آخر الأخبار
الرئيسيةأخبارخطيب جمعة بغداد / الشعب / ابن تيمية يهدم قبر الرسول والصحابة بفكره الهدام

خطيب جمعة بغداد / الشعب / ابن تيمية يهدم قبر الرسول والصحابة بفكره الهدام

المركز الإعلامي – إعلام الشعب

ألقى فضيلة الاستاذ الشيخ كاظم النائلي(دام توفيقه) خطبتي الجمعة المباركة على مسامع المؤمنين في مسجد الصادق الأمين(صلى الله عليه و آله وسلم) يوم الجمعة 12 من شوال 1438هـ الموافق السابع من تموز 2017م مؤكدًا ان الدفن في البقيع أبتدء منذ عهد الرسول(صلى الله عليه و آله و سلم) وكيف أنه كان يعلم على بعض القبور وكيف انه بنيت أنا ذاك قبب و أضرحة على بعض القبور و بأمر العلماء
وقد أشار فضيلة الأستاذ النائلي إلى حضور النبي الاقدس والصلاة على الموتى من المسلمين على وجه الخصوص ويخرج ليلًا للبقيع لزيارة القبور قائلًا(: سلامٌ عليكم دارُ قومٍ مؤمنين , وآتاكم ما توعدون , وإنّا أن شاءَ اللهُ بكم لاحقون , اللهم أغفرْ لاهلِ بقيعِ الغرقد) ومن هذا المنطلق ظهر الاستغراب على ملامح الأستاذ النائلي وبدأ يستفهم هل كان العلماء غافلون عن هدم القبور و ابن تيمية واتباعه المارقة هم من تذكر هذا الحكم؟
كما نوه الاستاذ النائلي على ما جاء في كتاب الله على اهمية القبور و كيفة ان الدين الحنيف أكد عليها وكيف أن أهل الكهف قسم القول فيهم قسمين من قبل الناس
الاول. يقول ابْنُوا عَلَيْهِم بُنْيَاناً تخليداً لذكراهُم –هذا عن لسان الكافر-
الثاني. ان يبنا مسجد على الكهف –وهذا ما ذكره المؤمنون-
و قد سئل الاستاذ النائلي ابن تيمية و المارقة من امثاله فلو كان بناءُ المسجدِ على قبورِ الصالحين أو بجوارِها علامةً على الشركِ، فلماذا صدر هذا الاقتراح من المؤمنين؟! ولماذا ذكرَ القرآنُ اقتراحهم دون نقدٍ أو ردٍّ؟! أليس ذلك دليلاً على الجواز
وقد عرج الشيخ النائلي على خصوصية الدفن بجوار قبر الرسول(صلى الله عليه و آله وسلم) من عدمها مستفهمًا بما أن الدفن بجانب قبور الاولياء والصالحين لا يضر ولا ينفع فلماذا دفن الخليفة الاول و الثاني بجانب قبر الرسول(صلى الله عليه و آله وسلم)
وقد سلط الاستاذ النائلي الأضواء على مدى يقين رفعة شأن وشرفية العامل في سبيل الله مستدًا بالآية الكريمة(وَقُلِ اعْمَلُواْ فَسَيَرَى اللّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ) وأن السنة النبوية لطالما الشريفة ذمت التخاذلَ والخذلانَ للمؤمنِ مؤكدًا بقول الرسول الاقدس(صلى الله عليه و آله وسلم) ما مِن امرئ يخذلُ امرءاً مسلماً عند موطنٍ تنتهك فيه حرمتَهُ وينتقصُ فيه من عرضهِ إلا خذلَهُ اللهُ عز وجل في موطنٍ يحبُ فيه نصرتَهُ ، وما من امرئ ينصرُ امرءا مسلما في موطنٍ ينتقصُ فيه من عرضهِ وينتهك فيه من حرمتهِ إلا نصرُ اللُه في موطنٍ يحبُ فيه نصرتَهُ” :
كما وضح الأستاذ النائلي وبين ان أساليب و أمكانيات نصر المظلوم و أغاثت الملهوف قد تعددة وكثرة معانيها فتارتًا للسيف سطولة وتارة للفكر والعلم جولة فلا بد من قائد يحمل على كاهله مزايا و اسما امكانيات الاساليب وعلى رأسها العلم والفكر النير.
بين مناقضات ابن تيمية وتزيفه للحقائق في هدم القبور وبين شحذ همة المؤمنين وتسليحهم بالعقيدة المحمدية السامية هكذا أختتمت خطبتي الأستاذ النائلي.


x

‎قد يُعجبك أيضاً

خطيب جمعة المعقل الإعلام الحسيني لعب دورًا واضحًا في إبراز صورة النهضة الحسينية واهدافها الصادقة

المركز الإعلامي – إعلام المعقل أقيمت صلاة الجمعة المباركة في ...

Threesome