة غماس: الحضور للدرس والدعاء إنتصارٌ للدين وفيه الفوز والخير الوفير

خطيب جمعة غماس: الحضور للدرس والدعاء إنتصارٌ للدين وفيه الفوز والخير الوفير


المركز الإعلامي – إعلام غماس

قال خطيب وإمام جمعة غماس، الشيخ صادق الشبلي: ” قد أمر الله تعالى عباده بالتوجه إليه في حوائجهم الدنيوية، وفي أمور معادهم ليحطَّ أوزارهم، ويعتق رقابهم من النار؛ لأنه ليس لهم سبيل يتوصلون به إلى مطالبهم غير سؤالهم لخالقهم ومدبر أمورهم”.
وأكّد الخطيب الشبلي على أهمية التوجه إلى الله تعالى في حالة الشدة والرخاء قائلًا: ” الدعاء في حال الشدة هو نداء الفطرة الإنسانية بالتوجه إلى من بيده الأسباب وبإمكانه التغلب على الأسباب لذا فالدعاء في الرخاء هو روح العبادة وجوهرها” مشيرًا في الوقت نفسه إلى أنّ الدعاء والدرس هما روضة من رياض الجنة ولهما دور كبير في حياة الإنسانية.
جاء ذلك خلال خطبتي صلاة الجمعة التي أقيمت وسط مركز مدينة غماس، اليوم 22 جمادي الأولى 1439هـ، 9 شباط 2018م .
وقال الشيخ صادق الشبلي: ” إنّ من أعظم الإنتصارات للدين هو حضوركم الدرس والدعاء فلنبادر للحضور فهذا هو الفوز وهذا هو الخير الوفير” .
وتكلّم الخطيب عن الحق الذي يمثل خط الإستقامة الإلهية والباطل الذي يمثل الظلم والانحرف حسب وصفه.
وحذَّر الخطيب من الانحراف العقائدي قائلًا: ” من أخطر أنواع الانحراف على المجتمع هو الانحراف العقائدي الذي يكون مزورقًا ومنظمًا وفق أطر ومعايير قد سفطتها ونظمتها مؤسسات وأنظمة مخابراتية من أجل التشويش والإطاحة بقضية الحق وصاحب الحق ففي كل زمان وفي كل مكان يوجد عنصر الخلط والتشويش على الحق وصاحب الحق” . / انتهى



x

‎قد يُعجبك أيضاً

خطيب جمعة الحي :إن الله تعالى لازم بين الإيمان والعمل الصالح، فلا يكفي الإنسان أن يكون مؤمنًا بدون عملٍ صالح

المركز الإعلامي ــ إعلام الحي تحدث خطيب جمعة التابعي الجليل ...