صلاة الجمعة

خطيب جمعة الشامية : ان السير الى كربلاء هي الشعيرة الإلهية المقدسة التي تحيى بها النفوس والقلوب

المركز الإعلامي-إعلام الشامية

اقيمت صلاة الجمعة أثناء المسير الى كربلاء لإحياء زيارة الأربعين حيث قدم خطيب الجمعة سماحة الشيخ داخل الجحيشي – دام عزه- في خطبةٍ القاها اليوم الجمعة المصادف 16 من صفر 1440هـ الموافق 26 من تشرين الأول 2018م التعازي الى الأمة الإسلامية بذكرى فاجعة الطفوف الأليمة

من جانبه تطرق سماحة الشيخ الجحيشي – اعزه الله- الى مقتبس من كلام الاستاذ المحقق الصرخي-دام ظله- حيث قال:
((ولنكن صادقين في حب الحسين وجدّه الأمين ((عليهما وآلهما الصلاة والسلام والتكريم)) بالإتباع والعمل وفق وطبق الغاية والهدف الذي خرج لتحقيقه الحسين ((عليه السلام )) وضحّى من أجله بصحبه وعياله ونفسه ، انه الإصلاح ، الإصلاح في امة جدِّ الحسين الرسول الكريم عليه وآله الصلاة والسلام )).

وان السير الى كربلاء هي الشعيرة الإلهية المقدسة التي تحيى بها النفوس والقلوب لأن فيها تتجلى اعظم صور الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وفي نفس الوقت اجتماع المؤمنون على الود والتراحم وقضاء حوائجهم

وأشار الشيخ الجحيشي – دام توفيقه- :
ان الثورة الحسينيّة هي التراث الإلهي والنوري الذي يرجع إليه الثائرون والأحرار على طول التاريخ بما تحمل من عقيدة وإيديولوجيّة صحيحة وواضحة ، وسلوک عملي يمارس في النضال والجهاد يترجم تلک العقيدة السليمة ، والخطّة الدقيقة المرسومة بحكمة وحِنكة ، والاعتماد على النضال المقدّس والعنف المشروع .
فالصراع في عاشوراء الحسين صراع بين الحقّ والباطل ، بين القيم الإنسانيّة العليا وبين قيم الجاهليّة الاُولى .





مقالات ذات صلة

إغلاق