اخبار المكاتب

السماوة / المركز / شهادة تأريخية لشخصية عايشت المرجع الصرخي في سجون النظام البائد

زار السيد عبد الحكيم البطاط مكتب المرجع الصرخي الحسني في السماوة وهو يحمل شهادة تأريخية له مع المرجع الديني السيد الصرخي في سجون النظام البائد وكيف عايشه في تلك الزنازين الموحشة والمقفرة والبشعة , ونقل لنا السيد البطاط مواقف واحداث شهدها وشاهدها مع السيد الصرخي في عام 2003 قبيل سقوط النظام البائد ,  وقال كنا ننتظر موعد الاعدام وكل منا اخذ تسلسله وينتظر التنفيذ , وانا انظر للسيد الصرخي الذي لم يفارق القرآن وهو يقول اصبروا وصابروا والفرج قريب,  ويقول البطاط لم المس او اشعر عند السيد الصرخي الخوف او الجزع , بل كان قوي الشكيمة ثابت العزم,  وهو يحرك فينا العزيمة والاباء حتى بات الجلاوزة يخافونه ولا يتعرضوا له وكنا نحتمي بثيابه ونلجأ اليه كلما طرقوا علينا الباب ،
واستمر البطاط يسرد تلك الاحداث وكانه يعيشها اليوم و انا ممتن للسيد الصرخي الذي كان يكرر السؤال عني ويقول (كيف حال ابن البصرة) واليوم انا هنا في مكتب السيد الصرخي وفي هذا الموكب الشريف نسالكم الدعاء لي وانقلوا سلامي وامتناني للسيد الصرخي .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق