آخر الأخبار
الرئيسيةصلاة الجمعةخطيب جمعة الديوانية : إن مواقف أصحاب الإمام الحسين لم تكن مبنية على الهياج العام بل كانت مبنية على أساس من الوعي والإيمان الشديدين .

خطيب جمعة الديوانية : إن مواقف أصحاب الإمام الحسين لم تكن مبنية على الهياج العام بل كانت مبنية على أساس من الوعي والإيمان الشديدين .

 

المركز الإعلامي – إعلام الديوانية
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏نص‏‏‏

قال خطيب جمعة الديوانية سماحة الشيخ عبد الحميداوي ( دام عزه ) إن أصحاب الإمام الحسين الشهيد ( عليه السلام ) كل واحد منهم كان يمثل مدرسة مستقلة برأسها أعطت الدروس والعبر لمختلف الشرائح والطبقات ولمختلف الأعمار فقدوة الشيخ في أصحاب الحسين وقدوة الكهل في أصحاب الحسين وقدوة الشاب في أصحاب الحسين وقدوة المرأة في أصحابه أيضاً ، فهم أهل البصيرة والوعي الذين لم يتأثروا بالجو العام في تقييم الأفكار والمواقف فلم يسجل لهم التاريخ كلمة واحدة ولا موقف واحد يشير ولو من بعيد ترددهم عن موقفهم تجاه مولاهم وإمام زمانهم الحسين ( عليه السلام ) بل التاريخ نقل تأييدهم الصريح للإمام والمناصرة له والتفاني لأجله ولأجل قضيته التي جاء بها فكانوا بعيدين عن الجو العام الخاطئ فلم تتغير مواقفهم أبداً تبعاً لتغير مواقف الهمج الرعاع لأنه لا ينبغي للإنسان المؤمن الواعي أن ينساق وراء الجو الجماهيري العام الذي لا يتصف بالحكمة في كثير من المواقف ، جاء ذلك خلال خطبتي صلاة الجمعة التي أقيمت اليوم 11 من محرم الدم والشهادة 1440 هـ المصادف 21 / 9 / 2018 م في مسجد النور وحسينية محمد باقر الصدر ( قدس سره ) وسط المدينة ، وأكمل الشيخ الحميداوي حديثه بالقول : لقد رسم أصحاب الحسين ( عليه السلام ) الرجال منهم والنساء للتاريخ أروع صور الوفاء المطلق لقائدهم وسيدهم لأنه إمام زمانهم المفترض الطاعة فهم زينوا تاريخ البشرية بلوحات مدهشة وصفحات مشرقة ليس لها نظير ولو كانت قد وجدت مثل هذه الصور البطولية في تاريخ الغرب لعظموها ولصنعوا منها نماذج مشرقة ، فحري بنا أن نأخذ من صحب الإمام الحسين ( عليه السلام ) هذا الوعي وهذا الإيمان وهذه العقيدة الراسخة في كيفية التفاني والايثار والانتصار لصاحب الحق وإمام الحق فإن دماء الإمام الحسين الزكية ودماء صحبه الأبرار التي سالت على أرض كربلاء في عاشوراء كان لها كل الأثر في استمرارية الدين الإسلامي ووصوله إلينا اليوم ، لنتعلم من هذه النهضة المباركة ومن شخوصها كيف ندافع عن مقدساتنا وكيف نقف بوجه الظلّام والظلاميون أيا كانوا وأينما كانوا .

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢١‏ شخصًا‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏حشد‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏١٨‏ شخصًا‏، و‏‏حشد‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٨‏ أشخاص‏، و‏‏حشد‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏٩‏ أشخاص‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٤‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خطيب جمعة الحيانية:كان للسيدة زينب بعد عاشوراء دوراً بارزاً في تأليب الرأي العام وفضح الماكنة الإعلامية الاموية 

المركز الإعلامي/إعلام الحيانية أقيمت صلاة الجمعة المباركة في مسجد الإمامِ ...