آخر الأخبار
الرئيسيةأخبارخطيب جمعة العمارة :”الأنبياء و المرسلون و الاولياء و الصالحون يتمنى كل واحد منهم أن يكون خادما تحت ظل دولة العدل الالهية”

خطيب جمعة العمارة :”الأنبياء و المرسلون و الاولياء و الصالحون يتمنى كل واحد منهم أن يكون خادما تحت ظل دولة العدل الالهية”

المركز الإعلامي – إعلام ميسان
قال خطيب جمعة العمارة الشيخ عماد الزيداوي (دام عزه ) ولتي اقيمت في مسجد السيد محمد باقر الصدر (قدس الله سره) ليوم الجمعة التاسع من شهر ذي الحجة لعام 1438 هـ الموافق 1 / 9 لسنة 2017 ميلادي
:-الأنبياء والمرسلون والأولياء و المؤمنون المتقون على مرّ الزمن و العصور يتمنى كل واحد منهم أن يكون خادما تحت ظل دولة العدل الالهية المقدسة دولة العدل الموعودة
وأضاف قائلا: فكيف بنا و نحن نعيش على اعتاب هذه الدولة الالهية المقدسة دولة العدالة المطلقة و دولة الصدق و التقى و الصفاء و النقاء و الايمان والمحبة و الاخوة الصادقة الطيبة , نعم نعيشها لاننا شاهدنا فشل كل الاطروحات الدينية و السياسية و الاجتماعية و الثقافية و الفكرية , نعيشها لاننا تيقنا اننا في زمن ( الهرج و المرج ) و ( النفاق الاجتماعي المطلق ) زمن ( تشبه الرجال بالنساء و النساء بالرجال ) زمن ( الجهل و الظلام و الضلال و الاضلال ) زمن ( الكذب و الرياء و الدجل والتنصل للمبادئ و الاسس ) زمن ( الالتواء على المفاهيم الدينية والفكرية و العرفية و الاخلاقية ) زمن ( فقدان الاخلاق بل انعدامها و التجرد عنها ) زمن ( مخالفة احكام الله تعالى والجهر بمعصيته والافتخار بذلك ) زمن ( العيش مع الماديات التي لا تسمن و لا تغني من جوع ) زمن ( البعد عن الروح و الارتباط بالمطلق )!
ثم خاطب الحاضرين والسامعين قائلا:اليس الاجدر بنا ايها الاخوة المؤمنون و المؤمنات ان نلتفت الى وصايا و ارشادات اهل البيت عليهم السلام خصوصا تلك الوصايا التي تبين لنا صفات و مميزات من يدعون الانتصار للامام عجل الله تعالى فرجه الشريف ؛ لان كل واحد منا يدعي انه من انصار الامام عليه السلام او لا اقل انه يتمنى ان يكون من انصاره عليه السلام و يا لها من امنية عظيمة و جليلة و رائعة , و لكن قبل ذلك لا بد لنا ان نعرف ما هي صفات هؤلاء الثلة المؤمنة التي تركت زخارف الدنيا و باطلها و غرورها و خداعها وتمسكت بطريق الحق و نهج الصلاح و الفلاح ..
ورد في كتاب الكافي عن زيد، قال: قلت لأبي عبد الله عليه السلام: نخشى ان لا نكون مؤمنين قال: ولم ذاك؟
فقلت: وذلك إنا لا نجد فينا من يكون أخوه عنده آثر من درهمه وديناره ونجد الدينار والدرهم آثر عندنا من أخ قد جمع بيننا وبينه موالاة أمير المؤمنين عليه السلام
فقال: كلا إنكم مؤمنون ولكن لا تكملون إيمانكم حتى يخرج قائمنا فعندها يجمع الله أحلامكم فتكونون مؤمنين كاملين، ولو لم يكن في الأرض مؤمنين كاملين إذاً لرفعنا الله إليه وأنكرتم الأرض وأنكرت السماء،
بل والذي نفسي بيده ان في الأرض في أطرافها مؤمنين ما قدر الدنيا كلها عندهم تعدل جناح بعوضة ولو ان الدنيا يجمع ما فيها وعليها ذهبة حمراء على عنق أحدهم ثم سقط من عنقه ما شعر بها أي شيء كان على عنقه ولا أي شيء سقط منه لهوانها عليهم،
وختم الخطيب بالدعاء قائلا :نسالك الله فكاك رقابنا من النار , نسالك الله فكاك رقابنا من النار , نسالك الله فكاك رقابنا من النار ..
اللهم وفقنا لما يرضيك جنبنا معاصيك لا تخرجنا من هذه الدنيا حتى ترضى عنا بحق محمد و ال محمد




x

‎قد يُعجبك أيضاً

خطيب جمعة الشامية: علينا أن نكون دعاة للحق ولسانا يصدح به ويدافع عنه في كل زمان وهذا هو مثال المؤمن الحقيقي

المركز الإعلامي-إعلام الشامية أشار خطيب جمعة مدينة الشامية أنه يجدربنا ...