آخر الأخبار
الرئيسيةصلاة الجمعةخطيب جمعة الشامية: سنعمل بكل ما اوتينا من قوة لإيقاف الزحف الأموي التيمي الداعشي 26 جمادى الاولى 1438

خطيب جمعة الشامية: سنعمل بكل ما اوتينا من قوة لإيقاف الزحف الأموي التيمي الداعشي 26 جمادى الاولى 1438

جمعة الشامية 26 جمادى الاولى 1438

جمعة الشامية 26 جمادى الاولى 1438

اكدَّ خطيب جمعة الشامية أنَّ من الواجب على الجميع كشف قبح وفساد الفكر التيمي الداعشي ولابد ان نبين للعالم ان افكار ابن تيمية اسطح من السطحية وانها سقيمة وميتة وضحلة وان من اثارها المدمرة انهم أخذوا وحملوا لواء التكفير ولواء البراءة ورتبوا عليه العقوبات والتعزيرات والحدود والقتل والتهجير وكل ما يرتبط بهذه الإجراءات العنيفة الشديدة التعسفية الإرهابية…
كان هذا خلال خطبتي صلاة الجمعة التي اقيمت اليوم في مدينة الشامية وفي جامع السيد الشهيد محمد باقر الصدر وبامامة الشيخ الحميداوي وبتاريخ 24-2-2017م…
الشيخ الحميداوي استدرك قائلا”نستمر ومن خلال منبر الجمعة المقدس في كشف خزعبلات هذا الفكر المدمر القاتل من اجل تجفيف منابع الارهاب ومن اجل القضاء على هذه العقيدة الفاسدة والتي بسببها ذُبح الابرياء وشرد الالاف من العوائل وانتهكت المحرمات والحرمات…
حيث استعرض سماحته بعض مهازل الشيخ الحراني قائلا”فابن تيمية تفرد في شق وتدمير وسفك دماء المسلمين والاستهانة بأرواحهم. كما ويجب علينا في هذه المرحلة الحرجة والصعبة ايصال صوت الحق والعدل والانسانية صوت الاسلام الاصيل ومبادئه السامية النبيلة الى كل العالم وبالخصوص الى المغرر بهم ممن انخدع بداعش الارهاب والتكفير فراح يفجر نفسه وسط مئات والاف الابرياء…

جمعة الشامية 26 جمادى الاولى 1438

جمعة الشامية 26 جمادى الاولى 1438

مضيفا”سنتطرق في هذه الخطبة المباركة الى بعض مهازل ابن تيميه وشيوخ ابن تيمه، فمن مهازل التيمية الاسطورية إقرارهم بصحّة اعتقادات المشركين، وتعدّد آلهتهم، وصحّة عباداتهم، فكل منهم يرى ربّه بالصورة المناسبة لاعتقاده في ربّه فتصحّ عبادة مَن يعبد الملائكة، والجن، وعيسى وعزير(عليهما السلام)، وباقي الأشخاص مِن بني الإنسان وتصحّ عبادة الصلبان، والشمس، والقمر، والكواكب، والسماء، والهواء، والأرض، والطيور، والبقر، والفيلة، والثعابين، والفئران، وغيرها مِن آلهة منتشرة في كل بقاع وأصقاع الأرض، فإنّ الله قد أتى بصور وتجليات مختلفة حسب مستويات إيمان الناس.إلاّ…إلّا…إلّا التبرّك والتشرّف بنبي الله الخاتم الأمين (عليه وعلى آله الصلاة والتسليم)، وزيارة قبره الشريف وقبور الأولياء الشرعية التي يمتثلها المسلمون المحمّديون مِن السنة والشيعة، فهذه الزيارةُ المأمور بها أو المسموح بها شرعًا محرمةٌ وممنوعةٌ عند توحيد المارقة الأسطوري، ويذبحون المسلمين عليها!!!

جمعة الشامية 26 جمادى الاولى 1438

جمعة الشامية 26 جمادى الاولى 1438

كما ونبه سماحته الى دور المحقق الكبير السيد الصرخي الحسني في كشف ضحالة وسخافة الفكر التيمي الداعشي من خلال بحوثه التي يلقيها في كل اسبوع تحت عنوان”تحليل موضوعية في العقائد والتاريخ الاسلامي”في بحث “وقفات.. توحيد التيمية الجسمي الاسطوري”…

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خطيب جمعة الشامية: العلم نور وهداية والجهل ظلمة وضلالة،و إنَّ الحاكمية والسلطة هي للقيادة التي تحمل العلم.

المركز الإعلامي-إعلام الشامية أكدَّ خطيب جمعة الشامية على ان الحاكمية ...