صلاة الجمعة

خطيب جمعة الحلة/ لنرفعْ عن نفوسِنا أغطيةَ التقصير ولنتقربْ إلى الله بشهره الكريم بأحبِ الأعمالِ إليه

 
المركز الإعلامي – إعلام الحلة

تحدث خطيب جمعة الحلة فضيلة الأستاذ الشيخ حسين السلامي – دام عزه- في خلال خطبته المقامة في مسجد وحسينية شهداء المبدأ والعقيدة اليوم الجمعة الرابع من رمضان المبارك 1440 هجري الموافق العاشر من أيار 2019 ميلادية عن شهر رمضان المبارك شهر الله قائلا: عبرتِ الروايات فإن شهرَ رمضانَ شهرُ اللهِ- جل وعلا – وهو شهرٌ مباركٌ وفضيلٌ بل هو أفضلُ الشهور عند الله كما عبر عن هذا المضمون رسولُ اللهِ – صلى الله عليه واله- في خطبتهِ في آخرِ جمعةٍ من شهرِ شعبان حيث قال: (شهرٌ هو عندَ اللهِ أفضلُ الشهورِ وأيامُهُ أفضلُ الأيام ولياليه أفضلُ الليالي وساعاتُهُ أفضلُ الساعات) لذا لابد أن نعدَّ النفوسَ إلى الدخولِ فيه روحيا لأنه لا يأتي إلا مرةً واحدةً في السنةِ وهو أشبهُ ما يكون بدورةِ إعدادٍ للنفس من اجلِ الاستعدادِ التامِ للتضحيةِ والبذلِ في سبيلِ اللهِ (جل جلاله) وهو شهرٌ يختلفُ عن غيرهِ من الشهورِ من ناحيةِ العطاءِ الإلهي ومضاعفةِ الأجرِ وغيرِها من العطايا الإلهيةِ . وأضاف ” يا من دُعيتم الى ضيافةِ الله عجلوا بالاستجابةِ ووطنوا النفوسَ للإنابةِ علّكم تكونونَ ممن غُفرَ له وقُبلت توبتُهُ ورضي اللهُ لإنابته فكفى تسويفا .[*]وعرج في خطيته إلى شُهَدَاءُ مَجْزَرَةِ رَمَضَانَ الخَالِدُونَ قائلا: مع هذه الذكرى الاليمة أستحضر المحقق الصرخي الحسني (دام ظله) صور التضحية والفداء والاباء للشهداء الذين استشهدوا إثر الاعتداء على براني سماحته في اليوم الثاثي من شهر رمضان -1435 هـ- 1 تموز 2014 ، مبينا علو منازلهم ومقامهم عند الله وفي نفوس العراقيين الشرفاء ومدى اثرهم وتأثيرهم على ايصال رسالة الاصلاح والوسطية والاعتدال التي تمثلت بهذه المرجعية حيث قال (دام ظله) :
طوبى لكم أيها الشهداء، طوبى لكم وقد سعدتم وهنئتم وفرحتم بما آتاكم الله الرحمن الرحيم، طوبى لكم وطوبى وقد جدتم بالنفس أقصى غاية الجود، طوبى لكم وطوبى وقد هجرتم الأهل والأحباب والأصحاب وانتقلتم لرب منعم كريم.



ركعتا الصلاة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق