الصدر غير معصوم

أعلم وصاحب ولاية.. أيحتاج إذن الخوئي؟!

“أستاذُنا الصّدرُ(رض).. عالِمٌ ناصِحٌ.. غَيرُمَعصوم”

12- أعلم وصاحب ولاية.. أيحتاج إذن الخوئي؟!

 ذَهَبَ لِلخوئي لأخذ أمر بالتَّركِ وَعَدم الذّهاب!!

لَم يَفعلْها الأستاذ..فَهل يَفعَلها الخوئي؟!

أحمد البهادليّ ارتفع في نَظَر الأستاذ..لِماذا؟!

“أستاذُنا الصّدرُ(رض).. عالِمٌ ناصِحٌ.. غَيرُمَعصوم”

الصرخي الحسني

إذا كَانَ سَيّدنا الأستَاذ قد تَيَقّنَ الاجتِهادَ فِي سَبعينِيّات القَرن المَاضي، وَقد أكمَلَ أكثَرَ مِن دَورَةٍ أصولِيّة، وَاستَوعَبَ التّاريخَ العِلمِيّ وَالعَقلِيّ لِعِلمِ الأصول مَع زيَادَة، كَمَا يَقول، وَكانَ وَاثِقًا بِالأعلَمِيّة عَلَى الخوئي، وَقَد تَصَدّى لِلمَرجَعِيّة عَام (1984)م،وَأصدَرَ رِسَالَة عَمَلِيّة والسّيد الخوئي مَوجود، وَفَوقَ كُلّ ذلِك فَإنّه يَعمَلُ بِوِلَايَة الفَقِيه، فَلِماذا التَجَأ الأستاذَ لِلخوئي لِأخْذِ رَأيِهِ وَإذْنِهِ بِخصوصِ تَرَؤّس الأستَاذ لِوَفدٍ دِينِيٍّ عِرَاقِيّ لِزِيَارَة إيرَان سَنَة (1991)م؟! ولماذا ارتَفَعَ فِي نَظَرِه شَيخُ أحمد البَهَادلِي صَاحِب اقتِرَاح الذّهَاب لِلخوئي؟! وَالغَرابَة في الطّلَب {أن يَقول لَا تَذهَبوا}!! وَهَل يَجرُؤ الخوئي أن يَقول {لاتذهبوا} فِي الوَقت الّذِي لَم يَقدِرْ أن يَفعَلَها الأستَاذ نَفسُه؟! وَعَلَى فَرضِ أنّه قَالَ {لا تَذهَب} فَهَل سَتَرتَفِعُ التّقِيّة المُكَثّفَة؟!

فِي جَوابِ السّؤالِ عَن رِئاسَتِه لِوَفدٍ عِرَاقِيّ زَارَ إيرَان عَام (19911)م، قَال أستاذُنا(رحِمَه الله): {حَبيبي هذا صَحِيح..فِي يَومٍ مَا دُقّت البَابُ وَدَخَلَ رَجلٌ وَمَعَه جَاءَ الشّيخُ أحمَد البَهادلِيّ وَعَرضَ عَليَّ هذِه الفِكرَة..التقيَّة المُكَثّفَة جَعَلَتنِي بِأنّنِي لَا أستَطيع أن أرفضَ!!..في يومٍ آخر جَاءَنِي الشّيخُ أحمَد البَهَادلِيّ قَال لِنَذهب إلَى السَّيّد الخُوئِي، لِأجْلِ أن نَأخُذ أمراً بالتّرك، عَلَى أنَّه يَقول لَا تَذهَبوا، وإذا قَال لَا تَذهَبوا فلَن نَذهَب مَهمَا كَانَت النّتائج، وَفِي حِينها ارتَفَع فِي نَظَري!!..ذَهَبنَا بَعد الظّهر، قَالوا لَنا “السيَّد محمَّد تقي نائماً، والخوئي نائماً“..وَبَقِينَا فِي هذِه القَاعَة الكَبيرَة وَحدَنَا إلَى قَريب المَغرِب، حَوالي خَمس إلى سِت سَاعاتٍ، إلَى أن نَزَلَ الجَمَاعَة، وَأخبَرنَاهم فَذَهَبَ السَّيّد محمَّد تَقِي إلى وَالِدِه هنَيهةً وَرجع، قَالَ بِأنَّ السَّيّد يَقولُ بِأنّني “لَا أعرِف النّتَائِج وَلَا أستَطيع أن أقولَ لَا” !! إفعَلُوا مَا شِئتم!!..رأيناه(الخوئي) وَأيضًا نَاقَشنَا نَفْسَ المَوضوع وَقاَل بِنفس الكَلام وَخَرَجنا..وَقُلنا بِأنّنا نَذهَب مَا نَشَاء!! وَكُنّا ثَلاثَة مِن الشّيعَة، السيَّد حسين الصّدر والشّيخ أحمَد البَهادلي والسيَّد محمَّد الصّدر، وَاثنَين مِن أبنَاء العامّة}[لقاء صوتي1/ستار البهادلي، مواعظ ولقاءات118].

تغريدة الصرخي الحسني في تويتر 

لمتابعة الحساب: AlsrkhyAlhasny@


لمتابعة حساب فيس بوك: Alsarkhyalhasny

أعلم_صاحب_ولاية_أيحتاج_إذن

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق