صلاة الجمعة

خطيب جمعة الناصرية : الصيام أعلى المقامات الملكوتية القدسية لمنع النفس من إرتكاب المعاصي

المركز الإعلامي / إعلام الناصرية

تحدث خطيب جمعة الناصرية الشيخ رافد الطائي – وفقه الله – من خلال منبر مسجد وحسينية النبأ العظيم في مدينة الناصرية ، اليوم الجمعة الرابع من شهر رمضان 1440 هجرية – الموافق العاشر من آيار 2019 ميلادية ، قائلا” : أن العنصر الغيبي الذي يولده الصيام من خلال الأرتباط بالله سبحانه وتعالى اقول أن الأنسان مهما أمتلك من العلم والفكر فأن عقله يبقى قاصرا” عن أدراك ملاكات ومصالح الأحكام وهذا يعني وجود عنصر غيبي لايستطيع الأنسان معرفته ولاتفسيره التفسير المادي المحسوس فأن مثل هذا العنصر الغيبي في العبادة يعمق ويؤكد الإيمان والأرتباط بالله تعالى وأن ذلك العنصر هو المقياس لأانقياد والأستسلام في العبادة وعليه فكلما كان العنصر الغيبي أعمق في الإيهام والأبهام وابعد عن ادراك العقول كان انقياد العابد واستسلامه للمعبود في العبادة اكبر واذا كان الانقياد والاستسلام اكبر كان أثرها في تعميق الربط بين العابد وربه اقوى وقد تصدى الشارع المقدس لتوجيه الجانب العبادي في شهر رمضان فحث الانسان المسلم على ان يجعل صومه منطلقا الى كف النفس من الشهوات واللذات التافهة الزائلة والأرتقاء بالقلب والروح والفكر عن حضيض وسفلية النفس البهيمية الى اعالي المقامات الملكوتية القدسية وذلك بقمع الشيطان ومنع النفس من ارتكاب الجرائم والمعاصي والشهوات المنحرفة .

NV8xMzQ1ODAzMTNf (500×333)NV8xMzQ1ODAzMTJf (500×333)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق