صلاة الجمعة

خطيب جمعة الحي:لنجعل من ذكرى وفاة وأستشهاد الزهراء يوماً للمظلومين والمستضعفين

تحدث خطيب جمعة التابعي الجليل سعيد بن جبير الاسدي (رضوان الله عليه) في قضاء الحي ( 40 كم جنوب مدينة الكوت مركز محافظة واسط )سماحة السيد ماهر الموسوي (اعزه الله) اليوم الجمعة 11ربيع االثاني 1437هـــ الموافق 22/1/2016م خلال خطبتي صلاة الجمعة عن قضية استشهاد الزهراء(عليها السلام)

وأشار قائلا : قد اتسمت حياة الزهراء (عليها السلام) بالبساطة والقناعة، فلم تستثمر مكانتها من ابيها لتحرجه بمستلزمات الترف والنعيم، بل نجدها على العكس من ذلك قد ضربت ـ مع باقي أفراد اسرتها- الأمثلة الرائعة في التضحية والايثار قربة واخلاصاً لله تعالى، وكانت آيات سورة الدهر شاهداً خالداً على ايثارها (ويطعمون الطعام على حبه مسكيناً ويتيماً وأسيراً * إنّما نطعمكم لوجه الله لا نريد منكم جزاءً ولا شُكوراً).

و بيّن الخطيب :ان الزهراء(عليها السلام) عرفت بعطفها وحنّوها على اخوة الايمان حتى انعكس ذلك على عبادتها ودعائها لربها، ففي الحديث عن الامام الحسن(عليه السلام): رأيت أُمي فاطمة(عليها السلام) قامت في محرابها ليلة جمعة فلم تزل راكعة وساجدة حتى انفجر عمود الصبح، وسمعتها تدعو للمؤمنين والمؤمنات وتسمّيهم وتكثر الدعاء لهم، ولا تدعو لنفسها بشيء، فقلت لها: يا أُمّاه لِم لا تدعين لنفسك كما تدعين لغيرك؟ فقالت: يابني الجار ثم الدار).

وأضاف الموسوي: على ان الظلم والقهر الذي واجهته الزهراء (عليها السلام) جعلها سيدة نساء العالمين بالصبر والرضا بقضاء الله تعالى فكانت الزهراء قدوة ومثل اعلى لكل المظلومين والمقهورين في العالم واصبح يوم شهادتها يوما للمظلومين والمستضعفين والمضطهدين في كل ارجاء المعمورة ويبقى صوتها سلام الله عليها صوتا مدويا في كل حين وفي كل زمان ومكان ثائرأً يصدح بالحق بوجه القبح والفساد والارهاب والظلم والظالمين أهل القبح والفساد والدمار الذين دمروا البلاد وعاثوا في الارض الفساد

وأكد الخطيب : أن خير من واسى وترجم يوم مظلومية الزهراء(عليها السلام) في زماننا هو سماحة المرجع الديني العراقي السيد الصرخي الحسني (دام ظله المبارك) حينما اصدر بيانا بعنوان (يوم المظلومين والمستضعفين) بذكرى شهادة الصديقة الطاهرة (سلام الله عليها )بتاريخ3/جمادي الثاني/1427 اي قبل عشرة سنوات حيث اعتبر شهادتها يوما لكل المظلومين والمستضعفين والمضطهدين في ارجاء المعمورة ويوما لرفض كل قبح وفساد وظلم فلنتبرك بالكلام العطر المبارك لسماحة المرجع الصرخي الحسني (دام ظله الشريف ) في بيانه 30 الموسوم(( يوم المظلومين والمستضعفين ))لنجعل من ذكرى وفاتها واستشهادها (عليها السلام) يوماً للمظلومين والمستضعفين ، السنة والشيعة ، العرب والكرد والتركمان وغيرهم ، المسلمين والمسيحيين وغيرهم … من نساء وأطفال وشيوخ وغيرهم ، من رجال دين وغيرهم ، من أساتذة وعلماء وغيرهم ، من معلمين ومدرسين وطلبة مدارس وجامعات وغيرهم ، من موظفين وغيرهم ، من عمّال وفلاحين وغيرهم ، من فقراء وغيرهم ، من مرّحلين ومهجّرين ومشردين ونازحين وغيرهم ، من معتقلين ومحجوزين ومعذّبين وغيرهم .


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق