صلاة الجمعة

خطيب جمعة الشامية:- المرجع الصرخي خير من جسد مبادىء السلام


اكدّ خطيب جمعة مدينة الشامية سماحة الشيخ الظالمي “وفقه الله” من خلال خطبتي صلاة الجمعة التي اقيمت اليوم في جامع
السيد الشهيد محمد باقر الصدر وبتاريخ 30-10-2015م على ان اول صوت دعى للسلام واصدق
صوت هو صوت المرجعية العربية العراقية المتمثلة بالمرجع الديني السيد الصرخي الحسني “دام ظله”
قائلا/ ان الإسلام عني عناية فائقة بالدعوة الى السلام بل إن السلام اسم من أسماء الله فجاء الإسلام بالقران الكريم وهو الدستور الذى يحقق السلام فقال تعالى (وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين) وتحية الإسلام هى (السلام عليكم) .ويضع هذه القيمة (أي قيمة السلام) على رأس القيم التى فيها صلاح العالم ….
مضيفا/وفي هذا الزمن الموحش الذي قل فيه دعاة السلام, انبثق نور بدد ظلمة تلك الدهاليز الموحشة لكي يدعو ويؤسس للسلام ويطبق ما أراده الله سبحانه وتعالى ويكون السائر الوحيد على النهج الإسلامي الصحيح في ترسيخ قواعد السلم والسلام والتعايش بود ووئام بين المسلمين العراقيين, نعم انه المرجع الديني الأعلى السيد الصرخي الحسني الذي آثر على نفسه وعلى عياله من هول وخطورة المكائد التي تحاك ضده من قبل غربان الشر وضباع الطائفية وأفاعي الغدر فوثب وثبة الأسد على المخاطر لكي يصدح بصوت الحق وصوت الحرية لكي يجمع الأضداد, ويؤلف بين القلوب التي وصل بها الاحتقان إلى ذروة الانفجار….
كما واضاف قائلا/, وهذا المضمون اكدّ عليه سماحته بقوله
{ ها نحن وبأمر الله والقران والإسلام والإنسانية والأخلاق .. ونيابة عن كل الشيعة و السنة ممن يوافق على ما قلناه … نمد إليكم يد الإخاء والمحبة و السلام والوئام يد الرحمة والعطاء يد الصدق والأخلاق الإسلامية الرسالية الإنسانية السمحاء …. فهل ترضون بهذه اليد أو تقطعونها … والله والله والله حتى لو قطعتموها سنمد لكم الأخرى والأخرى والأخرى …


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق