http://store2.up-00.com/2014-06/1402045315471.pnghttp://store2.up-00.com/2014-11/1416509360281.gifhttp://store2.up-00.com/2014-11/1416430742921.gifhttp://store2.up-00.com/2014-11/1416430742992.gifhttp://store2.up-00.com/2014-11/1416430743093.gifhttp://store2.up-00.com/2014-11/1416430743174.gifhttp://store1.up-00.com/2014-11/1416328982851.gifhttp://store1.up-00.com/2014-11/1416328982952.gifhttp://store1.up-00.com/2014-11/1416329579971.jpg http://store2.up-00.com/2014-10/1412791875671.gif http://store2.up-00.com/2014-08/1409343091271.gifhttp://store2.up-00.com/2014-08/1409343091352.gifhttp://store2.up-00.com/2014-11/1415538667351.gifhttp://store1.up-00.com/2014-11/1415548322951.gif http://store1.up-00.com/2014-10/1412630740661.png
http://store2.up-00.com/2014-06/1401981968512.jpg http://store0.up-00.com/2014-07/1404286410271.jpg

تنويه :- كل ما ينشر من اعلانات واخبار خارج مواقعنا الرسمية المعلن عنها في المنتدى فهو لا يمثلنا اطلاقا ً ...


العودة   المركز الاعلامي لمكتب المرجع الديني آية الله العظمى السيد الصرخي الحسني - دام ظله > المنتديات العامة > المنتدى العام
التسجيل التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل جميع المنتديات مقروءة

المنتدى العام منتدى للحوار الحر في مختلف القضايا والمواضيع

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 23-06-2009, 09:23 AM   #1
الشويلي
 
الصورة الرمزية الشويلي
 
تاريخ التسجيل: May 2008
المشاركات: 196
الشويلي is on a distinguished road
افتراضي الهزات الارضية ..... سورة الزلزلة

الهزات الارضية مع سورة الزلزلة والعبرة

تمر علينا الاحداث الالهية وتمر مرور الكرام ,وفي الحقيقة دائك فيك وماتشعروا , وتتناول الاذاعات الخبر وتشير الى مكان الزلزال وعدد الضحايا . ولكن ماهو سبب تلك الزلازل والهزات لايتم ذكرها
.
وقرأت عدة تقارير منها علمية واخرى اسلامية ويذكر فيها
علماء الارض لا تحصل زلازل في منطقة الحجاز ووسط وجنوب العراق لكون المنطقة تطفو على أفضل ارتفاع حراري تحتها ، فالحرارة الداخلية لا تسمح لحصول الزلزال ، كما وإن سطح المنطقة يعتبر جيولوجياً رملياً وطموياً وليس صخرياً وهذا يشكل ما يسمى بالمخد للاجهادات الاهتزازية فيمنع حصول الزلزال .
ومنذ السنوات الماضية سمعنا وشاهدنا
بحدوث هزات أرضية وبراكين صغيرة في وسط وجنوب العراق واخرها ماحدث في محافظة الكوت حيث هزتين في يوم واحد والفارق بينهما 8 ساعات وكانت مستمرة لعدة ثوان .
وفي يوم
31|3|2008 الرابعة والنصف عصرا حصلت هزة أرضية شمال محافظة ذي قار لمدة ربع الثانية ..وذكرنا مسبقا رأي علماء الارض الذين يقرون بعدم وجود هزات في هذه المناطق .ورغم أني لااثق برأي علماء الارض كون بعضهم ملحدين الا انني أريد اثبات أن ماحدث من هزات في جنوب العراق أمر الالهي لذلك أستشهد بأقوالهم .وهناك علماء مسلمون يربطون العلم الارضي بالقرأن الكريم .
التعريف العلمي عند علماء الغرب لزلزال
.
"الزلزال
": هو ظاهرة طبيعية عبارة عن اهتزاز أرضي سريع يعود إلى تكسر الصخور وإزاحتها بسبب تراكم اجهادات داخلية نتيجة لمؤثرات جيولوجية ينجم عنها تحرك الصفائح الأرضية. قد ينشأ الزلزال كنتيجة لأنشطة البراكين أو نتيجة لوجود انزلاقات في طبقات الأرض.
وهنا نلاحظ التناقض ففي رأيهم الاول عن المناطق المذكورة أن لايحصل فيها
زلازل (هزات ) وفي المره الثانية تعريفهم بأنه ظاهرة طبيعية ..أذن في مناطق وسط وجنوب العراق ظاهرة غير طبيعية وظاهرة ربانية .
الايات القرأنية التي يوحي الله
تعالى فيها للارض أن تهتز :ـ
مجموعة ايات كريمة تبين اسباب الزلازل والهزات
الارضية التي تكون بأذن الله تعالى ..ولا نناقش الموضوع كحاله علمية كما يعبر عنها العلماء المختصين في مجال الارض .والمقصود ايضا ليس الهزات الحاصلة بسبب التفجيرات النووية التي يقوم بها الإنسان تحت سطح الأرض . وقد وضعت نظريات عديدة للزلازل منها نظرية الرجعة المرنة (Elastic Rebound Theory) لانقصد هذا المجال وانما مايحدث من ناحية الهية ربانية من اعمال تغضب رب العالمين .
بسم الله الرحمن الرحيم

قال
عز وجل : ﴿ وَالَّذِينَ كَفَرُوا فَتَعْساً لَّهُمْ وَأَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ . ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَرِهُوا مَا أَنزَلَ اللَّهُ فَأَحْبَطَ أَعْمَالَهُمْ . أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الأرْضِ فَيَنظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ دَمَّرَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَلِلْكَافِرِينَ أَمْثَالُهَا . ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ مَوْلَى الَّذِينَ آمَنُوا وَأَنَّ الْكَافِرِينَ لا مَوْلَى لَهُمْ ﴾ .
وقال تعالى:﴿ أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الأرْضِ فَيَنظُرُوا كَيْفَ
كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ دَمَّرَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَلِلْكَافِرِينَ أَمْثَالُهَا ﴾
وقال عز من قائل ﴿ وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن
ذُكِّرَ بِآيَاتِ رَبِّهِ فَأَعْرَضَ عَنْهَا وَنَسِيَ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ إِنَّا جَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْراً وَإِن تَدْعُهُمْ إِلَى الْهُدَى فَلَن يَهْتَدُوا إِذاً أَبَداً ﴾ .
و﴿ وَإِلَى مَدْيَنَ أَخَاهُمْ شُعَيْباً فَقَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ
وَارْجُوا الْيَوْمَ الآخِرَ وَلا تَعْثَوْا فِي الأرْضِ مُفْسِدِينَ . فَكَذَّبُوهُ فَأَخَذَتْهُمُ الرَّجْفَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دَارِهِمْ جَاثِمِينَ ﴾ .
و﴿ وَاخْتَارَ مُوسَى قَوْمَهُ سَبْعِينَ رَجُلاً لِّمِيقَاتِنَا فَلَمَّا
أَخَذَتْهُمُ الرَّجْفَةُ قَالَ رَبِّ لَوْ شِئْتَ أَهْلَكْتَهُم مِّن قَبْلُ وَإِيَّايَ أَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ السُّفَهَاء مِنَّا ﴾ .
و﴿ وَذَرِ
الَّذِينَ اتَّخَذُواْ دِينَهُمْ لَعِباً وَلَهْواً وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَذَكِّرْ بِهِ أَن تُبْسَلَ نَفْسٌ بِمَا كَسَبَتْ لَيْسَ لَهَا مِن دُونِ اللّهِ وَلِيٌّ وَلاَ شَفِيعٌ وَإِن تَعْدِلْ كُلَّ عَدْلٍ لاَّ يُؤْخَذْ مِنْهَا أُوْلَـئِكَ الَّذِينَ أُبْسِلُواْ بِمَا كَسَبُواْ لَهُمْ شَرَابٌ مِّنْ حَمِيمٍ وَعَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُواْ يَكْفُرُونَ ﴾.
و﴿ ثُمَّ كَانَ
عَاقِبَةَ الَّذِينَ أَسَاؤُوا السُّوأَى أَن كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ وَكَانُوا بِهَا يَسْتَهْزِئُون ﴾ .
و﴿ وَيُنَجِّي اللَّهُ الَّذِينَ اتَّقَوا
بِمَفَازَتِهِمْ لا يَمَسُّهُمُ السُّوءُ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ ﴾ .
و﴿
وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ وَالْمُشْرِكِينَ وَالْمُشْرِكَاتِ الظَّانِّينَ بِاللَّهِ ظَنَّ السَّوْءِ عَلَيْهِمْ دَائِرَةُ السَّوْءِ وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَلَعَنَهُمْ ووَأَعَدَّ لَهُمْ جَهَنَّمَ وَسَاءتْ مَصِيراً . وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزاً حَكِيماً ﴾.
و﴿ اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ مَّعْرِضُونَ . مَا
يَأْتِيهِم مِّن ذِكْرٍ مَّن رَّبِّهِم مُّحْدَثٍ إِلا اسْتَمَعُوهُ وَهُمْ يَلْعَبُونَ ﴾ . صدق الله العلي العظيم .
هذه بعض الاسباب التي تسبب الهزات
الارضية .وطبعا هناك مقياس الهي ومقياس علمي لدرجات تلك الهزات أو الزلازل وهما
العلمي
..
1.مقياس ريختر
(Richter Scale) ينتهي بدرجة (9) واحد من أهم الطرق لقياس قيمة الزلازل وهو مقياس يعتمد على التشوهات الذبذبية للراسم المرتبط بعتلة تتحرك مع تحرك الأرض وترسم على خرائط خاصة (Trace) بشكل نموذجي تسمى (Seismograph) توضع على بعد 100 كلم من المركز الأرضي السابق الذكر وتحسب حسب المعادلة (M 1, 5 + 11,4 = Log E) ، حيث أن (E) هو الطاقة المتحررة مقاسة ب (غم / سم-1) أو ما يعرف بال (أرج "Ergs") ، أما (M) فهو قيمة مقياس ريختر ، والرمز (Log) يعني اللوغاريتم الرياضي . أن أعلى زلزال رصد حتى الآن كانت له قيمة مقدارها (9,8) درجة بينما يقسم مقياس ريختر إلى 9 درجات .
2.ومقياس مارسيلي
(Modified Mercalli MM Scale) ينتهي بدرجة (12) وهو مكون من 12 درجة أو تقسيمة للشدة إن مقدار الشدة تقاس حسب المعادلة (I = 3 log a + 1,5) حيث أن (I) هو الشدة ، و (a) هي تعجيل الهزة ويقاس بالمسافة على مربع الزمن (سم / ثانية2) (cm/sec2) . إن واحد من أكبر الزلازل المسجلة لحد الآن هو زلزال ايلسنترو الذي حصل بولاية كاليفورنيا في الولايات المتحدة (Elcentro California USA) بتاريخ الخامس عشر من أيار 1940م .

وهي أرقام افتراضية ليس لها مدلول أو معنى فيزياوي وإلا لما أصبح ممكناً
وضع مقياسين .
المقياس الرباني القرأني
..
قال تعالى (إذا زلزلت الأرض
زلزالها وأخرجت الأرض أثقالها )
وقال تعالى ( إذا رجت الأرض رجا وبست الجبال
بسا )
وقال تعالى ( وإذا الأرض مدت وألقت مافيها وتخلت
)
وقال تعالى ( كلا
إذا دكت الأرض دكا دكا )
وقال تعالى ( أفلا يعلم إذا بعثر مافي القبور
)
وقال تعالى ( وإذا البحار فجرت وإذا القبور بعثرت
)
وقال تعالى ( ويوم تشقق
الأرض عليهم سراعا ذلك حشر علينا يسير )
وقال تعالى ( وحملت الأرض والجبال
فدكتا دكة واحدة )
وقال تعالى ( يوم ترجف الأرض والجبال وكانت الجبال كثيبا
مهينا )
اعد اللطيف الخبير مقياس لقيمة ووزن الزلازل والهزات بمنهج متسلسل
وأوضح ذلك في كتابة العزيز من خلال السور والايات الكريمة ففي سورة الزلزلة والانفطار والانشقاق و الواقعة والتكوير فتلاحظ كم مرة ترد كلمة (اذا ):ـ
الزلزلة خمس مرات والانفطار سبعة مرات والانشقاق عشرة مرات والواقعة ستة عشر
مرات
والتكوير تسعة عشر مرة .ونرى الدرجات حسب شدة الحدث فالزلزلة أقل شدة من
الانفطار والانشقاق .ويتضح من ذلك التسلسل المنهجي المقصود لتلك الاحداث فقد قال تعالى في سورة مريم (( تكاد السموات يتفطرن منه وتنشق الأرض) ) مريم |90.
ويسنتنج بالبحث الرياضي عن درجة التكوير تسعة عشر الذي يعبر عن الدوران فهو
اقل رقم صحيح له مضاعفات متقاربة مع النسبة الثابتة (3,1415926) إذ بقسمة الرقم (19) عليه نحصل على (6,04788) ولا يوجد عدد صحيح يقبل القسمة على النسبة الثابتة بهذا التقريب سوى الرقم (19) والرقم (66) وهذا يعطي قوة وتأكيداً لهذا المقياس القراني .
أي المقياس القراني هو في سورة التكوير بتكرار كلمة( أذا ) تسعة عشر
مرة ويوضح الحصيلة النهائية لما سيحدث بعد انهيار الارض وتطاير أجزائها في الكون بحركة دائرية .
مع سورة الزلزلة ..مفاهيم حول الحدث
..
بسم الله الرحمن
الرحيم، إذا زُلزلت الأرض زلزالها، وأَخرجت الأرض أثقالها، وقال الإنسان ما لها، يومئذٍ تحدّث أخبارها، بأنّ ربك أوحى لها، يومئذٍ يَصدر الناس أشتاتاً ليُروا أعمالهم، فمَن يَعمل مثقال ذرّة خيراً يره، ومَن يَعمل مثقال ذرّة شراً يره، صدق الله العلي العظيم.
ترتبط الصورة بسورة أخرى في نفس الموضوع . ألهاكم التكاثر،
وسورة القارعة (القارعة ما القارعة) ,
في السورة المباركة تنبيه وانذار للانسان
الذي لاهم له سوى الثورات الفارغة التي يحاول فيها الحصول على الماده أو التكاثر ,,نحذير من الله وانتباه للمعاد ..
الزلزال يجعل الإنسان يشعر باحتقار وحيرة
وخوف غريب باعتبار أنّ الإنسان كل سنده أنه مستند على الأرض .وفجئه تتحرك الارض التي يستند عليها .فشعر بما ذكرناه من احتقار لنفسه وخوف وغيره .
وقد سمعنا
وبعضنا قد رأى هزات ارضية في العراق وكانت قبل فترة بمحافظة الكوت حيث تكررت مرتين بنفس اليوم ولبضعة ثواني وكان الفرق 8 ساعات بينهما .
وشاهدنا في التلفاز زلازل
حدثت في اليابان وايران ولبنان واسرائيل وتركيا وبلدنا كثيرة واقوى زلازل حسب التقارير هو عشرين ثانية وهي زلازل جانبية تأتي عمودية أو افقية بخط واحد وكلها عادية وجعلت الانسان يرى نفسه ضعيفا حقيرا .
فكيف بزلزال الارض كل الارض ليس جزء
واحد ؟ زلزال يفوق زلزال قوم عاد .في زلزال الارض ينقطع الانسان نهائيا لاشجره يمسك بها ولاسلاح يدافع عن نفسه مقاومة الزلزال .. كلمة غربة مقاومة الزلزال اليس كذلك ! ولكن من يرفع السلاح بوجه أخوته الذين يحمون خندق الامام علي بن ابي طالب (ع) في ساعة الهزة الارضية البسيطة جدا التي حدثت في محافظة ذي قار يفكر بمقاومة الزلزال فتراه يتلفت يمينا وشمالا ويسئل هل هناك قذيفه أو صاروخ من اين انطلق واين وقع لاانظلاق ولاسقوط أنها ايحا الله تعالى لنا انتبهوا اتعلمون ماذا تفعلون بعد أن فرج الله علينا .
لامقاومة اذا زلزلت الارض زلزالها , وأخرجت الأرض أثقالـها، أي
يخرج مافي جوف الارض و أثقال جمع ثقل، يعني: كل شيء مثقل بالأرض له وزنه وله أساسه كلها تخرج..‏ الكنوز وجذور الاشجار وكل ذخيرة لاعمودية ولاافقية ويذهب الخط الواحد فلاخط واحد ولاتنبيه ولاتحذير .
وحتى جذور الجبال تخرج من الارض والاموات وكل
شيء ..اي تخرج الارض سرا كانت تخفيه في الحياة الدنيا كيف سنرى هذا المنظر ؟ومن كان غافلا نائما ملتهيا يهتز امام المنظر فيدهش الانسان ..ماذا حدث ؟ وبدون ارادته يقول بهذه الكلمة: وقال الإنسان ما لها، الان جائت صحوتك ايه الغافل النائم ..
يومئذٍ
تحدّث أخبارها بأنّ ربّك أوحى لها: الأرض في هذه الحالة‏ ينطق الله تعالى الارض ويشهدها على افعالنا وحال لسانها يقول هذا سرقنا وهذا قتل وذبح الابرياء ظلما وهذا اخفى سلاحه الثقيل الذي يقتل به شيعة أمير المؤمنين (ع) ..
قال تعالى :ـ وقالوا
لجلودهم لمَ شهدتم علينا، قالوا أنطقَنا الله الذي أنطق كل شيء 1..
وهنا نفس
العجب: هل الأرض تتحدث؟ يومئذٍ تحدّث أخبارها بأنّ ربّك أوحى لها: الله قال لها.. الله أنطقها.. الله قال للأرض إحكي.. إشهدي.. فإذن لا غرابة في ذلك..‏
ونحن
اليوم بعد التقدم العلمي قلّ استغرابنا جداً عن هذه الشهادة وعن هذه الأخبار والحديث، نحن الآن بكل سهولة نقدر أن نفهم معنى أنّ الأرض تحدّث أخبارها وتشهد علينا ومعنى أنّ اليد تشهد والرِجل تشهد والسمع يشهد والبصر يشهد والجلد يشهد.. نقدر أن نفهم بسهولة..‏2.
وكل التسجيل الصوتي المرأي يخرج اصواتنا مسجل على
الجلود والايدي والارجل اعمال هتافات للتفرقة شتم العلماء الاجلاء وظلمهم كله مسجل ويخرج ويشهد علينا كل ذلك .
ثم يعود الى نفس التصوير، فيقول: يومئذٍ يصدر الناس
أشتاتا، الشتات جمع الشتيتة، يعني: متفرقة، صـدور (يصدر) الناس ليس بالمظاهرات ولا بالصفوف ولا بالتجمعات المنظمة، بل متفرقة من الهول والفزع، ثم التفرق الحقيقي، يحضر الناس أشتاتاً متفرقين وهائمين وفزعين، يقولون: ما لها؟، لماذا يصدر الإنسان؟ ليروا أعمالهم، حتى الله سبحانه وتعالى يُري أعمالهم، ليروا أعمالهم: ليس في الميدان شيء غير الأعمال، ليروا أعمالهم: الناس يصدرون حتى يرون أعمالهم..‏
فمَن يَعمل مثقال ذرّة خيراً يره، ومَن يَعمل مثقال ذرّة شراً يره مثقال ذرّة،
ذرّة ماذا تعني؟ ذرّة معناها التي نراها في خيط من النور، يعني صغير النملة، مثقال ذرّة يعني وزن هذه الذرّة، إذا كان عمل الإنسان من الخير أو من الشر بمقدار وزن هذه الذرّة فإنه يراه، الأشياء الصغيرة الحقيرة ولو كانت بمقدار ذرّة ووزن ذرّة.. سيَراها قال تعالى :ـ يوم تجد كل نفس ما عملت من خير محضراً 3. ترون أنّ عمل الجريمة يختلف عن عمل المجازاة، هذا شيء وذاك شكل آخر، بينما العمل الإنساني والجزاء الإلهي شيء واحد، نحن نجزى بعملنا.. بنفس عملنا، أي عملنا في هذه الدنيا له صورة هي نفس العمل، له صورة يوم القيامة، تجازى بنفس الشيء، نحن الآن علينا غطاء إلـهي وستر إلـهي، وهو هذا الوجه الذي يخبئ في جوفه كل شيء، وفي يوم القيامة: فكشفنا عنك غطاءك فبصرك اليوم حديد 4. يوم القيامة نحن نرى: ليروا أعمالـهم، فمن يعمل مثقال ذرّة خيراً يره، ومن يعمل مثقال ذرّة شراً يره..‏
فالهزة الارضية
التي حدثت ولو كانت ربع ثانية ولكن يجب أن تكون الاية الكريمة سوطا على عقولنا (وأن ليس للإنسان إلا ما سعى) 5. وعلى الانسان أن ينتبه لشرعياته ,فترك القيادات الاسلامية المتمثلة بالمجتهدين من العلماء الاجلاء المعروفين في النجف الاشرف مثل سماحة اية الله العظمى السيد علي السستاني ( أدام الله ظله الشريف ) والعودة اليه في معاملاتنا ينجينى من الوقوع بالوليجة 6 .فأذا قررنا ومنحنى أنفسنا القرارات الخاصة بالقيادات الاسلامية الشرعية فأننا نتنازل عن الشارع المقدس ويكون الشيطان ولينا ( والعياذوا بالله ) ,فمن يأمر بقتل المسلم بدون ذنب وظلما ولم يمتلك الشرعية في ذالك ,فأن الله سبحانه يغضب لدم هذا المسلم ..وعدم العودة في التصرف في قضايا القتال بشتى الذرائع الى المرجعية يغضب له الله تعالى ,كون الممثل للدين الاسلامي هو المرجع المجتهد الجامع للشروط .
وبين الجنة والنار زلة قدم أما نعيم ابدي أو
جهنم ابدي (نعوذ بالله ) . ولنعلم أن القتال مع ابناء المذهب الواحد هو أهانه لني ادم الذين قال الله عزوجل فيهم ( وكرمنا بني أدم ) والهجوم على الشرطة والحرس الوطني وقتلهم يعني براز لله جل جلاله وتحدي ..وكأن القائم بذلك يخرج سيفه من غمده ليبارز رب العالمين بمعصيته .
وتوقيف عجلة الحياة للناس نتيجة اعمال غير مسؤوله
يحتاج الى برأة ذمة مع الناس المظلومين ,فمجرد خوف الابرياء من الاصوات في الانفجارات وحده يكفي لغضب رب العالمين .وفيهم الشيخ الراكع والطفل الراضع والعجوز والمريض والايتام والارامل .فترويعهم نتيجة الاعمال المسلحة ومنعهم من الخروج لقضاء حاجاتهم المعيشية يغضب الله تعالى لآجله .
والاشتراك بالفتنة ولو بكلمة تؤجج
الموقف بين الاخوة يغضب العزيز الجليل له .وترك نشر دين الاسلام ومحمد(ص) واله (ع) ليس غضب وهزات أرضية بل تنطبق السماء على الارض .وانكم ترون ماحدث زمن الطاغية المجرم صدام عندما كان يعدم العلماء كيف ينقلب الجو وتهب الرياح ..وفي ايام ذكرى استشهاد أئمة أهل البيت (ع) كيف يتغر الجو .
وكل ذلك يذكرنا به رب العزة بهزة
بسيطة تحذرنا أن عودوا لدينكم ولاتفسدوا في الارض .
ثمة فقرات يجب العمل بها
أننا قد أنتخبنا حكومة مكونه من صوتنا الائتلاف العراقي الموحد وسقط التكليف العيني عنا في مواجهة الحكومة والسياسة ..والان دورنا نشر الاسلام وظلامة أهل البيت (ع) ورعاية عوائلنا وتربية ابنائنا ..واذا كان أمر ما نبلغ حكومتنا به نساعدهم نطلب منهم مانريد نشكوا مابنا كل ذلك باسلوب الانسان المؤمن الذي كان يقابل الطاغية زمن الانظام البائد بمسبحته وسجادة الصلاة ..واليوم يقابل من يمثله وصوته بالسلاح ..اكيد يغضب الله عزاسمه نتيجة التصرفات التي تؤدي للكبائر من الذنوب ...وهنا لتكن بدعائنا جميعا لرب كريم رحيم أن لاتأتي هزة ارضية أخرى بتصليح أنفسنا ولانعود لمثل ماكنا .وأسئل الله أن يغفر لكم ولي انه سميعا مجيب .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1. فصلت-21
2. تفسير سورة الزلزلة السيد موسى الصدر (قدس سره
) .
3.آل عمران-30
.
4. قاف-22
.
5. النجم-39
.
6.الخطأ
.


__________________
الشويلي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27-06-2009, 01:26 PM   #2
عراق الحق
 
الصورة الرمزية عراق الحق
 
تاريخ التسجيل: May 2008
المشاركات: 1,736
عراق الحق is on a distinguished road
افتراضي

موفق على هذا الموضوع الرائع الذي لمسنى منه الفائدة
عراق الحق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-07-2009, 01:04 PM   #3
لبيك داعي الحق
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 839
لبيك داعي الحق is on a distinguished road
افتراضي

[align=center]موفق على هذا الموضوع الرائع الذي لمسنى منه الفائدة[/align]
__________________
لبيك داعي الحق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
رد

مواقع النشر

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود BB متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 01:16 PM.


Security team

  شبكة جنة الحسين (عليه السلام) للإنتاج الفني