صلاة الجمعة

خطيب جمعة الكوت// نظرية الفوضى الخلاقة من النظريات الخطيرة

اوضح الشيخ حيدر الكوتي (دام عزه ) خطيب جمعة مدينة الكوت الواقعة جنوب العاصمة بغداد اليوم 7 / صفر / 1437هـ الموافق 20/ 11/ 2015م أن نظرية الفوضى الخلاقة من النظريات الخطيرة والحساسة التي تتبناها قوى الاستعمار في الوقت الراهن تجاه العالم عموما والشرق الأوسط والمنطقة العربية خصوصا، واصبحت أسلوبا جديدا لإدارة وتوجيه مصالحها وأهدافها. “خصوصا” بعد اضمحلال الايدولوجية الاشتراكية السوفيتية ورجحان إدارة النظام العالمي وقيادته وفق منظومة الأحادية القطبية. مشيراً : الى أن هذه النظرية أخذت مساراتها العملية في التطبيق بعد أن كانت قوى الاستعمار تتعامل عالميا خصوصا مع المناطق ذات الأهمية الإستراتيجية الاقتصادية والعسكرية وفق آلية الانقلابات العسكرية والتدخلات العسكرية المباشرة لضمان أهدافها ومصالحها الحيوية فيها لمنع قيام الأنظمة والسياسات والأيدولوجيات التي تعيق هذه المصالح ،
موضحاً ، الأسس التي تقوم عليها هذه النظرية وهي التغيير الكامل في الشرق الأوسط وإ عادة البناء بعد هدم الأسس والتقاليد القديمة. وكذلك الإصلاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية الشاملة لدول الشرق الاوسط وايضا إبعاد الجهد الاستعمار المباشر والاكتفاء بصياغة وتنظيم بناء النظام السياسي في هذه الدول.
معرجاً ، الى احياء الشعائر الحسينية الالهية والتي لها قدسية عظيمة للسير على نهج الامام الحسين (عليه السلام ) الرافض للفساد والافساد الذي عانى ويعاني منه ابناء الشعب العراقي كافة
مؤكداً على ان نجعل تلك الشعائر هي شعائر تربوية إصلاحية لإعانة المظلومين والفقراء والنازحين من ابناء هذا البلد .انتهى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق