صلاة الجمعة

خطيب جمعة المعقل : لقد أسست السيدة الزهراء منهجًا متكاملًا في الإعتدال والوسطية للتعامل مع القضايا والمواقف والأحداث

 

المركز الإعلامي _ إعلام المعقل

أقيمت صلاة الجمعة المباركة في مسجد الصديقة الطاهرة -عليها السلام- في محافظة البصرة بإمامة الأستاذ قصي التميمي -دام عزه – وذلك في يوم الجمعة المصادف 15جمادي الاول 1441 هجرية ، الموافق 10 أيلول 2019 ميلادية .

وقد تناول الأستاذ التميمي في الخطبة الأولى جانبا من حياة السيد الزهراء (عليها السلام) تزامناً مع الذكرى الأليمة لاستشهادها مسترسلا في كلامه ومستدلاً على ماتركته هذه السيدة العظيمة من مواقف وأثار وحكم ينهل منه كل ذي حقٍ من حقه، فكانت نعمَ الزوجة المطيعة لزوجها والأم المربية لأولادها والناصرة لسيدها ومولاها المتمثل بصاحب الحق بعلها امير المؤمنين علي بن ابي طالب (عليه السلام) .

وأشار خطيب الجمعة الى دور السيدة الزهراء في طرح الدليل وإقامة الحجة تلو الحجة بالرغم من أنَّها كانت تمتلك من المقومات والمزايا والإرث المعنوي والمادي ما يُغنيها عن ذلك، وبنفس الوقت كانت-عليها السلام- تستمع الى ما يطرحه المقابل من حججٍ ومبرراتٍ وتناقشه وتردُّ عليه ردًّا علميًا شرعيًا أخلاقيًا

وبيّن خطيب الجمعة الاستاذ التميمي ما اسسته السيدة الزهراء من منهج إلهي محمدي فاطمي معتدل لإلزام الخصم الحجة في القضايا المختلف عليها والذي سار عليه السيد الأستاذ المحقق الكبير السيد الصرخي -دام ظله- ودعا الى السير عليه والتمسك به بعد أن جسَّده في خطاباته ومواقفه وسلوكياته .

وتطرق خطيب الجمعة الاستاذ التميمي في الخطبة الثانية الى موضوع ( وِلايَةُ الفقيه والدليل عليها ) مستدلاً ومعتمداً على رواية عمر ابن حنظلة. وهذه الرواية معروفة في كتب الحديث ومشهورة وتسمى بالمقبولة لأن الفقهاء قبلوها ومنها يستدل الفقهاء على ولاية الفقيه . وولاية الفقيه هي الامتداد الطبيعي والمنهج المتصل بالسيرة العطرة لأهل بيـــت العصمة عليهم السلام ، وعلينا ايجاد الفقيه الذي يحمل وتكمن فيه الصفات التي أشار اليها أئمة الهدى عليهم السلام وكما وصفها السيد الحسني دام ظله :
ان ولاية الفقيه هي الأخلاق والوسطية واحترام الإنسان لا ولاية الشيطان، والولاية هي للفقيه الأعلم الكفوء الصالح وليس لمن يدعيها (من هو ليس باعلم ناهيك عن انه ليس بمجتهد ) ظلماً وعدوانا .

ركعتا صلاة الجمعة المباركة


 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق