آخر الأخبار
الرئيسيةصلاة الجمعةخطيب جمعة الحمزة الغربي : السيد الصرخي يكشف حقيقة تاريخية خفيت عن الكثير من العلماء والباحثين

خطيب جمعة الحمزة الغربي : السيد الصرخي يكشف حقيقة تاريخية خفيت عن الكثير من العلماء والباحثين

المركز الاعلامي : اعلام الحمزة الغربي

اكد خطيب جمعة الحمزة الغربي السيد احمد الحسيني (دام عزه) في خطبته التي القاها اليوم الجمعة الاول من شعبان المعظم 1438هـ في مسجد وحسينية الفتح المبين ان سماحة السيد الصرخي الحسني (دام ظله الشريف) كشف عن حقيقة تاريخية خفيت على الكثير من العلماء و الباحثين والمحققين والمؤرخين او الكتاب والتي طالما اتخذها التيمية المدلسة مبررًا في التشهير والاساءة للتشيع والشيعة أتباع أهل البيت (عليهم السلام) من خلال تهمة وافتراء تتعلق بابن العلقمي وزير الخليفة العباسي المستعصم المشتهر بمجونه واستخفافه بأرواح الناس وانشغاله بمنكراته، حتى وصل الحال إلى أنّ قصر خلافته محاصر من قبل جيش التتار المغول وهو منشغل بجواريه اللواتي تعرضن للسهام أثناء رقصهن وتسليتهن له ! وبينما يذهب التيمية المدلسة إلى أنّ سبب انهيار الخلافة العباسية نتيجة لخيانة ابن العلقمي الشيعي الرافضي على حد وصفهم والذي جعلوه ذريعة للإساءة للتشيع وبالرغم من كون ابن العلقمي أساسًا كان ضمن سلطة الخليفة وتسبب بالظلم للشيعة كونه عمل في سياسة تلك السلطة ..مع الالتفات إلى خيانة العلاقم وأبناء العلاقم التيمية
واشار في خطبته المباركة الى تعليق سماحته ( هذا ليس ذكاء تخصص به ابن العلقمي بل كلّ من سبقه من البلدان التي وصلها هولاكو أعطوه هدايا وكسبوا رضاه وصاروا أمراء تحت سلطته وعمالًا له وانتهى الأمر، ومن وقف بوجهه دمّره، إذن هي قضية معروفة، لكن مع بداهة وضرورة هذه القضيّة ان الخليفة لم يأخذ بنصيحة ابن العلقمي ، وهل ان من يريد أن يتسلّط ويسقط الخليفة ويتآمر عليه ويريد أن يأتي بخليفة فاطمي رافضي ينصح الخليفة بهذه النصيحة؛ ويطلب منه أن يرسل هدايا عظيمة وقيّمة لهولاكو حتّى لا يقصد البلاد، وهل الخائن يفعل هذه الأمور)
ذاكرا الاسلوب المتبع من قبل التيمية في التدليس بان يكون مثل هكذا خليفة ممثلًا عن الدين ومتصفًا بالتقوى وصاحب إجازة في الرواية وهو يجيز للعلماء والمحدثين التيمية أيضًا بالرواية ..كما يحصل مع الخليفة العباسي الملقب بـ ( المستعصم بالله ) ومرّ في أكثر من مورد في البداية والنهاية لابن كثير إلى أي مستوى وصل انحراف الخليفة!! ومنها حين تمت محاصرة قصر خلافته وهو منشغل براقصاته ولم تتحرك فيه الغيرة والشهامة الا بعدما تعرضت راقصته الى سهم أصابها حين حاصر التتر المغول بغداد ودار الخلافة العباسية آنذاك وبمساعدة المملوك لؤلؤ حاكم الموصل الذي فتح الطريق للتتر لغزو بغداد

واختتم سماحة السيد الشريفي بتسائل السيد الصرخي (دام ظله) …هل يتشرف ويفتخر عقلاء السُّنّة بإمام التيمية الخائن للإمانة المستخف بأرواح المسلمين ؟!وهل الخليفة الاول والثاني وأئمة المذاهب ابو حنيفة والشافعي ومالك وحنبل يقبلون بهكذا خليفة ماجن ؟! ،والذي يصفه ابن كثير في البداية والنهاية قائلاً :وَقَدْ كَانَ رَحِمَهُ اللَّهُ سُنِّيًّا عَلَى طَرِيقَةِ السَّلَفِ وَاعْتِقَادِ الْجَمَاعَةِ كَمَا كَانَ أَبُوهُ وَجَدُّهُ .وهل طريقة السلف! الرقص والغناء والجواري والليالي الحمراء

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خطيب جمعة الكوت : اللازم على الإنسان أن يستفيد من شهر شعبان المبارك لبناء نفسه

أكد خطيب صلاة الجمعة في مدينة الكوت فضيلة الشيخ رائد ...