صلاة الجمعة

خطيب جمعة الحلة / الدورات القرآنية تعد مدرسة لتحصين الشباب من الأنحراف



المركز الإعلامي – إعلام الحلة

أكد سماحة الشيخ حسين السلامي – أعزه الله – خطيب وإمام جمعة الحلة خلال خطبته التي أقيمت في مسجد وحسينية شهداء المبدأ والعقيدة اليوم الجمعة 17 شوال 1440 هجرية الموافق 21 حزيران 2019 ميلادية ، إن الدورات التربوية القرآنية التي تقام في عموم مساجد وحسينيات التابعة لمرجعية السيد الأستاذ الصرخي الحسني – دام ظله- تعد مدرسة لتحصين أبنائنا وشبابنا من الأنحراف والانحلال وتعاطي المخدرات والميوع الذي يغزي مجتمعنا اليوم . موضحًا” وفي خضم الأنحراف الواضح عند الغالبية العظمى من الشباب بين تعاط مخدرات وبين تخنث وتميع وبين أنجراف خلف الأفكار الألحادية والتكفيرية والإرهابية وأرتفاع حالات الأنتحار سببه هو غياب التوعية والتحصين الفكري وترك الشباب في دوامة الضياع. وقال ” لذا تبنت مرجعية السيد الصرخي الحسني -حفظه الله ورعاه- مشروع الدورات التربوية القرآنية التي تشمل دروس في القرآن الكريم وتفسيره ودروس أصولية وعقائدية ومنطقية وبحوث أخلاقية وفقهية وتربوية وتحت شعار || التربية المهدوية .. عِلْم .. تقوى .. وسطية .. أخلاق|| من أجل الحفاظ على الشباب ونشر التوعية الفكرية والأخلاقية والدينية بينهم وزرع القيم التربوية الفاضلة فيهم ،وقد جاء هذا المشروع في الوقت الذي انشغل فيه جميع المتصدين ممن يدعي المرجعية والقيادة الدينية بأمور أخرى تخص الجوانب الدنيوية والسعي خلفها وترك الشباب ليلاقوا مصيرهم المظلم ومواجهة موجات مد الإستعمار الفكري الذي تقوم به العديد من الدول من أجل تدمير مستقبل العراق من خلال تدمير وتحطيم الشباب فكريًا وعقائديا وأخلاقيًا.




ركعتا الصلاة

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق