صلاة الجمعة

خطيب جمعة الديوانية : شـعبانُ الخـير شهـرُ رحـمةٍ وإبتهـاج

 

المركز الإعلامي – إعلام الديوانية

تحدث خطيب جمعة الديوانية الأستاذ محمد البديري – في خُطبتهِ التي القاها في مسجد النور وحسينية محمد باقر الصدر محافظة الديوانية اليوم الجمعة الثاني من شعبان 1441هجرية الموافق 27 من آذار 2020 ميلادية..، حيثُ ابتدأ الخطيب قائلًا :نحن في شهر شعبان الخير والرحمة شعبان الفرح والابتهاج إذ حل علينا هذا الشهر المبارك وهو يحمل لنا ذكرى ولادات كوكبة من الأئمة تبدأ أول ذكرى بولادة سبط رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- ثم قمر العشيرة ثم زين العابدين -عليهم السلام- اجمعين ثم تليها بعد أيام ولادة المنقذ والمخلص وامام وقائد دولة العدل الإلهي الإمام الهمام الحجة إبن الحسن أرواحنا وأرواح العالمين لتراب مقدمه الفداء

وأضافَ الخطيب: جعلت الشريعةُ السمحاء مواسم يتزود فيها المؤمن من معينها، ليتسامى بروحه ويترفع عن الماديات، ليصل بروحه ونفسه مراتب الكمال والرفعة ، ومن هذه المواسم شهر شعبان الذي نعيش اطلالته المباركة علينا و تتشعب فيه الخيرات ، وهو شهر رسول الله صلى الله عليه وآله وقد دعا بالرحمة لمن أعانه على شهره هذا ، بالعبادة والطاعة . كما أن شهر شعبان يعتبر مقدمة لشهر رمضان المبارك ، فيعد المؤمن فيه نفسه ليكون على أُهبة الاستعداد لاستقبال شهر الصيام .

وذكر الأستاذ البديري في الخطبة الثانية : وقد وردت في فضله أحاديث شريفة عن رسول الله صلى الله عليه وآله وأهل بيته الكرام عليهم السلام ، تُبين عظمة هذا الشهر الشريف وحرمته ، وتحث على اغتنامه ولزوم العمل فيه ومن جلالة هذا الشهر وعظمته وقوع مناسبات شريفة أضفت عليه بهاءً وبهجة، كولادة سيد الشهداء أبي عبد الله الحسين عليه السلام ، واخيه ابي الفضل العباس وولادة الامام السجاد عليه السلام وولادة علي الاكبر شبيه رسول الله صلى الله عليه وعلى اهل بيته الطيبين وولادة منقذ البشرية صاحب العصر والزمان الحجة بن الحسن المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف،

وبين الأستاذ البديري : انّ شهر شعبان شهر شريف وهو منسوب الى رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- وكان -صلى الله عليه وآله وسلم- يصوم هذا الشّهر ويوصل صيامه بشهر رمضان، وكان -صلى الله عليه وآله وسلم- يقول : شعبان شهري من صامَ يوماً من شهري وجبت له الجنّة ، وروى عن الصّادق -عليه السلام- انّه قال : كان السّجاد -عليه السلام- اذا دخل شعبان جمع أصحابه وقال -عليه السلام-: يا أصحابي أتدرون ما هذا الشّهر، هذا شهر شعبان وكان -صلوات الله وسلامه عليه – يقول : شعبان شهري ، فصوموا هذا الشّهر حُبّاً لنبيّكم وتقرّباً الى ربّكم ، أقسم بمن نفسي بيده لقد سمعت أبي الحسين -عليه السلام- يقول : سمعت أمير المؤمنين -عليه السلام- يقول : من صام شعبان حُبّاً لرسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- وتقرّباً الى الله أحبّه الله وقرّبه الى كرامته يوم القيامة وأوجب له الجنة.



 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق